أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - حسن أحراث - كيف كنا نخلد ذكرى يوم الأرض (30 آذار)














المزيد.....

كيف كنا نخلد ذكرى يوم الأرض (30 آذار)


حسن أحراث
الحوار المتمدن-العدد: 5832 - 2018 / 3 / 31 - 08:52
المحور: القضية الفلسطينية
    



كانت ذكرى يوم الأرض (30 مارس) بالنسبة الينا قبل الاعتقال (1984) حدثا بارزا. فلا يمكن أن تمر دون أثر مشهود، خاصة في الثانويات والجامعات، انسجاما وتجسيدا لشعار الاتحاد الوطني لطلبة المغرب "القضية الفلسطينية قضية وطنية". فجل الثانويات كانت تنظم أياما ثقافية تستحضر من خلالها مقاومة الشعب الفلسطيني وتضحياته البطولية، في علاقة ذلك بنضالات شعبنا وتصدي الشعوب المضطهدة عموما لإجرام الرجعية والصهيونية والامبريالية. وكانت الجامعات بدورها تعرف نقاشات مستفيضة حول سياقات الانتفاضة الفلسطينية ليوم 30 مارس 1976، وأشكالا نضالية في مستوى رمزية الذكرى، وبحضور بعض المناضلين الفلسطينيين. وطبعا، كانت الأجهزة القمعية لا تدع المناسبة تمر دون أن تمارس طقوسها المعتادة في الحصار والتضييق والاستفزاز.
ومن بين أبرز محطات تخليد ذكرى يوم الأرض، أستحضر 30 مارس 1983 (أقل من سنة عن اعتقال مجموعة مراكش، إثر انتفاضة يناير 1984). فبعد نقاشات رفاقية عميقة في صفوف مناضلي الحركة التلاميذية والحركة الطلابية بمدينة مراكش، استقر الموقف على تنظيم الذكرى عبر مسيرة في الشارع العام. وتم اختيار ساحة حي باب تاغزوت (أمام سينما مرحبا)، لانطلاق المسيرة، وبالضبط يوم الأربعاء مساء (الساعة الرابعة)، حيث السوق الأسبوعي الشعبي حينذاك في أوج التئامه. وكم تحسرنا حينه لعدم مشاركة الشهيد مصطفى بلهواري في حلقات التحضير للمسيرة، وذلك بسبب الملاحقات والمتابعات البوليسية التي كانت تستهدفه.
وبالفعل، وفي الموعد المحدد، انطلقت المسيرة بشعارات قوية وبحضور مكثف للمناضلين والمناضلات والجماهير الشعبية. ولم ينتبه النظام للشكل النضالي المميز حتى اقتربت المسيرة من ساحة جامع الفنا، أي بعد حوالي ساعة من انطلاقها. كما لم يتوفق في تفريق الجموع المتظاهرة حتى تجاوزت المسيرة الساحة المذكورة. وقد نجح المناضلون في صنع الحدث دون أن تتمكن الأجهزة القمعية من تفكيك لغز تنظيم المسيرة التضامنية مع الشعب الفلسطيني في ذكرى يوم الأرض المجيدة.
ولا يفوتني أن أذكر أننا في ختام المسيرة، وعندما رجعنا الى قواعدنا منتصرين، التحقنا بالشهيد بلهواري وحكينا له بفرح رفاقي تفاصيل ما جرى.
باختصار، كان لتخليد المحطات النضالية لشعبنا وللشعوب المقهورة، معاني عميقة ودلالات معبرة عن رؤية واضحة للمستقبل. أما اليوم، فقد صار حدث التخليد كعدمه. وليس أدل على ذلك من وقفة الرباط أمام البرلمان. وأقل ما يمكن أن يقال عنها، إنها وقفة بئيسة...

النصر للقضية الفلسطينية؛
المجد والخلود لشهداء الشعب الفلسطيني البطل؛
المجد والخلود للشهداء المغاربة الذين قدموا دماءهم الزكية فداء لقضية فلسطين: محمد كرينة وزبيدة خليفة وعادل أجراوي وعبد الرزاق الكاديري...





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,048,984,456
- مرة أخرى، جرادة (المغرب) تفضحكم/تفضحنا...
- وقفة 8 مارس أمام البرلمان بالرباط!!
- وجوه أم أقنعة...؟
- تقارير المنظمات -الحقوقية- الدولية حول المغرب ومحك الحقيقة
- في ذكرى انتفاضة 20 فبراير (المغرب)
- نحن سجناء الماضي...
- الى أمي قبل أن ترحل...
- 2018 لن تكون أحسن من 2017
- المحاكمة السياسية
- -المرحوم- بنكيران: هل سيذكر بخير؟!
- مسيرة 10 دجنبر 2017 بالرباط..
- ملهاة البهلوان الأمريكي ترامب
- مناضلان معتقلان
- شهيدات لم تدق جدار الخزان..!!
- الشهيد عبد اللطيف زروال: أي حضور الآن؟
- المناضل تهاني أمين
- جورج عبد الله..
- المضربون عن الطعام في سجون الذل والعار
- المعتقلون السياسيون السابقون: الغياب أم الحضور..!!
- آه من ألم الإضراب عن الطعام!!


المزيد.....




- رابطة آسيان تختتم دورتها الـ33 تحت شعار المرونة والابتكار
- فيديو: -البراق- المغربي... أول قطار فائق السرعة في أفريقيا
- الصين تبتكر "شمسا اصطناعية نظيفة" تفوق حرارتها حرا ...
- كندا ترحب بالعقوبات الأمريكية على سعوديين وتقول إنها تدرس إج ...
- القضاء الفرنسي يقرر إطلاق سراح مشروط للمفكر الإسلامي طارق رم ...
- رحلة إلى القرية المغربية التي -نسيها الزمن-
- تيريزا ماي عازمة على البقاء -حتى النهاية- لتنفيذ اتفاق الخرو ...
- الصين تبتكر "شمسا اصطناعية نظيفة" تفوق حرارتها حرا ...
- كندا ترحب بالعقوبات الأمريكية على سعوديين وتقول إنها تدرس إج ...
- القضاء الفرنسي يقرر إطلاق سراح مشروط للمفكر الإسلامي طارق رم ...


المزيد.....

- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (2-2) / غازي الصوراني
- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - حسن أحراث - كيف كنا نخلد ذكرى يوم الأرض (30 آذار)