أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي الزاغيني - الانتخابات والتحالفات














المزيد.....

الانتخابات والتحالفات


علي الزاغيني
الحوار المتمدن-العدد: 5762 - 2018 / 1 / 19 - 17:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الانتخابات
علي الزاغيني
مما لاشك فيه ان الانتخابات في الدول المتقدمة والمتحضرة ممارسة ديمقراطية تمارسها الشعوب لتحقق للمواطن اهدافه وطموحاته والغاية التي من اجلها منح صوته لمرشحه , ومهما كانت النتائج التي تفرزها الانتخابات يضع الجميع مصلحة بلده فوق كل الاعتبارات بعيدا عن المسميات وبكل تأكيد تكون هناك معارضة فعالة الغاية منها اصلاح وتقويم الحكومة , ولكن في عالمنا العربي دائما ماتكون الانتخابات عملية اشبه بمسرحية كوميدية ولكن نهايتها تكون تراجيدي تخذل المواطن وتنصر الاحزاب التي تقاسمت المناصب وتركت المواطن يتكهن بما تفرزه نتائج الانتخابات وكله امل بفوز مرشحه لعله يحقق له مطالبه ويكون صادقا بتنفيذ كل الوعود التي وعد بها الناخب خلال حملته الانتخابية ليفوز بثقته ويمنحه صوته .
بعد عام 2003 تأمل الشعب العراقي خيراً بأن تكون هناك ديمقراطية صحيحة تحقق للشعب اهدافه ويمارس العملية الانتخابية بكل حرية وبالفعل كان الاقبال الكبير على صناديق الاقتراع كبير جدا رغم التهديدات الامنية الخطرة والتفجيرات ولكن للاسف افرزت الانتخابات نتائج سلبية لم تحقق للشعب اهدافه ولكنها افرزت تحالفات وتكتلات على اساس طائفي وقومي ابتكرها من تربع على المشهد السياسي بعد الحرب واستغلها هؤلاء الساسة او سياسي الصدفة ابشع استغلال من اجل مصالحهم والفوز بمناصب تضمن لهم البقاء في هرم السلطة ويبقى الشعب ضحية مؤامراتهم ومصالحهم .
ان الاقبال الجماهيري على الانتخابات والتصويت تضائل بشكل ملفت للنظر خلال الانتخابات السابقة بسب فقدان الثقة لدى الناخب بالمرشحين و بما تفرزه صناديق الاقتراع من نتائج التي اصبحت محتومة لصالح الاحزاب الكبيرة وهذا يولد لدى المواطن خيبة امل كبيرة ويقاطع الانتخابات التي اصبحت لاتقدم شئ له وان تتغير بعض الوجوه ولكن الاحزاب والتحالفات ذاتها باقية تتبادل الادوار في اعتلاء الوزارات والمناصب الكبيرة بينما يبقى المواطن ينتظر عسى ان يلتفت اليه اصحاب القرار بتحقيق جزء من وعودهم الانتخابية .
ان الانتخابات العراقية وان كان البعض يعتبرها عملية ديمقراطية ولكنها بالحقيقة ليس الا اكذوبة تمارسها الاحزاب من اجل البقاء في السلطة بطريقة مشروعة لما يرافقها من عمليات ابتزاز وتزوير يمارسها البعض وكذلك الضغوطات الدولية التي تؤثرعلى مجرى الانتخابات بشكل واضح وكبير من اجل فوز الشخصيات والاحزاب الداعمة لهم وهذا بكل تاكيد له تاثير سلبي على نتائج الانتخابات وما يتمضخ عنها من نتائج تؤثر على العملية السياسية في العراق .
لازال الحديث مبكرا عن التحالفات بين الاحزاب المصالح المشتركة هي التي تحدد هذه التحالفات والكتل التي سرعان ما تتبدل بسبب موقف ما او بسبب الاختلاف على رئاسة الكتلة وما ستحصل عليه هذه التحالفات من حقائب وزارية وبالتالي ما لم يكن هناك توافق سوف تتغير تلك التحالفات او تتشكل تحالفات اخرى على اساس مذهبي او قومي بعد اعلان النتائج الانتخابية , وهذه التحالفات من شأنها ان تغير مجرى العملية السياسية باختيار الرئاسات الثلاثة وكذلك توزيع الحقائب الوزارية وما يترتب عليها من اجراءات تؤثر سلبيا او ايجابيا على المواطن التي ينتظر ما تفرزه الانتخابات .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- اضواء على خسارة العراق في خليجي 23
- دوائر البريد الى اين ؟
- حكايات نسائية جدا
- المرأة - الرجل ( الحب بعد ما الزواج ) (5)
- بين الماضي والحاضر / مجموعة قصصية
- المرأة - الرجل ( الحب بعد ما الزواج ) (4)
- دولة كردستان العراق
- أزمنتي
- عام على فاجعة الكرادة ... شهادات ومشاهدات
- الانسان والقائد والزعيم عبد الكريم قاسم
- بيان النصر فرحة الشعب
- المواطن بين نعمة الصيف ونقمة الكهرباء
- هل سقطت دولة الخرافة ؟
- المرأة - الرجل ( الحب بعد ما الزواج ) (3)
- المرأة - الرجل ( الحب بعد ما الزواج ) (2) علي الزاغيني
- المرأة - الرجل ( الحب بعد ما الزواج ) (1)
- الشاعر علي حداد في ضيافة مؤسسة النور للثقافة والاعلام
- الأستاذ الدكتور خضير درويش : الشعرية هي الفيصل بين الشعر وال ...
- تعدد الزوجات بين القبول والرفض
- (المرأة الجمال ..... (مركز المرجان للتجميل أنموذجا


المزيد.....




- عباس يدعو أمام مجلس الأمن إلى -مؤتمر دولي للسلام- منتصف 2018 ...
- مرشح رئاسي مصري سابق يستقيل من حزبه رغم تبرئته من اتهامات تح ...
- 20 ألف دنماركي يشاركون ملكتهم مراسم دفن زوجها الأمير هنريك
- كيف تتخلّص من الأرق بدقيقة واحدة؟
- بريطانيا تطالب دمشق بفتح ممر إنساني في الغوطة الشرقية
- مسؤول فنزويلي يقترح إجراء انتخابات تشريعية مبكرة
- وزير الخارجية الجزائري لـ RT : لدى روسيا والجزائر آراء متطاب ...
- سوريا.. الهلال الأحمر يجلي حالات حرجة من الفوعة وكفريا المحا ...
- تركيا ترسل 1200 جندي من الوحدات الخاصة إلى عفرين
- بيتكوين تتعافى وتضاعف قيمتها


المزيد.....

- وجهة نظر : من سيحكم روسيا الاتحادية بعد ٢٠٢ ... / نجم الدليمي
- إيران والشرق الأوسط الحديث النص الكامل / أفنان القاسم
- الإسلام السياسيّ: من أوهام الحاكميّة إلى الصلح المشروط مع ال ... / عمار بنحمودة
- الحركات الاحتجاجية بعد سبع سنوات على ثورة 25 يناير 2011 / كريمة الحفناوى
- في رحاب التاريخ / فلاح أمين الرهيمي
- الأوديسة السورية: أوراق ناديا خوست / أحمد جرادات
- روسيا والصراع من أجل الشرعية في سوريا / ميثم الجنابي
- غاندي وسياسات اللا عنف / مانجيه موراديان
- الدروز الفلسطينيون: من سياسة فرق تسد البريطانية إلى سياسة حل ... / عزالدين المناصرة
- كتابات باكونين / ميخائيل باكونين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علي الزاغيني - الانتخابات والتحالفات