أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد العروبي - في إنقضاء شهر العسل المصري السعودي














المزيد.....

في إنقضاء شهر العسل المصري السعودي


أحمد العروبي

الحوار المتمدن-العدد: 5312 - 2016 / 10 / 12 - 23:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لازلت أري بأن عدم دخول حرب اليمن هو خطا من الإدارة المصرية . ليس لاننا يجب أن نكون قلبا و قالبا مع السعوديه بل لان السياسة هي عملية مقايضة في النهايه , و السعودية غصب عنا هي موجوده و ذلك لانه إذا كان وجودها خطر فزوالها أشد خطرا كونها منجم لا ينضب من الارهابيين و البترودولار .

كذلك هي صديق خطر لكن عدو أخطر و لا يجب هنا التعامل مع السعودية بعدد مقاتلاتها الطائرة أو جيشها فمصر ببساطه يمكنها سحقها عن بكرة أبيها في أي حرب نظاميه , بل يفضل التعامل معها كونها تملك أقوي سلاح أنتجه البشر و هو الوهابيه إلي جانب البترودولار مع وجود إعلام قادر علي حماية عملائهم و إرهابييهم , و كما نعلم فالإعلام مهم الان أكثر من أي وقت مضي و مهما كنت برئ فلو قال الإعلام أنك مذنب فستظل مذنب و هنا نضع سوريا نموذجا .

و نحن لا نملك جبهه داخليه قوية بل بها الكثير من العملاء المحتملين للسعودية كالإخوان الذين يحتاجون فقط للدعم المالي لكشف كل عوراتهم لهم و السلفيين الذين يكفيهم غمزة من السعودية لتفجير أنفسهم و هذا لن يحدث في حال عادينا السعودية فسوريا لم تعاديها بل فقط لان السعودية لم يعجبها إستقلاليه سوريا ففعلت بها ما فعلت و نحن سيحدث لنا نفس الشئ في حال ظللنا مستقلين , إلي جانب هذا هناك ضعف الدولة الإعلامي الذي يجعلها في مرمي نيران الإعلام المعارض طوال الوقت و هذا مع مرور الزمن يمحي إنجازات الدولة مهما كانت حقيقيه , و إن كان مشكلة سوريا جغرافيه كونها محاطه بدول قوية و دول رخوه علي كامل حدودها , فمشكلة مصر إقتصادية بسبب عدد السكان و الإقتصاد المعتمد إعتماد كلي علي الخارج سواء في إيرادات العملة الصعبه أو في السلع الإستراتيجيه التي تحصل عليها مصر بهذة العملة الصعبه , بينما سوريا كان لديها إكتفاء ذاتي و عدد قليل من السكان فكانت المشكلة جغرافيه فقط و تم إستغلالها أمثل إستغلال من أعدائها , و لنا فيما حدث في السنوات الاخيرة عبرة للتدليل علي خطر أي مشكلة إقتصاديه علي السياسة في مصر .

فالخروج علي مبارك كان بعد الترويج للكثير من الهراء عن إقتصاده رغم أنه يعتبر متقدم علي الطريقة التركيه و الهنديه و غيرها من الدول الراسمالية النامية , لكن دولة مبارك كانت متخلفه إعلاميا و لم تقدر علي الترويج لنفسها فانعكس الإنفجار في الشارع علي الإقتصاد ثم السياسة , ثم تغيرت السلطة و زادت المشاكل الإقتصادية .
في 30 يونيو نفس الشئ تغير في السلطة و مشاكل إقتصادية تسببت فيها العزلة المؤقته في البداية مع تفجير الإسلاميين للوضع في الداخل من خلال المظاهرات و إشعال سيناء لكن لحسن الحظ تم دعمنا من المملكة و مع الوقت تحسنا إقتصاديا و بدات العزلة تنفك .

مؤكد لن يحدث خروج هائل في السنوات القادمه للناس لكن زيادة نشاط الإرهابيين سيضر بالإقتصاد و قد يحدث تغير في السلطة عن طريق أي إنتخابات لصالح السعودية .
خاصة أن دولتنا ضعيفه جدا إعلاميا و يروج نفس الهراء عنها الان الذي كان يروج في عهد مبارك من الإعلام الخاص علي إعتبار إنها معارضه في دولة أوروبية مثلا لا تواجه أي مشاكل أمنيه تعرضها للتفجر من الداخل .

من هنا نقول أن الدخول في حرب اليمن ما كان سيكلفنا شئ إقتصاديا بل علي العكس كان سيكون مفيد إقتصاديا بالتالي مفيد للسلطة و كذلك عسكريا لشحذ قدراتنا العسكرية بتمويل من المملكة , وقتها كان بإمكانا مقايضة سوريا باليمن و حتي اليمن نفسها في حال فشل التحالف فيها فكان بالإمكان من خلال الخبرة و الحكمه المصرية أن تحد من الطيش و المراهقه السعودية و كان من الممكن وقتها أن نقنع السعوديين بأهميه إستخدام الدبلوماسية بدلا من العسكرة في اليمن , لكن أن لا نفعل أي شئ في اليمن و نعارضهم في سوريا فسنخسرهم كما يحدث الان و هذا ليس في صالحنا و لا في صالحهم لانهم كما قلنا سابقا لن يحميهم أحد سوي مصر فهم يخسرون في كل المنطقه لصالح إيران و لا يوجد دوله حقيقة كبري في الإقليم يمكنهم الإستناد لها و الإستثمار فيها سوي مصر و ذلك لان أموالهم لم تعد كافيه لإقناع الامريكين , نحن ببساطه نحميهم من أنفسهم فهم الان كالمراهق الذي سيطر علي شئ أكبر بكثير من حجمه فكان الطريق إلي نهايته .

هنا يجب أن نذكر أنه قد يبدو أن تفاهمات الدولة و ليس التحالفات كما يقول ملقوا الهراء (اي شئ عندهم = تحالف) مع السلفيين و التحضير لتفاهمات مع الإخوان كان لتهدئة الجبهه الداخليه خوفا من خيانه سعودية قد تحدث في أي وقت , إلا إنه كان من الافضل الإعتماد علي حرب اليمن في مقايضة مع جبهتنا الداخليه أيضا بها و في النهايه طالما الإعلام معنا و العالم صامت بفضل أموال السعودية فصورة مصر كقاتل في اليمن ما كانت ستبرز لاننا حتما ما كنا سنتصرف بطيش السعوديه بل كنا سنحد من طيشها .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,169,108
- 10 نقاط حتي لا يتم الخلط
- لماذا ألمانيا
- تفسير المراهق اللاديني للتقدم
- في نظرية المؤامرة
- تعليقات علي 6 نقاط تحدث عنها الاستاذ سامي كليب في لقائه في ق ...
- عن الجليد الذائب بين الدولة المصرية و الإسلام السياسي
- إيجابية و سلبية النقلات النوعية في تاريخنا
- في الإصلاح
- في كتالوج إبراهيم عيسي
- عن التقدم
- السوق الحر ليس الحل السحري
- أهمية الحجم في التأثير السياسي للدولة القومية
- إنعكاسات علي لقاء إبراهيم عيسي بأحمد جلال
- في ما يسمي بالإصلاح الزراعي
- التعليم ليس الحل السحري
- إحدي أهم المفارقات السنية
- في أزمة اللاجئين
- إستيعاب كارثة الحرب مع إسرائيل
- الفارق في قبول السلطه الحديثه بين المسيحيه و الإسلام السني ت ...
- نموذج بسيط يوضح الفارق بينا و بين اليابانيين


المزيد.....




- بوتين يلتقي أردوغان في روسيا قبيل انتهاء مهلة وقف إطلاق النا ...
- جونسون: سأدعو إلى انتخابات مبكرة إذا رفض البرلمان خطة الخروج ...
- شاهد: طقوس دينية للاحتفال باعتلاء الإمبراطور ناروهيتو عرش ال ...
- صحيفة فرنسية: لعنة العنف تطارد العراق
- بعد سقوطه في منزله .. رئيس أمريكي سابق في المستشفى
- الجيش المصري رقم 12 عالميا... ما ترتيب جيش إثيوبيا؟
- ليس فقط سياسيا.. تقارب أذواق بوتين وأردوغان (فيديو)
- الرئاسة المصرية تتحدث عن -سد النهضة- تزامنا مع تصريحات إثيوب ...
- -ظهور مشروبات بدون كحول بنكهة -الويسكي- و-الجن
- شكري يكشف لـ-سبوتنيك-عن أهداف قمة سوتشي


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد العروبي - في إنقضاء شهر العسل المصري السعودي