أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - سفيرنا في الامم المتحدة -لنكات -اصلي














المزيد.....

سفيرنا في الامم المتحدة -لنكات -اصلي


محمد الرديني
الحوار المتمدن-العدد: 5292 - 2016 / 9 / 22 - 11:18
المحور: كتابات ساخرة
    


سفيرنا في الامم المتحدة اسمه الكريم محمد علي الحكيم.
ان هذا السفير ايها السادة هو اكثر الناس تخلفا في الارض ،انه رجل امي في كل شيء ولاندري كيف تم تعيينه بهذا المنصب الدولي.
ليش ماتدري، مو هو من آل الحكيم عيني.
هذا الأمعة لم يلتقي (والاصح يلتق) مع ناديا مراد، البنت التي صفق لها العالم كله ومنحتها الامم المتحدة لقب سفيرة سلام للنوايا الحسنة.
يابه ليش مالتقيت بيها؟.
لأنها من اهل الذمة.
ذمة برقبتك ياملعون،ياساقط الغيرة وطائفي تافه.
والله انت ماتستاهل لا تكون شيعي ولا سني فالأمعات في بلاد الرافدين كثر وانت واحد منهم.
هسه صاروا اهل الذمة كفرة وانت المسلم الشيعي النبيل؟.
اللي يشوف صالة الاستقبال في بيتك يظنك ملك ملوك العالم.
ناديا مراد ايها السفير الذي لم تر الا بعين واحدة كيف وقف كل ممثلي الدول في الامم المتحدة اجلالا واحتراما لهذه لها وهي تلقي خطابها تاريخي امامهم.
بس انت وين تعرف شنو الطهارة؟.
على الاقل التقي بها من باب الذوق امام العالم وامام الكاميرات التي ستنقل مبادرتك.
ولك على الاقل هي عراقية وانت ولو كنت من آل الحكيم بس اشك بانك عراقي الا بالجنسية.
هل سمعت خطابها امام اعضاء الامم المتحدة واستمع اليه ملايين البشر؟.
معقولة ماصعدت عندك الغيرة؟.
بس هي الغيرة وين اذا وزير خارجيتك مايزال يحل الكلمات المتقاطعة.
سمعنا تريد ترجع الى بغداد وتحصل على منصب بي لغف في المنطقة الخضراء بعد ان خلصت "الفيلسات" اللي عندك.
ارجع عيني وانضم الى جماعتك هي بقت عليك.
كل سفرائنا ما شاء الله صاروا ملياردية الا انت وآخر سفيرة اشترت بيت ب 8 مليون يورو وانت تدفع ايجار السكن.
ياحرام....
حرام على الحكومات السابقة التي دفعتك الى التعليم المجاني حتى اكملت الجامعة وربما لم تكملها الله اعلم.
آخر صورة نشرت امس على الفيسبوك لقرد يحتضن كلبا صغيرا تاه عن اهله وصب له الحليب في صحن وانت مضيع الصوبين.
اولاد الملحة يرجون من سيادتكم ان تذكروا انجازا واحدا لكم وانتم سفير في الامم المتحدة ،طبعا عدا الاستقبالات وشرب القهوة المرة مع الدبلوماسيين.
اذا ذكرت انجازا واحدا سوف يعتذرون ،وانا اولهم، منك وامزق هذه المقالة شر تمزيق.
وربما سأكتب لك عبر هذا الموقع رسالة اعتذار لأني لست من اهل الذمة.
ارجوك ابحث عن معنى "طرن" ستجدها في القاموس العراقي وليس لها مرادف باللغة العربية.
فاصل مالي: بربي خوش دولة تقيل وزير المالية بعد ان قبض اكثرمن 6 مليار دولار.
دولة جينكو مصدي.
بشرى سارة لكل القشامر: آتى صاحب التراكتور الذي كان مزارا طيلة الاسبوعين الماضيين ورفعه من مكانه وقاده الى البيت بعد ان اعاد "الخركة" الخضراء الى مكانها واصبح من اصحاب الملايين عدا الخرفان والصخول والماعز.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,092,686,547
- امتحان فضائي للمخابرات
- الفويسق الذي نال زوجة صاحبه
- زهرة النيل وحاشية المالكي اولاد عم
- خروف بغداد ورقصة فضيلة
- راحت عليك يا السعودية
- انت عاطفي اذن انت عراقي
- كلامك درر ايها الزعيم
- سليم الجبوري استقيل اشرف لك
- اريد -امي- في بلاد الكفار ماكو
- عن السيد -تراكتور-قدس
- هامور اسمه شركة الكفيل
- كاز عديلة خلصان
- متسولون غصبا عليكم
- حزب نسوي ناعم
- المضحك المبكي
- نووي نضال العزاوي
- لماذا اسمك محجوب ايها المصدر
- افتونا ياناس لمن نعطي شهادة حسن السيرة والسلوك
- بنات معصوم بالقصر الجمهوري
- صفرة يا صفرة


المزيد.....




- الموت يغيب فنانا كوميديا مصريا شهيرا
- ذبول النرجسة
- كلمة لابد منها: حامي ليس فوق القانون أيها السادة !!!
- السترات الصفراء قسمت المثقفين في فرنسا
- توزيع جوائز مسابقة -منى الشافعي للقصة القصيرة للمهجّرين-
- الاعلان عن اسم الفائز بجائزة نجيب محفوظ
- قطر: إطلاق البوابة الإلكترونية لمعجم الدوحة التاريخيّ للغة ا ...
- العراقية الإيزيدية نادية مراد تتسلم جائزة نوبل للسلام
- تباين آراء الأغلبية والمعارضة بمجلس المستشارين حول مشروع الق ...
- حذاء لباد تقليدي روسي من جديد يحظى بشعبية واسعة


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - سفيرنا في الامم المتحدة -لنكات -اصلي