أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - رواء الجصاني - رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم الرابع عشر //














المزيد.....

رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم الرابع عشر //


رواء الجصاني
الحوار المتمدن-العدد: 5340 - 2016 / 11 / 11 - 02:58
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم الرابع عشر
رواء الجصاني
---------------------------------------------
72- ايضاً وايضاً عن المحاصصة
مابرح الكثيرون يبغضون، ويعيبون بتشدد لا حدود له، مسألة "المحاصصة" التي شاع- وما زال استخدامها- بين العراقيين، ومن بينهم من لا يعرف حتى ما تعنيه الكلمة أو التعبير، بل يردد ما يسمع، وخاصة من تيار من لا يحب العراق الجديد بعد عام 2003 والذي لا يختلف اثنان ما حمله- ويحمله من مأسٍ ودمار، محملين " المحاصصة" و"الـتحاصص" لا غير، ناسين ومتناسين مسؤلية الارهاب واهله و"ذويه !!!" عما حلَّ بالبلاد ... والأهم هنا ان العديد من "كارهي" المحاصصة، حقاً أو باطلاً، يستخدمونها لأهداف اخرى بعيداً كل البعد عن المقصود من سلبية تلك الكلمة / التعبير، والمقصود بها هنا تمزيق البلاد والسير بها الى المجهول ... ولكن، أما في "المحاصصة" اية ضرورات ومتطلبات وايجابيات وفوائد وآن - ضَؤلت- كأحدى المخارج من أزمة ودمار البلاد العراقية، في ظل جهل فاشٍ، وأمية راسخة ؟!.. نتساءل وحسب، وعسى ألاّ نحسب على تلكم "المحاصصة" والـ"تحاصص" الذي لا ناقة لنا فيه، ولاجمل .

73- ثمة فرق بين السئ... والأسوأ
نعم... من المنطقي تماما ألا يجلب التشدد والغلو في الدين، غير البغضاء، والداء الذي لا شفاء فيه. وذلكم ما شهدناه ونشهده كل يوم دون حاجة لمزيد من التفاصيل عنه. ولكن، وهنا الاستدراك الملازم دائما، أو يكاد: أما ثمة تشويه مقصود، وآثارة مفتعلة، حين يوضع كل الاسلاميين في سلة واحدة، كما يكتب وينشر سياسيون ومثقفون وغيرهم؟...أما ثمة مبالغة في الأمر حين توضع كل الاحزاب الاسلامية في موضع واحد ؟! أما هناك، بين المتشددين الاسلاميين فوارق، وحدود، وآن كانت بنسبة ما؟ ... ترى لماذا لا يجري التمييز بين المتشدد والاكثر تشدداً؟. وهل أن كل العلمانيين جيدون، وكل الاسلاميين سيئون؟ .. اسئلة لا بد وان تجد لها صدى عند من يريد ان يتمعن قليلا، كما نزعم .

74- ما رأيكم بـ " الامة العراقية"؟!
منذ نحو ثلاثين عاما، وفي احدى المناسبات، استعرت تعبير "الامة العراقية" بديلاً عن "الشعب العراقي" . وحينها نبز متفيقهون لـ"استنكار" التسمية.. بعضهم مسبباً اعتراضه و "نرفزته" بتفسير علمي – فلسفي – فكري ... الخ لمصطلح الامة. وبعض أخر استثار لأن الاستخدام الجديد يروح – بحسب رأيه- ليمزق المجتمع، ويثير النعرات وما الى ذلك من مصطلحات جاهزة، حاضرة للاستخدام في كل أن ومكان .. والآن اجدد التساؤل و"الأثارة" مجدداً، أما من الأوضح والأدق، والأكثر قرباً للقلوب والعقول، وهن في توتر دائم منذ عقود، إستخدام مصطلح / تعبير الأمة العراقية في بلد تعيش فيه شعوب مختلفة؟ أما في ذلك ما قد يوحد أكثر بين النفوس؟.
---------------------------------------* يتبع





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- شهادات ووقائع على ضفاف الذكريات - 2 // ربع قرن في حركة طلابي ...
- شهادات وقائع على ضفاف الذكريات -1 // بين الصحافة والثقافة... ...
- ملاحظات وقراءات وانطباعات... حول -وصفي طاهر.. رجل من العراق-
- رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم ال ...
- جرى ذلك قبل خمسة وأربعين عاماً (2/2) // الجواهري في حديث خاص ...
- جرى ذلك قبل خمسة وأربعين عاماً // الجواهري في حديث خاص لسامي ...
- رواء الجصاني: تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم الث ...
- بين الجواهري والامام الحسّين: مآثرٌ وشعر* // رواء الجصاني
- رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم ال ...
- رواء الجصاني : مع الجواهري في بغداد وبراغ ودمشق... بعيون حمي ...
- رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم ال ...
- رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم ا ...
- رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم ال ...
- رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم - القسم ال ...
- رواء الجصاني: تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم الس ...
- رواء الجصاني: تأملات وتساؤلات حول بعض حالنا اليوم (القسم الس ...
- رواء الجصاني : مشروع النشيد الوطني العراقي الجديد // من شعر ...
- رواء الجصاني :تأملات وتساؤلات عن بعض حالنا اليوم/ 18
- رواء الجصاني: وكنا كالزروعِ شكتْ محولاً، فلما أستمطرتْ، مطرت ...
- رواء الجصاني - تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم/ 17


المزيد.....




- مصدر عسكري لـCNN: القوات الجوية المصرية تلاحق منفذي الهجوم ع ...
- السيسي: سنرد بقوة غاشمة على هجوم العريش
- لماذا تحرص الكلاب على صداقة البشر؟
- مرض باركنسون يهدد البشرية
- موسكو.. عيد رأس السنة بنكهة عسكرية!
- عودة الحريري.. استراحة قصيرة قبل تصعيد جديد
- رويترز: نصر الحريري سيترأس وفد المعارضة السورية إلى الجولة ا ...
- إعادة فتح محطتي مترو الأنفاق في لندن 
- تحققت من بلاغ أمني.. الشرطة البريطانية تعيد فتح شارعين في لن ...
- السيسي: -سنرد بقوة غاشمة على هجوم سيناء-


المزيد.....

- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب
- مبادرة «التغيير نحو الإصلاح الشامل» في العراق / اللجنة التحضيرية للمبادرة
- القبائل العربية وتطور العراق / عصمت موجد الشعلان
- تحليل الواقع السياسي والإجتماعي والثقافي في العراق ضمن إطار ... / كامل كاظم العضاض
- الأزمة العراقية الراهنة: الطائفية، الأقاليم، الدولة / عبد الحسين شعبان
- من تاريخ الكفاح المسلح لانصار الحزب الشيوعي العراقي (١ ... / فيصل الفوادي
- عقود من تاريخ الحزب الشيوعي العراقي - الجزء الاول / عزيز سباهي
- الأمن والدين ونوع الجنس في محافظة نينوى، العراق / ئالا علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - رواء الجصاني - رواء الجصاني : تأملات وتساؤلات في بعض حالنا اليوم – القسم الرابع عشر //