أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - عشت أحلم بعالم أفضل...














المزيد.....

عشت أحلم بعالم أفضل...


محمد الحنفي
الحوار المتمدن-العدد: 5574 - 2017 / 7 / 7 - 18:45
المحور: الادب والفن
    


لا أدري بماذا...
كنت أحلم...
ولا من أين...
يأتي الحلم...
******
فحلمي في الحياة...
لا يتجاوز...
أن أعيش إنسانا...
بكل الحقوق...
حتى يتحول حلمي...
إلى واقع...
لأشرع في الحلم الجديد...
بمنع...
أدلجة دين الإسلام...
بمنع...
قيام أحزاب...
على أساس تلك الأدلجة...
بمنع...
تضليل الناس...
بتلك الأدلجة...
من أجل أن يعتقدوا...
أن أدلجة دين الإسلام...
هي دين الإسلام...
بمنع...
تحويل دين الإسلام...
إلى شعارات...
سياسية...
تسوق المومنين...
بدين الإسلام...
إلى صناديق الاقتراع...
لصالح...
أحزاب الأدلجة...
ضد مصالح الشعب...
ضد المومنين...
بدين الإسلام...
بتجريم...
قيام أحزاب...
ونقابات...
وجمعيات...
على أساس...
أدلجة دين الإسلام...
******
لأن دين الإسلام...
للمومنين به...
لا لتأسيس الأحزاب...
لا لتأسيس النقابات...
لا لتأسيس الجمعيات...
على أساس أدلجته...
ولا لتحويله...
إلى شعارات...
سياسية...
******
فالإسلام إسلام...
والقرءان قرءان...
والحديث حديث...
من أجل التزود...
من كل ذلك...
بنبل القيم...
الصارت...
في ذمة التاريخ...
بفعل تحريف...
دين الإسلام...
بفعل تحريف القرءان...
بفعل تحريف الحديث...
ليصير التحريف...
أساسا...
لتأسيس أحزاب...
أو ما يشبهها...
أساسا...
لفتاوى الإرهاب...
أساس الاحتماء...
بأحزاب...
أدلجة دين الإسلام...
حينما تقود الإرهاب...
في عالمنا...
في بلاد العرب...
باسم {الجهاد}...
في بلاد المسلمين...
لإعداد {المجاهدات}...
اليقدمن الخدمات...
ل{المجاهدين}...
في بلاد العرب...
وفي بلاد المسلمين...
******
فالإعداد صعب...
يبتدئ...
منذ الطفولة...
حتى يتشبع الطفل...
والطفل اليافع...
والشاب...
بروح الجهاد...
حتى يستعد...
لتفجير نفسه...
لدخول...
جنة الخلد...
للارتماء...
بين أحضان الحور العين...
لتصير الفتاة الصغيرة...
واليافعة...
والشابة...
متعطشة...
لجهاد النكاح...
حتى تنال...
رضى أحزاب الأدلجة...
وحتى يصير الجهاد...
في بلاد العرب...
وفي بلدان المسلمين...
مؤتمنا...
لتطويع العرب...
والمسلمين...
من أجل الصلاة...
في اتجاه إسرائيل...
حيث صهاينة التيه...
تعبدهم...
أحزاب...
أدلجة دين الإسلام...
إرضاء لإسرائيل...
وللرأسمال...
في كل العالم...
على حساب...
كرامة كل العرب...
كرامة كل المسلمين...
حتى يستفيد...
مؤدلجو دين الإسلام...
من إسرائيل...
من الرأسمال...
من كل الرجعيين العرب...
وغير العرب...
حتى يصيروا...
مستعدين...
للسطو...
على حكم بلاد العرب...
للسطو...
على حكم بلدان المسلمين...
بعد قطع رؤوس المعادين...
لأدلجة دين الإسلام...
لمن يستغل...
دين الإسلام...
أيديولوجية...
وسياسة...
******
ورغم امتناع...
تحقيق الحلم...
فأنا لا زلت أحلم...
وحلمي لا يتوقف...
يتجدد...
يتطور...
لا يعرف الانزواء...
ولا ضيق المجال...
يرتبط...
بكل مجالات الحياة...
بكل إنسان...
في كل المحيطات...
في كل السواحل...
في كل البحور...
في قارات الأرض...
في هذا الكون...
لأن الحلم مشروع...
والتحقيق...
يقود إلى حلم جديد...
يحتاج معركة...
يحتاج تدمير الأحلام / الأعداء...
حتى يتوفر...
شرط التحقيق...
ولتدمير...
الأحلام / الأعداء...
لا بد من الوعي...
بخطورة تلك الأحلام...
بخطورة نهج الأعداء...
بانعكاس ممارستهم...
على كل الوجود...
لا بد...
من تحديد الأعداء...
قبل الأحلام...
******
فالرأسماليون...
أعداء...
وصهاينة التيه...
أعداء...
والمؤدلجون لدين الإسلام...
أعداء...
ومن يختار...
عداوة الشعب...
عداوة كل الكادحين...
عداوة كل العمال / الأجراء...
حتى تصير...
كل أحلام الأعداء...
معادية...
للحلم الجميل...
الأحلمه...
من أجل العمال / الأجراء...
من أجل الكادحين...
من أجل الإنسان...
******
والعداوات كثيرة...
وما تنتجه...
كل عداوة...
لا يتردد الشعب...
في رفضه...
لا يتردد الكادحون...
في نبذه...
لا يتردد العمال / الأجراء...
في نفيه...
بعد احتضان الحلم الجميل...
******
والسماوات سمو...
والأراضي دنو...
وما بينهما...
مجال للأحلام...
قبل التحقيق...
******
أفلا تذكر كل الأجيال...
أن الأحلام...
إذا لم تتحقق...
تتبخر...
وأن الصراع المرير...
بين الطبقات...
بين الأعداء...
وبين الأصدقاء...
بين الأحلام المنفجرة...
لا تنتج إلا...
تحقق بعض الأحلام...
تبخر بعض الأحلام...
ومن يتحقق حلمه...
يصر مالكا...
آليات التحقق...
ومن لم يتحقق له حلمه...
يصر عاجزا...
عن امتلاك آليات التحقق...
فالعمال / الأجراء...
والكادحون...
يفتقدون النقابات...
يفتقدون الجمعيات...
يفتقدون الأحزاب...
لا يستطيعون امتلاك...
آليات تحقيق الأحلام...
التصير...
متبخرة...

ابن جرير في 19 / 10 / 2016

محمد الحنفي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,009,389,661
- قاوم ولا تستسلم، إن كنت إنسانا...
- النور المستعصي في زمن الاكتئاب...
- عيد مدينة الحسيمة...
- حقوق الإنسان في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، على ضوء وضعية ...
- في رمضان تزدهر تجارة الدين...
- يا أيها العزيز... يا أيتها العزيزة...
- في العشرين من حزيران...
- هل حل القدر...
- في يوم التكريم...
- أمازيغية أنت مغربية / عربية...
- كانت تناضل حين اعتقلوها...
- ما لهذا العجب...
- يا سيدة في هذا الزمان...
- في شهر الصيام يتفاءل المسلمون...
- في رمضان...
- حينما ينفتح القهر...
- الماء والهوى وخضرة الأرض...
- الأحزاب / المصلحة...
- الأحزاب اللا وطنية...
- في الريف مواطنون...


المزيد.....




- أمام الرواية السعودية لمقتل خاشقجي.. ما خيارات ترامب؟
- وزارة الثقافة والحضور المرتبك / حسين ياسين
- واشنطن بوست تكشف عن تسجيل سيدفع البيت الأبيض لرفض الرواية ال ...
- تناقض الاعتراف السعودي.. الرواية التركية لمقتل خاشقجي
- احذر.. مشاهدة هذا الفيلم قد تفقدك الوعي أو تجعلك تتقيأ
- -Ghost the Musical- Zorlu PSM-de sahnelendi
- القصبي يعترف: الأزمة هزتنا.. والمغردون: جبان وغبي
- الرواية السعودية لمقتل خاشقجي.. قصة لا يصدقها إلا ترامب
- ميركل: لا نقبل الرواية السعودية لمقتل خاشقجي
- ميركل لا تقبل الرواية السعودية حول مقتل خاشقجي


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - عشت أحلم بعالم أفضل...