أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - ابراهيم الثلجي - كيف نزل الحديد على الارض














المزيد.....

كيف نزل الحديد على الارض


ابراهيم الثلجي
الحوار المتمدن-العدد: 5593 - 2017 / 7 / 27 - 04:36
المحور: الطب , والعلوم
    


اكتشف الباحثون في الجزء السفلي من أكبر المحيطات الأرضية، مجموعة الحطام المشع الصادرة عن انفجاري سوبرنوفا، ويعود تاريخ هطولها على الأرض إلى فترة ما بين 3.2 مليار سنةٍ إلى 1.7 مليار سنة، وعلى الرغم من أن هذا الاكتشاف يعد بحد ذاته مفاجأةً كبيرةً للباحثين، إلا أنهم الآن يمتلكون أدلةً على استمرار هطول الحطام الصادر عن النجوم المتفجرة على الأرض حتى يومنا هذا. استخدم العلماء في بحثهم، الأرصاد المستقاة من المركبة الفضائية ACE التابعة لوكالة ناسا، وقد ساعدتهم تلك الأرصاد في الوصول إلى افتراضٍ مفاده أنه عندما ينفجر نجمٌ ما بشكلٍ قريبٍ نسبياً من الأرض، فإنه سيخلف وراءه نوعاً استثنائياً من المعادن المشعة، يدعى بـ "الحديد -60"، وبالتالي عندما ينفجر نجم ثانٍ، فإنه يعمل على زيادة سرعة حركة ذلك الحطام بشكلٍ يجعله ينتقل تقريباً بسرعة الضوء، وكما تبين للباحثين، فإن هذا الحطام ما زال مستمراً بالهطول على الأرض حتى وقتنا الحالي. الموت هو النهاية الحتمية لكل شيء موجود في الفضاء، بما في ذلك كرات النار الضخمة التي ندعوها بالنجوم، عندما تصل النجوم إلى نهاية عمرها، فإنها تنفجر في حدثٍ يعد الأكبر في كوننا، ويطلق عليه اسم السوبرنوفا (supernova). يوجد نوعان من انفجارات السوبرنوفا، يحدث النوع الأول عندما يتآكل نظامٌ نجميٌّ ثنائيٌّ من الداخل، نتيجة استحواذ أحد النجمين الموجودين فيه على كميةٍ كبيرةٍ من مادة النجم المرافق، الأمر الذي يؤدي في نهاية المطاف، إلى انفجار النظام ككل على شكل سوبرنوفا، أما النوع الثاني فيحصل بشكلٍ اعتياديٍّ عند وصول النجوم الفردية إلى آخر مرحلةٍ في دورة حياتها. بناءً على ما سبق، يمكن وصف انفجار السوبرنوفا في النوع الأول بأنه مخيفٌ للغاية، فكأن النجم يموت في هذه الحالة بشكلٍ مشابهٍ لموت الضحايا في فيلم الخطايا السبع (7even)، أما النوع الثاني فهو يشبه الوفاة الطبيعية لرجلٍ محتضرٍ في سريره (ولكن مع انفجاراتٍ أكثر). تحدث الوفاة الطبيعية للنجوم عندما يكبر نجمٌ ما في العمر، وتصبح نواته ثقيلةً جداً، مما يجعل النجم ينفجر من الداخل. تعلق وكالة ناسا على هذا الأمر قائلة: "عندما ينفد الوقود النووي داخل النجم، فإن بعضاً من كتلته يتدفق نحو نواته، وفي نهاية المطاف، تصبح تلك النواة ثقيلةً للغاية إلى درجةٍ لا تستطيع معها مقاومة قوة الجاذبية"، وتكمل الوكالة حديثها مشيرةً إلى أن شمسنا لا تمتلك ما يكفي من الكتلة كي تنفجر على شكل سوبرنوفا. وكما قلنا سابقاً، فإن الحديد-60 هو معدنٌ صادرٌ عن انفجارات النجوم، وقد اكتشف وجوده في قشرة الأرض وتحت قاع المحيط، كما عُثِر عليه أيضاً على سطح القمر، ويعود العمر النصفي للحديد-60 إلى ما قبل 2.6 مليار سنة، وبفضل هذه المعلومة، تمكن العلماء من تحديد الإطار الزمني لهطوله على الأرض في فترةٍ امتدت بين 3.2 مليار و 1.7 مليار سنة. وفي سياقٍ متصل، يشير دليلٌ جديدٌ إلى استمرار تدفق هذا المعدن المشع إلى الأرض، ففي ورقةٍ علميةٍ نشرت في مجلة Science، يصف الباحثون أن المركبة الفضائية Ace التابعة لوكالة ناسا، تمكنت من رصد تدفقات الحديد-60 وهي تطفو في الفضاء على مدار الـ 17 سنةً الماضية، وهذا الأمر يعني استمرار وصول قطعٍ من ذلك المعدن المشع إلى المناطق المجاورة لكوكبنا، وبمعنى آخر، فقد رصدنا هذه القطع الصغيرة من المعدن المشع بعد ملايين السنين من هطولها على الأرض لأول مرة. وفي حديثه مع لورين غروش Loren Grush من موقع (The Verge)، يقول مارتن إسرائيل Martin Israel من جامعة واشنطن: "يبدو كل شيء منطقياً، فجميع الأدلة والبيانات التي بحوزتنا تبدو متناغمةً ومتسقة". ووفقاً لكلام غروش، صادفت مركبة ACE تدفقات الحديد-60 بمعدل نواةٍ واحدةٍ تقريباً في كل سنة، الأمر الذي يعني عدم وجود أي شيء يدعو للقلق أو الخوف بخصوص هذه التدفقات. نجح إسرائيل وفريقه في تأكيد أن نوى الحديد-60 ناجمةٌ عن انفجار سوبرنوفا حديث وقريب من كوكب الأرض، يقول إسرائيل في حديثه مع غروش: "إن نجاحنا في رصد تدفقات الحديد-60 هو مؤشر تقريبي على أن تلك الأشعة الكونية تعرضت لزيادةٍ في سرعة حركتها قبل فترةٍ قصيرةٍ نسبياً". يعتقد العلماء أن تلك النجوم انفجرت في العنقود النجمي المشترك بين العقرب وقنطورس (Scorpius-Centaurus) Association)، والذي يبعد عن الأرض حوالي 380 سنةً ضوئية. ويقول أنطون وولنر Anton Wallner، وهو فيزيائيٌّ في الجامعة الوطنية الأسترالية، كما هو مؤلف إحدى الورقات العلمية التي نشرت حديثاً في مجلة Nature: "على الرغم من أن جسيمات الحديد-60 تعود إلى عدة مصادر مختلفة، إلا أنها تشير إلى حدوث نفس السيناريو، كما أنها منسجمةٌ مع سيناريو حدوث عدة انفجارات سوبرنوفا بالقرب من الأرض خلال بضعة ملايين من السنين الماضية". وبالنظر إلى كل ما سبق، يمكننا الجزم بعدم وجود أي داعٍ للقلق حيال هذه التدفقات المستمرة، ما لم تؤدي طبعاً إلى العبث بمناخ الأرض، تعد تدفقات الحديد-60 بمثابة تذكيرٍ لنا بأنه على الرغم من أننا نشعر بالأمان ونعيش فوق كوكبٍ مثاليٍّ للسكن والحياة، فإننا ننتمي إلى جوار كوني نشط للغاية، ومن يدري، ربما سنتيقظ في أحد الأيام لنجد في فناء منزلنا بعضاً من الحطام الغريب القادم من الفضاء

منقول عن ناسا بالعربية





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- الداعش المؤسس ..والارهاب
- ترامب وابو الروس 2
- ترامب وابو الروس
- الحاج الخواجا
- منابع الارهاب
- سامي يتحدى ارسطو
- ترامب التتري الجديد
- صلاح الدين الكردي في وجه فرعون
- الحاكم ومركز ثقل الكتلة
- الكون نشا من العدم
- العزاء للاحرار
- مملكة ترامب الجديدة
- دعوة لسامي لبيب
- مشروع مملكة الدجل
- تمخضت الراسمالية فولدت ترمب
- لغز البروفيسور موشيه شارون
- عزائي لال الفكر الحر قبل حتر
- رسالة للاستاذ محتار
- الفاشية على بساط الارهاب
- اردوغان - كش ملك


المزيد.....




- سامسونغ تحدث -Notebook 9-
- بينهم أميركي.. ثلاثة رواد يلتحقون بمحطة الفضاء الدولية
- جدل في تويتر حول #فيلم_قوة_الردع_السعودي يحاكي مواجهة عسكرية ...
- نصائح ذهبية لاستمرار الحب بين الزوجين .. طبقوها
- مصر.. تصاعد أزمة نقص أدوية حيوية
- شركة أدوية تسبب شلل في إسرائيل
- حرب المياه
- ردود أفعال شركات التقنية على إلغاء حيادية الإنترنت
- البنتاغون: الأطباق الطائرة موجودة
- قولي وداعاً لانتفاخ البطن وجربي شراب السبانخ والزنجبيل


المزيد.....

- معلومات اولية عن المنطق الرياضي 1 & 2 / علي عبد الواحد محمد
- الوجود المادي ومعضلة الزمن في الكون المرئي / جواد بشارة
- المادة إذا انهارت على نفسها.. / جواد البشيتي
- الكون المرئي من كافة جوانبه / جواد بشارة
- تفكيك الجينوم وبنية الإنسان التحتيّة / بهجت عباس
- كتاب ” المخ والكمبيوتر وبرامج التفكير” / نبيل حاجي نائف
- العلم الطبيعي بين الاختزالية و العمومية / جمال الدين أحمد عزام
- آلية انتاج الفكر في دماغ الانسان / رائف أمير اسماعيل
- بأيِّ معنى يتوقَّف الزمن؟ / جواد البشيتي
- الرياضيات المسلية، متعة. فن. ذكاء / مهندس عاطف احمد منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - ابراهيم الثلجي - كيف نزل الحديد على الارض