أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطبيعة, التلوث , وحماية البيئة ونشاط حركات الخضر - عبد الكريم حسن سلومي - عاداتنا السيئه بالعراق لاستخدامات المياه وتعاليم الاسلام














المزيد.....

عاداتنا السيئه بالعراق لاستخدامات المياه وتعاليم الاسلام


عبد الكريم حسن سلومي
الحوار المتمدن-العدد: 5501 - 2017 / 4 / 24 - 13:41
المحور: الطبيعة, التلوث , وحماية البيئة ونشاط حركات الخضر
    


المياه تعتبر من عناصر الحياة والتي لايمكن العيش بدونها وهي من نعم الله على البشر. وفي الدين الاسلامي الحنيف كانت الاوامر الألهيه وأحاديث السنه النبويه تحث كثيراَ على عدم هدر المياه والاسراف في استخدامها فقد قال تعالى في محكم كتابه العزيز بسم الله الرحمن الرحيم{ (وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلا يُؤْمِنُونَ ) سورة الأنبياء 30(وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ ) ٢٢ البقرة(وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ) ٩٩ الأنعام(أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَسَالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِهَا )١٧ الرعد(وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ) ٢٢ البقرة(وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ ) ٩٩ الأنعا(أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَسَالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِهَا )١٧ الرعدوقال الرسول الكريم)ص)](كلو واشربوا ولاتسرفوا انه لايحب المسرفين)(لا تسرفوا في الماء ولو كنتم على نهر جاري)"(كل واشرب والبس وتصدّق في غير سرفٍ ولا مخيّلة)[.
لذلك فأن الحفاظ على المياه وعدم الاسراف فيها مع السعي لترشيد استخدامها تعتبر من الامور المهمه والحيويه والتي يجب ان يتعود عليها البشر مع ابتكارهم لوسائل تقلل من هدرها والانتفاع منها بدرجه كبيره وفي كل مجالات الحياة من زراعه وصناعه وبلديات .
اما لو درسنا حالة المياه في بلدنا العراق على سبيل المثال فنجد ان الاساليب المتبعه والعديده في استخدامات المياه ستجعل الناظر لها يصاب بصدمه واحباط من جراء الاستخدام المفرط والعبثي والغير مسؤول ومن جهة ثانيه نرى كثرة الصراخ من شحة المياه لبعض مناطق بلادي مع الاستهلاك الغريب والرهيب للمياه في البيت والمصنع والزراعه وغير مبالين حتى بتعاليم دين الاسلام الذي يتبعوه ولو قمنا بمقارنه بسيطه بين طرق استخدامنا للمياه مع جيراننا العرب فسنرى حجم الهدر لدينا ومدى احترامنا لهذه الثروه التي حبانا الله بها ولم نراعيها وسنجد ان هدر المياه لدينا اليوم اكثر من 30% من ما نستهلكه اليوم وهي كميه يمكن استغلالها للتعويض عن الشحه الحاصله فعلا اليوم.
اننا اذ ندعوا لترشيد الاستهلاك لانقصد مطلقاً حرمان المواطن من هذه النعمه الالهيه بل العكس نريد أن تصان كما يأمرنا دين الاسلام الحنيف فعلينا ان نوازن بين وارداتنا المائيه وكميات الاستهلاك وهذا يتطلب منا ان يكون هنالك ادارة للمياه على درجه عاليه من الكفاءه والشده ولديها من القوانين الصارمه التي تساعدها للحفاظ على هذه النعمه التي حبانا بها الله جل جلاله’وبلدنا اليوم بحاجة ماسه لتغير اساليب استخدامات المياه بحيث نراعي بها اوامر الله سبحانه وتعالى ورسولنا الكريم(ص) عند ذلك سوف لانرى كم نوفر من المياه ونتجاوز محنة الشحه اليوم حتى بمياه الشرب مالم تكن هنالك اسباب قاهره خارجه عن ارادتنا( كما نتعرض اليوم لابتزاز بعض دول الجوار) لذلك فأن من اهم النقاط للمحافظه على ثروتنا المائيه هي اعادة بناء شبكات المياه لكل الاستخدامات وبأساليب عصريه مع تجديد القديمه واصلاح كافة الاضرار الحاصله اليوم وذلك كون الشبكات القديمه اصبحت ذات كفاءه قليله جداً ويتطلب ذلك ايظا استخدام طرق حديثه في مد خطوط المياه والسيطره على التجاوزات الكبيره اليوم ومحاسبة مرتكبيها ليكون هنالك رادع لكل مخالف للتعليمات والمصلحه العامه.
مع عدم اغفال مالتسعيرة المياه من دور كبير لعدم ضياع هذه الثروه حيث يعتمد اليوم على تزويد المواطن بالمياه بدون مقياس مما شجع ذلك على الاسراف لكونها متوفره لذلك لايوجد رادع للمواطن من الاستخدام المفرط للمياه الا التسعيره والتي تتناسب مع قيمتها الحقيقيه.كما انه بات من الضروري استخدام وسائل حديثه للسيطره على المياه والحد من هدرها مع اعتماد اساليب جديده في توزيع المياه مثل نظام الضخ بالمراشنه بين المناطق والمشاريع مما سيؤدي ذلك وحتما لتقليل الضائعات لان عاداتنا وسلوكياتنا لاستخدامات المياه خاطئه وستؤدي اذا استمر العمل بها لهدر المياه وضياع الثروه المائيه ثم بعدها نصبح رهينه بيد الاخرين وعند ذلك فقط سنعرف كم هي عزيزه هذه الثروه التي حبانا بها الله ولم نعرف قدرها .


المهندس
عبد الكريم حسن سلومي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- مشكلة المياه في العراق الواقع المرير والامال بالحلول الواقعي ...
- اهمية المياه في الحياة
- المياه سلاح جديد مستقبلي لمحاربة العراق
- شحة المياه ودوائر الري في العراق
- ازمة المياه في العراق اصبحت حقيقة ساطعه
- هدر المياه في العراق الى متى
- نقص المياه يهدد حياتنا
- تلوث المياه خطر كبير يهدد حياتنا
- هل ستكون المياه الثروه الثانيه الضائعه في العراق
- الموارد المائيه في العراق واخطاء مستمره
- الماء هبة إلهيه للعراق لانحسن استخدامها
- ادارة قطاع المياه في العراق الواقع والطموح
- مياهنا ثروتنا وحياتنا
- بيئة العراق واقع مأساوي وخطير مستمر
- تشكيل مركزوطني للمياه بالعراق واجب وطني كبير
- ادارة مشاريع الري بالعراق واثرها على الشحه المائيه
- قيمة للمياه معقوله عامل مهم لتجاوز ازمة المياه بالعراق


المزيد.....




- التلفزيون السوري: مقتل 14 مدنيا وإصابة 32 آخرين بغارة للتحال ...
- بالصور والفيديو.. الجيش السوري يتقدم باتجاه -المحطة الثانية- ...
- ليبرمان: القصف على الجولان جاء دون علم الأسد
- "فيفا": جائزة "الأفضل" لرونالدو لاعبا ول ...
- إسرائيل باعت أسلحة لميانمار تمّ استخدامها ضدّ الروهينغا
- دنفورد: سنواصل عملياتنا في النيجر رغم الهجوم الدامي ضد جنودن ...
- الملك عبد الله للصدر: يجب تغليب الحوار للحفاظ على سلامة العر ...
- خمس طرق لتحسين قدرتك على التركيز
- رونالدو.. حاصد جوائز يلتهم ميسي
- قتلى من فصيل موال لتنظيم الدولة في غارات بدرعا


المزيد.....

- ظاهرةالاحتباس الحراري و-الحق في الماء / حسن العمراوي
- التغيرات المناخية العالمية وتأثيراتها على السكان في مصر / خالد السيد حسن
- انذار بالكارثة ما العمل في مواجهة التدمير الارادي لوحدة الان ... / عبد السلام أديب
- الجغرافية العامة لمصر / محمد عادل زكى
- تقييم عقود التراخيص ومدى تأثيرها على المجتمعات المحلية / حمزة الجواهري
- الملامح المميزة لمشاكل البيئة في عالمنا المعاصر مع نظرة على ... / هاشم نعمة
- الملامح المميزة لمشاكل البيئة في عالمنا المعاصر مع نظرة على ... / هاشم نعمة
- المسألة الزراعية في المغرب / عبد السلام أديب
- الفساد في الأرض والسماء: الأوضاع الطبقية لتدميرالبيئة / المنصور جعفر
- الايكولوجيا البشريه في النظريه والتطبيق والقياس ( محاضره ال ... / هادي ناصر سعيد الباقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطبيعة, التلوث , وحماية البيئة ونشاط حركات الخضر - عبد الكريم حسن سلومي - عاداتنا السيئه بالعراق لاستخدامات المياه وتعاليم الاسلام