أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - على عجيل منهل - عيد وطنى جديد فى العراق- 3اكتوبرعام1932 - انضمام العراق لعصبة الامم -














المزيد.....

عيد وطنى جديد فى العراق- 3اكتوبرعام1932 - انضمام العراق لعصبة الامم -


على عجيل منهل

الحوار المتمدن-العدد: 5304 - 2016 / 10 / 4 - 15:49
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


-تفاجأ -العراقيون أمس على عيدهم الوطني الجديد الذي بات يصادف الثالث من تشرين الأول (أكتوبر)، ذكرى انضمام العراق إلى عصبة الأمم عام 1932-
بعدما كان البرلمان أقره في تموز (يوليو) عام 2015.
أصدر الرئيس فؤاد معصوم بياناً هنأ فيه الشعب. وقال: «في مناسبة العيد الوطني العراقي الذي يصادف حلوله اليوم الإثنين الثالث من تشرين الأول ويتزامن مع نيل العراق استقلاله الوطني في مثل هذا اليوم من عام 1932 وقبوله عضواً في عصبة الأمم إثر انتهاء الانتداب البريطاني عليه، أتقدم إليكم بأحر التهاني». وزاد «أتمنى النصر التام على الإرهاب وتحرير كل شبر من أرض الوطن من براثن عصاباته المجرمة والنجاح في إعادة النازحين إلى ديارهم وإعادة إعمار البلاد، والتقدم بعزيمة واثقة نحو بناء دولة ديموقراطية اتحادية حديثة متطورة تضمن حقوق المواطنة وحماية المكونات كافة وتحقق العدالة الاجتماعية والازدهار الاقتصادي والحياة الكريمة لكل العراقيين»

زار رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، الاثنين، المقبرة الملكية شمالي بغداد، في أول زيارة يؤديها رئيس عراقي للمقبرة بعد عام 2003.

المقبرة الملكية الكائنة في منطقة الاعظمية شمالي بغداد بمناسبة "العيد الوطني" للعراق.
و أن معصوم أول رئيس عراقي يزور المقبرة الملكية بعد عام 2003.
ونقل -عن معصوم قوله خلال الزيارة، "لو لم يقتل الملك فيصل الثاني لكان بنى الدولة العراقية بشكل صحيح".
يشار إلى أن العيد الوطني العراقي للاستقلال يصادف حلوله في الثالث من شهر تشرين الأول لتزامنه مع نيل العراق لاستقلاله الوطني في عام 1932 وقبوله عضوا في عصبة الأمم اثر انتهاء الانتداب البريطاني عليه.
يذكر أن الملك فيصل الثاني بن غازي بن فيصل بن حسين بن علي الهاشمي هو ثالث وآخر ملوك العراق من الأسرة الهاشمية، وهو الابن الوحيد للملك غازي، آل العرش إليه عام 1939 عقب مقتل والده الملك غازي، وأصبح ملكا تحت وصاية خاله الأمير عبد الإله، حتى بلغ السن القانونية للحكم وتوج ملكا في، (2 مايو 1953)، واستمر في الحكم حتى مقتله في 14 تموز 1958 بقصر الرحاب الملكي بالعاصمة بغداد مع عدد من أفراد العائلة المالكة، وبوفاته انتهت سبعة وثلاثين عاما من الحكم الملكي الهاشمي بالعراق، ليبدأ بعدها العهد الجمهوري.

اين ثورة 14 تموز والاحتفال بها

وتساءل معظم العراقيين أمس عن سبب اختيار هذا اليوم عيداً وطنياً، وعن اختفاء كل مظاهر الاحتفال، فيما ازدحمت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بعبارات التهكم على السياسيين الذين تم إبلاغهم صباحاً بأن اليوم هو العيد الوطني لبلادهم.
وشهد العراق طوال تاريخه الحديث اضطرابات وتغييرات عدة في عيده الوطني، فقد كان يحتفل طوال فترة الحكم الملكي بتاريخ تأسيس الدولة وتتويج الملك فيصل الأول ملكاً في 23 آب (أغسطس) 1921، لكن التاريخ تغير بعد-ثورة 14 تموز عام 1958 وإعلان الجمهورية ليتم الاحتفال بالعيد في 14 تموز من كل عام حتى عام 1968، عندما شهدت بغداد انقلاباً نظمه البعثيون في 17 تموز ذلك العام ليصبح هذا اليوم عيداً وطنياً --حتى الاحتلال الأميركي في-- 9 نيسان (أبريل) 2003.
التاريخ الأخير اقترحه مجلس الحكم الذي أسسه الحاكم المدني حينها بول بريمر، لكن اقتراحه قوبل برفض شعبي واسع النطاق واستمر الأمر معلقاً حتى 17 تشرين الثاني (نوفمبر) 2008 تاريخ توقيع الاتفاق الأمني مع الولايات المتحدة حين أقر انسحابها من العراق في شكل كامل نهاية 2011، واقترح أن يكون هذا اليوم عيداً وطنياً، وأخيراً أقر البرلمان منتصف عام 2015 في قراءة ثانية قانوناً «توافقياً» بالعودة إلى تاريخ الانضمام إلى عصبة الأمم عام 1932، لكن ذلك القرار استمر معلقاً ولم يتم ترويجه إعلامياً أو سياسياً.
إن أزمة العيد الوطني العراقي ترتبط بأزمات أخرى، ما أثر في إقرار رسم العلم، وسط اقتراحات بالتغيير منذ سنوات، كما أثر في إقرار النشيد الوطني غير المتفق عليه نصاً أو لحناً، ما يسمح برفع أعلام وترديد أناشيد مختلفة، وصولاً إلى أيام وطنية مختلفة.--- ان العراق الجديد بحاجة ماسه
لوضع الاسس الكامله لاعياده ونشيده الوطنى والعلم الخاص بالبلاد وضرورة الاتفاق عليه -





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,890,888
- الرويبضة - فى بلاد قاسم امين- يطلب كشف العذريه- لمن تتقدم لل ...
- -العدالة ضد رعاة الإرهاب- قانون -.JASTA
- يانار محمد-،العراقيه تفوز --، بجائزة مؤسسة رافتو النرويجية ل ...
- اخلاق التمدن - واخلاق -اجلاف البادية
- رحيل--- شمعون بيرس-- رجل دوله محب للسلام
- الدكتور طالب البغدادى - حكايتى مع صدام- اللاعب الرياضى بشار ...
- ناهض حتر - رسم -رب الدواعش- قاد الكاتب الى -- قتله رميا - با ...
- نجم والى --يحصل على جائزة الروايه - فى المانيا - -مبروك
- قانون العفو فى العراق-اعطى -الحرامية والقتله -رخصة سياسيه -ل ...
- الروائيه العراقيه انعام كجه جى-تكريم وتقدير تستحقه-صاحبة طشا ...
- صدق المثل العربي الفصيح : (كِلاَ الأخوَيْنِ ضَرّاطٌ ولكِنْ * ...
- المرأةالشرقيه - والسياسيه
- ذبح الحمير والعيد
- اهوار الجبايش -تنتعش -من جديد
- رفع العلم العراقى فى البرازيل
- الفسكينى
- حجز -اموال وممتلكات--اعضاء -منظمة مجاهدى خلق الايرانيه --فى ...
- إياد علاوي وجثة جلال الاوقاتي
- اجازة اعتياديه - لمدة --5 -سنوات للموظف - براتب- فى العراق
- شارلي إيبدو- كفى صلافة وحماقة


المزيد.....




- محطة نووية روسية عائمة تتجه نحو مدينة معزولة.. لماذا؟
- البرازيل تستعين بالجيش لمكافحة حرائق الأمازون.. وترامب يعرض ...
- تقريرطبي: السالمونيلا القاتلة قد تقاوم المضادات الحيوية
- البحرية الروسية تتسلم 6 غواصات حديثة
- صحيفة: اليابان وأمريكا تتوصلان لإطار اتفاق تجاري
- شاهد: أبرز أحداث الأسبوع في 60 ثانية
- النبيذ الفرنسي في مرمى العقوبات الأمريكية
- قائد الحرس الثوري الإيراني يقول إن بلاده اختبرت صاروخا جديدا ...
- شاهد: أبرز أحداث الأسبوع في 60 ثانية
- بعد ضغط دولي.. الجيش البرازيلي يتولى مكافحة حرائق الأمازون


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - على عجيل منهل - عيد وطنى جديد فى العراق- 3اكتوبرعام1932 - انضمام العراق لعصبة الامم -