أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صلاح شعير - أوجاع المجتمع العربي














المزيد.....

أوجاع المجتمع العربي


صلاح شعير
الحوار المتمدن-العدد: 5285 - 2016 / 9 / 14 - 22:00
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عقب إنقضاء الحقبة الاستعمارية في منتصف القرن العشرين تقريبا، ترك الغزاة العالم العربي يغط في مثلث: الفقر، والجهل، والمرض، بيد أن الفقر كان يمكن الصبر عليه، ولو ببضع لقيمات، والجهل كان تحت السيطرة، إذ يتبع الجاهل العالم معترفًا له بالسيادة، أما المرض فكان ينتهي بالشفاء، أو الموت الزئام. وكانت مطالب الجماهير، تلتقي مع أهداف الحكومات، للتكاتف من أجل البناء.

بيد أن الطريق فيما يبدو كان ملبدًا بالغيوم، وتعذر القضاء علي هذا الثالوث الخطير، لأسباب بعضها غير معلوم، وبعضها معلوم، وبسب هذا التقاعس عن استئصال الداء العضال، نتج ثلاث آفات جديدة، وأشد فكتًا.

الآفة الأولي وهي مولد ظاهرة: الدجل في شتي المجالات، لدرجة أن الدهماء أصبحوا يتولون أمور العامة، وأبعد المتخصصون عن الساحة، وبلغت ذروة هذا الإنحدار بالسقوط الإعلامي، الذي مكن بعض المشعوذين من الإرتداد بالعقل البشري إلي ظلمات العصور الوسطي، فظهرت إعلانات توحي بقدرة بعض الدجالين علي علاج كافة الأمراض المستعصية، وفك السحر، وجلب الحبيب، ورد المطلقة، وغيرها من إعلانات وهمية لا علاقة لها بعلم الطب المتخصص، وتمددت الظاهرة ليطال الدجل كل مناحي الحياة تقريبًا. أما الظاهرة الثانية هي شيوع: الفوضي، في أمور يجب أن تأخذ علي محمل الجد، حتي تمخض الأمر عن استشراء النفاق كظاهرة ثالثة، فما يسمعه الفرد، أو المسئول، حال وجوده، عكس مايقال عنه حال غيابه.

وبعد أن تفشي مثلث : الدجل، والفوضي ، والنفاق، تولدت نتائج كثيرة، منها كثرة القتل، فسقطت هيبة الروح، وتدفقت الدماء في كل من :العراق وسوريا، وليبيا، والسودان، واليمن، ومن ثم حدث الإنكسار العسكري بهذه الدول. وتمثلت النتيجة الثانية لهذا الإخفاق في نمو حالات :التعصب في جانب، بالتزامن مع إدعاء العصمة علي الجانب الآخر، فنبت الأرهاب البغيض بكل صوره، ليحصد الأخضر واليابس. وقد أسفر في النهاية كل ذلك عن بروز حالة : فقدان الهوية، علي حساب فكرة الوطن، فحدث الإنكسار الاقتصادي، والسياسي، والاجتماعي، في مناطق عديدة.

والسؤال الحيوي هل سيأتي اليوم الذي تذوب فيه كل تلك الأوجاع؟ أم ستتفاقم الأمور نحو ما هو أسوأ ؟ قد يرتبط الأمل في تصحيح المسار؛ بعودة إرادة البناء في قلب كل عربي من جديد؛ حتي تشرق شمس العدالة؛ لتضمض جراح المكلومين، بالعلم، والعمل.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,006,742,965
- العدالة أساس التقدم
- أزمة الدولار تعصف بالاقتصاد المصري
- الإرهاب بوابة لغزو العالم العربي وتفتيت تركيا بالإنقلابات
- الطائفية والتقسيم يدق ناقوس الخطر ويحذر من المخططات الغربية ...
- إنتحار الحكومة المصرية
- الحادث الأرهابي بولاية فلوريدا الأمريكية مرفوض ولا يمثل الإس ...
- الغش يدمر المجتمعات
- مشكلة الاقتصادي المصري
- أزمة الوضع الحالي بمصر
- عالم الإنترنت والفيس بوك إعلامًا موازيًا كسر احتكار الصحافة ...
- دولة الطوائف
- عودة وزارة الإعلام بمصر ضرورة قومية
- الأمل والعمل والصبر
- مدرسة الحفظ والتلقين تقتل التعليم المفتوح بمصر
- الفاسدون لا يبنون الأوطان
- مثلث الفناء العرب تركيا إيران
- -لصوص الرحمة- نص مسرحي متعدد الثراء يفضح تجارة الأعضاء البشر ...
- رواية الظمأ والحنين تؤكد أن الأرهاب صناعة الجهلاء ورصاصات في ...
- الصناعة الغذائية أمن القومى يا ريس
- شجرة الأمل وينابيع العسل المر .. تحولات الريف المصري برواية ...


المزيد.....




- ترامب: يبدو من المؤكد أن خاشقجي قد مات وهذا أمر محزن للغاية ...
- مصر.. مواكب وخرافات ومنافع مالية بمولد السيد البدوي
- بقرار المشير خليفة حفتر... كتائب عسكرية تنضم للواء 73 مشاة
- البنتاغون ليس على علم بالرهائن الأميركيين في معسكر قرب دير ا ...
- المغرب يخفض الرسوم الجمركية على القمح اللين إلى 30% من أول ن ...
- متحدثة الخارجية الأمريكية: نتطلع لاستمرار الشراكة مع الشعب ا ...
- متحدثة الخارجية الأمريكية: نتطلع لاستمرار الشراكة مع الشعب ا ...
- باستريكين يصل إلى شبه جزيرة القرم على خلفية الحادثة في كيرتش ...
- هكذا أجاب ماكرون عن سؤاله حول مصير محمد بن سلمان بعد اختفاء ...
- عريقات يدين قرار إنهاء عمل القنصلية الأمريكية في مدينة القدس ...


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صلاح شعير - أوجاع المجتمع العربي