أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - امل كاظم الطائي - الفساد المالي والاداري في دوائر العراق الى اين؟؟؟














المزيد.....

الفساد المالي والاداري في دوائر العراق الى اين؟؟؟


امل كاظم الطائي
(Amal Kathem Altaay)


الحوار المتمدن-العدد: 5628 - 2017 / 9 / 2 - 15:08
المحور: المجتمع المدني
    


عراق اليوم الى اين؟؟؟


ساقتني الضرورة لزيارة دوائر التسجيل العراقي "الطابو" ودوائر الضريبة وما ادراك ما دوائر الضريبة، هناك يقبع ارذل خلق الله فلم ار في حياتي اناس بهذا المستوى الاخلاقي المتدني والبائس وخصوصا الموظفات المحجبات اللاتي يدعين التدين وهن يلبسن الحجاب والخمار ويطالبن المراجع بكل صلافة وجسارة بالرشوة علانية غير ابهين باخذ مال السحت الحرام والويل كل الويل ان ابيت الدفع فاقرأ على المعاملة برمتها السلام، وصلت بهم الجرأة و الصلافة الى حدَ ان تقول ان المعاملة قد ضاعت، ابدأي من جديد وان ذهبت للمدير كي تشتكي فسوف يزيد الامور تعقيدا ويلف ويدور الى الدرجة التي تكره نفسك وتلعن اليوم الاسود الذي ولدت فيه بالعراق وراجعت هذه الدوائر البائسة فبناياتها متهالكة نتنة تفوح منها رائحة نتنة اضافة الى نتانة الاخلاق، ولايوجد انارة وعندما سالت الموظفة قلت لها : اعتقد ان النيون لايزيد سعره على بضعة الاف دنيار ردت وهي ترتجف بوقاحة:
اصرف على الحكومة والحكومة تجني ملايين بل مليارات الدنانير
قلت لها الا يوجد لديكم قسم معني بصيانة المباني؟
ردت لا هم مشغولون بالخمط
نظرت اليها شزرا وقلت في نفسي اي مستوى من البشر اخاطب
حملت معاملتي بعد ان اخذت المقسوم كما يسمونه وقالت يوجد مكتب اخر عليك مراجعته لعمل موازنة
اي موازنة ؟
يجب ان تكون جاهزة كي تسير المعاملة وفق الضوابط !!!
وفي آخر الامر تبين ان هناك تعامل بين هذا المكتب ودائرة الضريبة وما ياخذونه منك يقتسمونه نهاية الدوام
وعندما صعدت كي اعطي موظفة الضريبة ماكتبته موظفة المكتب رايت موظفة المكتب جاءت مهرولة تلهث
سحبتنني من يدي وقالت هل اخبرت موظفة الضريبة بالمبلغ الذي اخذناه منك؟
قلت لا
قالت اخبريها اننا اخذنا منك فقط خمسون الف دينار ولاتخبريها بالمبلغ الحقيقي كي نعطيها فقط 10 عشرة الاف دينار لاننا خمسة بضمننا المدير .
يعني مختصر مفيد سرقة المواطن تبدأ من غرفة الاستعلامات الى غرفة المدير كل حسب تسعيرته وتذكرت وانا في طريق العودة لا عجب لان الدولة قد سرقت منا خدمتنا الفعلية وتبجحوا انه لا مساس بالراتب الاسمي في حين اغدقوا على اخرين بالخدمة الجهادية وهم لم يخدموا يوم في دوائر الدولة واعطوهم مبالغ هائلة واليوم يريدوا استقطاع مبالغ اضافية من الراتب الاسمي البائس دون المساس برواتب ومخصصات البرلمانيين او الرئاسات الثلاث، حقا انه بلد علي بابا والمليون حرامي وربما علي بابا اشرف منهم ربما كان يعطي جزء من سرقاته لليتامى والمساكين...
المهندسة امل الطائي
2-9-2017




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,856,602,157
- حقائق مرة في مجتمع عراق اليوم
- موظفون يهجرون وظائفهم في مؤسسات القطاع العام العراقي قبل سن ...
- امرأتان من العراق
- رجلان وامرأة
- على هامش اليوم العالمي لعيد المراة
- الخصخصة هي العلاج الامثل للفساد الاداري والمالي في العراق.
- في ذكرى تاسيس الجيش العراقي
- اهلا العام 2017
- امهات قيد الانتظار
- المفصولون السياسيون في العراق مآرب ومكاسب
- التهجير الممنهج للعراقيين
- بارقة امل في عراق اليوم
- في ذكرى ثورة 14 تموز المجيدة في عامها الثامن والخمسين
- حقوق المراة في العراق ما بعد 2003
- المعلم بين اليوم والامس
- عراق اليوم ,الى اين وجهته؟؟؟
- من هنا نبدأ...
- بعيد الحب اهنيك
- امسيات سوداوية 53 عاما على ذكرى انقلاب 8 شباط الاسود.
- امسيات كومبيوترية


المزيد.....




- أمير الكويت يدعو إلى الحزم في مكافحة الفساد
- اعتقال 6 مواطنين من مناطق متفرقة برام الله
- اعتقال مشتبه بضلوعهم في اختلاس مليوني دولار من البنك المركزي ...
- أمير الكويت يدعو إلى الحزم في مكافحة الفساد
- السودان.. البشير يمثل أمام النيابة بتهمة -إعدام 28 ضابطا- عا ...
- نشطاء بالمجتمع المدني يستنكرون تجريم الحراك الاجتماعي
- الجدل حول العنصرية ينتقل لبلدان الشرق الأوسط.. لكن كيف؟
- طوارئ على سفينة -أوشن فايكينغ- لإنقاذ المهاجرين بعد شجارات و ...
- ندة “للجامعة العربية” حول “دور المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسا ...
- هيئة الأسرى: الاحتلال يواصل عزل الأسير الجاغوب بظروف صعبة


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - امل كاظم الطائي - الفساد المالي والاداري في دوائر العراق الى اين؟؟؟