أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - بوجمع خرج - إلى السيد ابراهيم غالي: لا تعتقدوا أننا نسيناكم ونعدكم أنا سنواجه الفيتو الفرنسي














المزيد.....

إلى السيد ابراهيم غالي: لا تعتقدوا أننا نسيناكم ونعدكم أنا سنواجه الفيتو الفرنسي


بوجمع خرج

الحوار المتمدن-العدد: 5310 - 2016 / 10 / 10 - 13:30
المحور: الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني
    


الحدث:
جبهة البوليساريو تحمل فرنسا المسؤولية في ما تشهده المنطقة من توتر وتهديد للأمن والاستقرار
http://almasir.net/news/?p=42056
السيد الرئيس المحترم
انشغلنا هذه الأيام بالانتخابات التشريعية المغربية التي لا تسمن ولا تغني من جوع في مصير الصحراء الغربية دوليا وأمميا، ولكننا نتابع الأحداث وما يجري في اللجنة الرابعة، وما يصرف من مال عليها لعل لقطات تلفيزيونية في تعبئة تتستر فيها الدبلوماسية المغربية على فشلها...
واليقين، أن المسمى لخريف هو فعلا يخرف أمام اللجنة الرابعة في حديثه عن حياته عبر مناصب فيها كوركاس قياداته كاذبة تخادع حتى ملكها وقد ركبت طوف الأطماع، ليشرع لنفسه الحق أن يتكلم باسم الصحراويين أمام خبراء أممين كما لو أنهم أغبياء لا يعلمون أ الدولة الصحراوية لها رئيسا منتخبا وبرلمانا وحكومة ومؤسسات... ويكفي هذا تشوها لحكامة ودبلوماسية مغربية تعتمد على لغة من النوع الاستهلاكي jetable غارقة في نرجسيتها، ليبقى المستدام هو اللغة الأممية كلغة حق.
فهنيئا لكم بما أصبحتم فيه من مقام أممي ودولي.
وللإشارة إن هذه الحكامة والدبلوماسية المغربية تعملان باجتهاد على محاصرة المفكر الصحراوي، وإبادة الهوية الصحراوية، لكن هذا لن يزيدنا سوى تشبثا بمرجعيتها التي لا يشوبها عيب الأطماع ، إنها المرجعية التي تمثلونها أنتم وتعيشونها مؤسساتيا خلافا لنا نحن المحاصرون.
من هذا المنطلق أقف لكم احتراما وتقديرا ومن خلالكم لكل الشعب الصحراوي... فأنتم امتداد لنا ونحن امتداد لكم، ولا يمكن لأية خارطة أن تفرق بيننا، فنحن صحراويون أولا...
إننا هنا في واد نون التي هي أرض مغربية معترف بها من طرف الأمم المتحدة من طنجة إلى طرفاية، نقول أن هذا الأمر يحرجنا في مسؤولياتنا خاصة وأن ما بعد وادنون له وثائقه التاريخية قبل أن يلتحق بيروك وجماعته بالسلطان المغربي الذي خول لهم حكما ذاتيا.
ربما الأيام تساعدنا لأن نكون قدر هويتنا وقدر أمانتنا وأن نكون في مستوى التاريخ كالذي نحن صنعناه ونصنعه هنا بوادنون رغم أننا لسنا لا منتخبين ولا أغنياء وليس لنا امتداد في الدولة أو في المؤسسات الكبرى... فقط نحن من تربية الحرية ترحالا لصحراء فضائها طاهر تعبدي من طبيعته الشريفة يؤهل من طبيعتها إلى "إقرأ".
السيد الرئيس المحترم:
لا زلت أنذكر مع محمد عبد العزيز رحمه الله وقد أرسل لمقابلاتي مع السيدة خديجة موثيق، في شأن ما يليق بالصحراء الغربية والمملكة المغربية لكن للأمانة أولويات فيها حضور للملك محمد السادس كونه ابن صديقي الحسن الثاني رحمه الله ، ولو أنه اليوم بدا لي أسير الفريق الذي تحدث عنه إيريك لوران وكاترين كراسيي.
أخيرا كونوا واثقين أن لكم امتداد هنا في واد نون يعدكم صدقا أن الفيتو الفرنسي الذي هو مركز اهتمام هذه الرسالة اللوحة التي أرسمها بكلمات الصدق لا خوفا في المملكة ولا طمعا في الجبهة... لن يدوم وسأتصدى له شخصيا بتوقيعات رؤساء فرنسا ذاتهما، السيدان نيكولا ساركوزي وفرونسوا هولاند في وثائق تبادلتها معهما في سياق التفاعل مع فرنسا من داخل الانتماء لفرنكوفوني ، لأنه لا يمكن أن يتمتع بوضعية تيندوف سوى مريضا سيكو وجودي.... وإن صحيح هي ذاتها قد تكون في حاجة إلى "فرنسا سادسة" إثر ساركوزي وهولاند.
السيد الرئيس المحترم:
النضال ليس تهافتا وراء الألقاب ولكنه كما قال المؤسس مصطفى لولي رحمه الله؛ إنه في "الخلود الذي أساسه الجماهير" في مأسسة الكينونة نظاما قد لا يهمني أسمه ولكنه فقط حرية تقرير مصير الإنسان وفق مبدأ وتوجهات الأمم المتحدة التي استحق فيها منا السيد بان كيمون وقفة إجلال،وشخصيا سأبعث له بلوحة بورتريه بأسلوب فني صحراوي عملت على تأسيسه في لوحات هي حاليا في فرنسا تكريما له باسم كل الصحراء الغربية، ولكم مني والشعب الصحراوي أطيب التحيات ، والسلام عليكم ورحمة الله.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,722,004,505
- متى كانت النظافة للمفسد والخائن والوثني المذهب والمتقمص الجه ...
- إعاقة المملكلة الذهنية: المستوى الدماغي الانتخابي دون المتوس ...
- المملكة المغربية: انتخابات الرذائل وإقبار جودة الإنسان
- إلى جلالة الملك: لقد قصرتم في الأمانة والانتخابات في واد نون ...
- باحترام أقول للملك محمد السادس: جلالتكم مسؤولون عن اتلاف مور ...
- بيان مضاد للديوان الملكي (المغرب): السيد فؤاد الهمة ليس بريئ ...
- إلى ياسر عبد ربو: ليس هناك أفضل من سلام أسلو بتحيينه
- ردا على السيد العماري: المغرب الغير العربي صغير بحجم جسمكم و ...
- ردا على السيد العماري: المغرب الغير العربي صغير بحجم جسمك وط ...
- دبلوماسية تركيا: هل الإخوان المسلمين بيدق التضحية في انقلاب ...
- الاتحاد المغربي للشغل .M.T. سيدي افني المغرب
- عودة المغرب إلى إفريقيا: هل حصان طروادة لصالح إسرائيل وفرنسا ...
- نواكشوط الجامعة العربية: قمة أريد لها احتقار الذات والشخصية ...
- ردا على مفكري المجلس الاقتصادي المغربي: مقاربتكم مستنسخة الت ...
- إلى روح صديقي الحسن الثاني: المستعمر الاسباني كان أرقى من عه ...
- أسبوع الجمل على إيقاع مغربة إبادة الهوية الصحراوية بوادنون
- ذكرى مئوية اغتبال الشهيد -إبراهيم صيكا- في يوم نضالي بمدينة ...
- إلى الشعب الصحراوي:قضية الصحراء الغربية قضية الإنسانية كلها ...
- قرار العودة إلى إفريقيا نقص إضافي في قيمة المملكة
- عودة المملكة إلى افريقيا !!! أنا أرفض مضمون الخطاب الملكي


المزيد.....




- العلاقة بين السمنة والشيخوخة المبكرة
- إدلب.. واشنطن تطالب سوريا وروسيا بإنهاء هجومهما -الشنيع-
- ارتفاع الإصابات بـ-كورونا- في كوريا الجنوبية إلى 2022 حالة
- تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في نيجيريا
- فيروس كورونا: التفشي بلغ -مرحلة حرجة وقد يتحول إلى وباء شامل ...
- سناتور حليف لترامب يدعو إلى إقامة منطقة حظر طيران فوق إدلب
- ارتفاع عدد الجنود الأتراك الذين قتلوا في إدلب إلى 33
- ليبيا... اندلاع اشتباكات عنيفة في العاصمة الليبية طرابلس
- الناتو لا يناقش تفعيل بند الدفاع الجماعي بخصوص الوضع حول سور ...
- مقتل 22 جنديًا تركيًا بغارات جوية في سوريا


المزيد.....

- روايات ما بعد الاستعمار وشتات جزر الكاريبي/ جزر الهند الغربي ... / أشرف إبراهيم زيدان
- روايات المهاجرين من جنوب آسيا إلي انجلترا في زمن ما بعد الاس ... / أشرف إبراهيم زيدان
- انتفاضة أفريل 1938 في تونس ضدّ الاحتلال الفرنسي / فاروق الصيّاحي
- بين التحرر من الاستعمار والتحرر من الاستبداد. بحث في المصطلح / محمد علي مقلد
- حرب التحرير في البانيا / محمد شيخو
- التدخل الأوربي بإفريقيا جنوب الصحراء / خالد الكزولي
- عن حدتو واليسار والحركة الوطنية بمصر / أحمد القصير
- الأممية الثانية و المستعمرات .هنري لوزراي ترجمة معز الراجحي / معز الراجحي
- البلشفية وقضايا الثورة الصينية / ستالين
- السودان - الاقتصاد والجغرافيا والتاريخ - / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - بوجمع خرج - إلى السيد ابراهيم غالي: لا تعتقدوا أننا نسيناكم ونعدكم أنا سنواجه الفيتو الفرنسي