أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أفنان القاسم - بانتظار رد طهران... أربعة مواقف 3














المزيد.....

بانتظار رد طهران... أربعة مواقف 3


أفنان القاسم
الحوار المتمدن-العدد: 5824 - 2018 / 3 / 23 - 14:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الموقف الثاني


ظنك قاعدته: هناك غالب ومغلوب دومًا.

التخويف، الهجوم، الهجوم المضاد، التهديد، التنكيد، لا بل الإهانة، التوبيخ... يذهب العدواني إلى النزاع كما لو يذهب إلى القتال، بعزم ورغبة في إبادة خصمه، بكل الوسائل الممكنة والمتعذر تصورها، كل شيء على أن يكون الضحية.

في البدء: الشعور الباطني المهيمن هو شعورك بالضحك عليك، بعجزك عن الدفاع عن نفسك من عنف الآخر. الآباء الطغاة، العدوانيون، المنكدون، العنيفون، الحانثون في وعودهم، يجعلون من أبنائهم ضحايا عاجزة لسوء معاملتهم. من سوء المعاملة نَعِدُ أنفسنا بألا نكون دومًا وأبدًا إلى جانب الخاسرين، إلى جانب الخاضعين.

الناحية الإيجابية: الشعور بقوة داخلية معزوة لشكل من أشكال مقاومة الضغط، القدرة على فرض الاحترام، الجرأة على القول، على المواجهة (حتى ولو كانت بعنف).

الناحية السلبية: التماثل بالمعتدي. يظن الشخص في عبوره من ضحية إلى معتدِ أنه يخرج من التصور العلائقي السام الذي يكابد، وهو، في الواقع، لم يزل سجين هذا التصور، ولم يقهر المعتدي، بما أن المعتدي لم يزل يعيش فيه. بالإضافة إلى ذلك، الوضع العدواني للشخص (وضع غير طبيعي) هو وضع المبيد العقلاني، يقوم بصنع الفراغ حوله صنع المبيد للأعشاب، ويحول دون كل شكل من أشكال معرفة الآخر، التضامن، حل المشاكل.

نحو التوازن: إدراك وقبول أن العلاقات الإنسانية ليست علاقات قوة فحسب، وأن اللجوء إلى العدوانية إشارة عطب، وضعف، لا بأس، وقدرة. إن بدا التاريخ الشخصي، إن بدا التاريخ التاريخي، من الصعب حمله، فالعلاج وحده، التحديث وحده، يستطيع أن يسمح بكسر التصور السام بما يحويه من اضطرابات وظيفية، ويستطيع أن يسمح بتجديد الثقة بالنفس، ورد الاعتبار إليها. بالمقابل، من الممكن التدرب على تبديل وضعنا: بالاستماع إلى محادثنا بالفعل (دون أن نقاطعه) محاولين فهمه، ثم إعطاء وجهة نظرنا دون أن نبحث عن إنقاص قيمة وجهة نظره. أخيرًا، القيام بجرد كل الحالات التي أفدنا فيها بعون يسمح بتلطيف نظرتنا إلى الآخرين، والحكم عليهم، وفي علم الشعوب والأمم حكمهم، فكما يقال: إنما الحُكْمُ بُعْدُ النظر!


يتبع: بانتظار رد طهران... أربعة مواقف 4





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,932,536,041
- بانتظار رد طهران... أربعة مواقف 2
- بانتظار رد طهران... أربعة مواقف 1
- أعلام العالم والسفراء
- خمس همسات في أذن حسن نصر الله
- ملفات قوس قزح
- إيران والشرق الأوسط الحديث النص الكامل
- إيران والشرق الأوسط الحديث الخاتمة
- إيران والشرق الأوسط الحديث المقدمة
- أنا لا أرغب أنا أرغب...
- أنا لا أحب...
- أنا لا أريد...
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 7 وأخير
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 6
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 5
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 4
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 3
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 2
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 1
- الرياض فرانكفورت الشرق الأوسط
- تحذيراتي إلى حكام إسرائيل


المزيد.....




- أسبوع الموضة في ميلانو.. والتنوع العرقي يحتل الصدارة
- رئيسة وزراء نيوزلندا تدخل التاريخ.. السبب رضيعتها
- من السعودية إلى الصين.. خوذة -ذكية- لحماية سائقي الدراجات ال ...
- الميزان العسكري بين إيران والسعودية
- شاهد: جهاز جديد يعيد الأمل لفاقدي القدرة على المشي
- البنتاغون يعدل تكتيكاته العسكرية في أفغانستان
- إيران: هجوم الأحواز نفذه انفصاليون تكفيريون
- رتل تركي يدخل إدلب ليلا
- رئيس البرلمان العراقي يحدد موعدا نهائيا لاختيار رئيس الجمهور ...
- شاهد: جهاز جديد يعيد الأمل لفاقدي القدرة على المشي


المزيد.....

- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أفنان القاسم - بانتظار رد طهران... أربعة مواقف 3