أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سليمان الهواري - اعترافات من خارج زمن الحب -26-27-














المزيد.....

اعترافات من خارج زمن الحب -26-27-


سليمان الهواري
الحوار المتمدن-العدد: 5673 - 2017 / 10 / 18 - 23:53
المحور: الادب والفن
    


يا صغيرتي ..
كلما فتحت قلبي أجدك فيه تتفتحين ،،
كما الصباح تينعين ،، تزهرين ،، تكتملين ،،
سبحان الله كيف أنت لي تملئين ..
يا صغيرتي ..
هلت فصول الحنين
فاكتبيني ثورة تاكل يابسي فلا تبقى الا اخضرك
يكلل مسامات اعماري الباقية ،،
اكتبيني ضوءا بين نبضك و عيوني
يعيد دمي لمساراته في الخلق
حتى يروي حقولك و النخل ،،
اكتبيني غفوة في صدرك و الف حلم ،،
اكتبيني رموشا من رماح تحمي جزرك المستنفرة
على بعد محيط و خضات شوق ،،
يا صغيرتي ..
كمْ عمرا يكفيني .. كيْ يبرد شوقي إليكِ
وأنتِ الساكنة في أحشائي ..
على بُعدِ بحر ولغة و ثورة
من آمن بالبحر استهوى الغرق .. و أنا فيك غرقت
فهاتي عينيك ..
أعيد قراءة إنجيل الحب فيهما ..
اللهم اشهد اني آمنت بها أنثى عشقي الأبدي ..
** سليمان الهواري/رضا**


الاعتراف السابع و العشرون
*****************
خليلتي ..
أيتها الراكبة أهوال الشوق ..
كلما ضاجعت عيناي شفاهك
أصاب بأعراض القصيدة ..
أحملها في الحشا لذة ووجعا ..
حتى اذا ما اتاني المخاض ..
وضعتها أنثى تسر الناظرين ..
اني سميتها انت .. حبيبتي يا حلمي الجميل ..
فتعالي
عربدي في هذا الجسد المثخن بالنكسات
لا شيء يداوي جراحي
غير غزواتك تقلبين اسفل روحي عاليها ..
لا تترددي اني اعشقني مبعثرا
و شفاهك تزرع غابات اللذة في هذي القفار ..
تعالي
نقيم للجنون مأدبات اللذة والسكر الحلال
فلا شيء يستحق ذرة من عقول الاصفياء ..
تعالي
نرافق الرب كيف يبارك عواصف القبل
هذه الليلة
خمر و عبث و مجون حتى الضياع المبين ..
خليلتي ..
أيتها الراكبة أهوال المسافات ..
الآن و قد حصحص الشوق ..
لأحرقن كل سفن عودتي من مراسيك ..
اعلنك سيدة الوقت .. يا ملاذ تيهاني ..
يا من لا ملجأ منك إلا إلى ممالك عشقك ..
ارحمي عاشقا تسربل بآيات حبك ..
اني اتخذتك عنوان أعماري الباقية ..
** سليمان الهواري / رضا **





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,864,499,805
- اعترافات من خارج زمن الحب -25-
- اعترافات من خارج زمن الحب -24-
- قصاد و خنادق
- حكايا من همس الذاكرة -5- ** فاطمة .. المتمردة
- حكايا من همس الذاكرة -4 - ** يوميات طفل شبه بريء
- اعترافات من خارج زمن الحب -23-
- اعترافات من خارج زمن الحب -22-
- حكايا من همس الذاكرة -2- ** ليلة حمدوشية ..
- حكايا من همس الذاكرة -3- ** يوم أسقطت الرب من السماء
- حكايا من همس الذاكرة 1 ** رحلة الوجع ما قبل الأخيرة
- اعترافات .. من خارج زمن الحب 1-5
- اعترافات .. من خارج زمن الحب 6-10
- اعترافات .. من خارج زمن الحب 11-15
- اعترافات .. من خارج زمن الحب 16-21
- عشق مهرب .. على حافة الوطن
- حكاية الغول
- والله أنا أشتاق
- فردة حذاء ..
- عندما يشنق الفراش
- خبريني .. يا بنت الشمس


المزيد.....




- سكارليت جوهانسون الممثلة الأعلى أجرا في العالم
- جاويش أوغلو لأميركا: لسنا في فيلم -كاوبوي-
- الموت يغيّب المغنية الأميركية الشهيرة أريثا فرانكلين
- في عيد ميلادها الستين: رحلة مادونا بالصور
- -ملكة أغاني السول- أريثا فرانكلين ترحل عن 76 عاما
- هذه ملابسات اعتقال الفنان المصري هشام عبد الله بتركيا
- -الأرملة السوداء- الممثلة الأعلى أجرا في هوليوود
- مساءلة رئيس الحكومة الإسبانية حول جرائم البوليساريو في مخيما ...
- رحيل الفنان التشكيلي الفلسطيني سمير سلامة
- في عيد ميلادها.. كم أصبح عمر النجمة العالمية مادونا؟


المزيد.....

- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سليمان الهواري - اعترافات من خارج زمن الحب -26-27-