أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - أسعد العزوني - كنعان:مر على القدس غزاة كثيرون ورحلوا














المزيد.....

كنعان:مر على القدس غزاة كثيرون ورحلوا


أسعد العزوني

الحوار المتمدن-العدد: 5690 - 2017 / 11 / 6 - 23:45
المحور: القضية الفلسطينية
    


حيّا امين عام اللجنة الملكية لشؤون القدس السيد عبد الله كنعان الشعب الفلسطيني في فلسطين والقدس على وجه الخصوص، الذين هبوا لنجدة الأقصى مؤخرا واجبروا النتن ياهو على التراجع عن قرارته التعسفية ،وإضطر لفتح أبواب الأقصى بدون الكاميرات،كما حيا شهداء الأردن وفلسطين والأمة العربية الذين إستشهدوا على ثرى فلسطين والقدس ،لافتا ان نصف الشهداء الذين إرتقوا إلى العلياء في القدس من الأردن ،كما اكد ان القدس وفلسطين هما قضية أردنية بالكامل.
جاء ذلك في محاضرة نظمتها لجنة الشؤون الوطنية والقومية في رابطة الكتاب مساء الأحد الماضي،وقال ان مجريات الأمور تسير لمصلحة "إسرائيل" بسب الإنقسام الفلسطيني ،مؤكدا أن الإعتراف الفلسطيني بإسرائيل في إتفاقيات أوسلو جاء مجانا،كما أن إسرائيل لا تأخذ في الحسبان العرب والمسلمين على حد سواء.
وأوضح السيد كنعان أن إسرائيل محكومة بالمؤسسات الصهيوينة ،وان المخطط الصهيوني يهدف إلى إلهاء العرب والفلسطينيي بمفاوضات طويلة عبثية لا تعطي نتيجة إيجابية للفلسطينيين ،لتمسكهم بمقولة أرضك يا إسرائيل من الفرات إلى النيل.
ولفت السيد كنعان أنه لو تم تنفيذ قرارات القمم العربية لحافظنا على عروبة القدس ،منوها أن قرارات قمة سرت بالتبرع لصندوق القدس ب500مليون دولار لم تنفذ ،ووصل فقط للصندوق 39.5 مليون دولار.
وأكد أنه لم يعد هناك إهتماما عربيا او إسلاميا بالقدس وفلسطين ،سوى الأردن ،مؤكدا أن جلالة الملك عبد الله الثاني هو الوحيد الذي يحمل ملف القدس والقضية الفلسطينية في جولاته العالمية ،كما ان اللجنة الملكية لشؤون القدس تتابع مرجيات الأمور في القدس لحظيا وتصدر التقارير يوميا،لإنعدام فاعلية جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي.
وفي معرض حديثه عن الواقع المقدسي في ظل الإحتلال الإسرائيلي اكد السيد كنعان أن المدينة المقدسة ومنذ القدم تتعرض للغزاوات الخارجية الطامعة بالخلود من خلال السيطرة عليها كمكان مقدس ،لكنها لفظت الجميع في نهاية المطاف ،وان الإحتلال الإسرائيلي ليس إستثناء وسيرحل يوما.
واوضح أن اليهود كانوا سابقا يتوسلون للسماح لهم بالصلاة في ساحات المسجد الأقصى،وان إسرائيل حليا لجات لشريعة الغاب ولم تلتفت للشرعية الدولية،يساندها في موقفها الولايات المتحدة الأمريكية ويتواطأ معها الإتحاد الأوروبي ،مشيرا إلى ان العرب والمسلمين لا يستخدمون إمكانياتهم لإجبار المجتمع الدولي على الضغط على إسرائيل لتطبيق الشرعية الدولية على الأقل.
وفي سياق متصل أكد السيد كنعان أنه لا سلام ولا إستقرار في المنطقة على الأقل بدون إحلال السلام في القدس،مشددا أن اهل فلسطين يعيشون في ظل الإحتلال في سجن يشبه الزنزانة،ومحرومون من حقوقهم ،واصفا الإحتلال الإسرائيلي بانه أحقر إحتلال شهدته البشرية.
ودعا السيد كنعان إلى تصحيح بعض المفاهيم حول المسجد الأقصى وقبة الصخرة المشرفة ،مؤكدا ان علماء الآثار اليهود أثبتوا في اوراق عليمية محكمة عدم عثورهم على أي أثر للوجود اليهودي في القدس والأقصى ،بعد محاولات تنقيب إستمرت لمئة عام وبدأوها بمؤسسات أمريكية وغربية بحجة البحث عن المياه في القدس.
وقال ان هناك تذمرا في المجتمع الدولي بدأ ينمو ضد ممارسات الإحتلال الإسرائيلي ،وان هناك لوبي يهودي جديد في أمريكا ضد إسرائيل لكن صوته ما يزال خافتا ،مؤكدا أن 16 جهازا من أجهزة المخابرات الأمريكية أصدرت مؤخرا تقريرا حول الشرق الأوسط بدون إسرائيل ،وان الرأي العام الأمريكي ضاق ذرعا بإسرائيل التي أصبحت عبئا عليه،لافتا ان إسرائيل في عهد الرئيس ترامب أخذت مجدها مجددا.
ونوه السيد كنعان إلى حراكات في اوساط اليهود في فلسطين تطالب بإقامة دولة فلسطينية ،وان 30 إمرأة يهودية وفلسطينية جبن عددا من مناطف فلسطين للمطالبة بإقامة دولة فلسطينية حتى يعيش أبناؤهم بامن وسلام،كما ان 120 جنرالا إسرائيليا طالبوا النتن ياهو بقبول العرض العربي للسلام حتى لا يقتل أبناؤهم في الحروب.
كما لفت السيد كنعان إلى تنامي الهجرة العكسية بين اوساط اليهود في فلسطين رغم التضييق الحكومي على الراغبين بالهجرة من فلسطين،متسائلا "هل القدس للفلسطينيين فقط؟مؤكدا أنها للعرب والمسلمين جميعا ،مشددا أن الأردن وحده يدافع عن الحق العربي في القدس وفلسطين.
وفي نهاية المحاضرة جرى عرض ممارسات الإحتلال الإسرائيلي اللا إنسانية في القدس والمسجد الأقصى ،وفي مقدمتها الحفريات المستمرة تحت وحول المسجد الأقصى لهدمه ،ومصادرة البيوت والأراضي وهدم البيوت ،وهدم تلة المغاربة وفصل القدس عن الضفة الفلسطينية.
قدم المحاضر وأدار النقاش مقرر اللجنة الوطنية والقومية في رابطة الكتاب أسعد العزوني.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,324,552,433
- كارثة الخليج بين التصرفات الصبيانية وإبتزاز الدهاقنة
- مشروع -نيوم السعودي- تدشين ل-الشرق الأوسط -الإسرائيلي
- 4 مليارات دولار للسيسي تنهي أزمة الخليج
- 2017 عام الكويت
- إقبال كبير من فرسان السعودية ومصر والكويت في الجولة الثانية
- مؤتمر دولي يناقش في قونيا القضية الفلسطينية والدور التركي في ...
- وعد بلفور ..نتاج جريمتين
- حزب الحياة الأردني يعقد مؤتمره العام السابع وسط تشكيك بنوايا ...
- عبد الله كنعان ...صوت الحق المنافح عن القدس
- التطبيع شريان حياة ل-إسرائيل-
- التخوّف الرسمي الأردني ..في محلّه
- لقاء مدير الأمن العام مع مؤسسات حقوق الإنسان في الأردن .. مس ...
- حقوق الإنسان أساس الأمن
- فلسطين تشارك في بطولتي الدوري العربي للقفز على الحواجز في ال ...
- الرد الصريح على توجه -كارنيغي -الصهيوني القبيح
- الفنان سهيل بقاعين ينقل المكفوفين من التهميش والظلمة إلى حيا ...
- باسل الطراونة ..نبض حقوق الإنسان في الأردن
- إدارة اليونسكو الجديدة ستنسف القرارات القديمة
- سهيل بقاعين ..فنان مبدع ومبادر
- جامعة نجم الدين أربكان التركية تنظم مؤتمرا دوليا عن فلسطين ا ...


المزيد.....




- العثور على ملايين العملات الأجنبية في مسكن عمر البشير
- أمر ملكي بإلغاء حكم إسقاط الجنسية عن 551 متهما بحرينيا
- مالي: مقتل عشرة جنود إثر هجوم على معسكر للجيش بالقرب من الحد ...
- العثور على ملايين العملات الأجنبية في مسكن عمر البشير.. واحت ...
- أنقرة وأبوظبي.. تداعيات ملف التجسس
- بيان لوزراء خارجية العرب: الدول العربية لن تقبل بأي صفقة حول ...
- بومبيو يعلن أن عددا من المواطنين الأمريكيين بين القتلى جراء ...
- بالفيديو:اعصار مائي في لبنان
- رئيس المجلس العسكري الحاكم في السودان يقول تشكيل مجلس عسكري ...
- الشيباني: ما تعطل في اليمن هو السياسة والحل لا يأتي إلا من ب ...


المزيد.....

- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - أسعد العزوني - كنعان:مر على القدس غزاة كثيرون ورحلوا