أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - نصف وجه














المزيد.....

نصف وجه


احمد ابو ماجن

الحوار المتمدن-العدد: 5225 - 2016 / 7 / 16 - 16:05
المحور: الادب والفن
    


ذَاكرتي
بِنصفِ وَجه
مُذ روادني عَجزُ النَّوافذ
على أن ينفذَ منها نِسيان
كانتْ سَليمةٌ جداً
قبلَ أن تقعَ بِشباكِ حبِّ مَشلولٍ
جَعلها نُصفينِ ببرزخٍ واحد
نصفٌ
كبئرٍ مَتروك
ظاهرهُ بسيطُ المَلامح
وَداخلهُ عميق الأضطراب
وَنصفٌ
كهتافِنا بالوَطنية
لايعدو كونهُ شعاراً مُضحك
عمودٌ من دخان
يَتعامدُ على بقعةِ أرضٍ
خُصصتْ لِحرقِ النِّفايات

الذّّاكرةُ
تَمتطي صَهوةَ الرُّجوع
الى عالمٍ ملؤهُ عَواقب
اذلتْ كاهلَ الأدمغة
بحسٍّ بَاهضٍ
وَشدو عَنيد
يَتغذى على وجبتينِ
من الحَلال وَالحَرام
لاتُسمنُ بطناً
ولاتُغني عن جُوع
كمن يَأكلُ هواءاً
وَيَدَّعي أنهُ شَبع !!

ماضٍ كبيس
يُخالطهُ إمتزاجنا ببعض
كخطوطٍ مستقيمةِ العناد
مرتبةٍ حسب قضاءٍ داكن
من جهةِ الجنة
وقدرٍ رَتيب
من جهة النَّار
متفاوتةِ الطُّول والحَظ
بينهما تّركن الأبوة
فأنا لا أعرفُ نبياً جليلاً
كـــ أبي
مادامَ يَخمدُ نيرانَ جوعِنا
بِعرقِ جبينهِ
دونَ تَذمر

العمرُ
مليءٌ بالمُنحنيات
منها ماهو مفتوحٌ أخضر
وَمنها ماهو مغلقٌ يابس
لايَسعُ الخَيالُ المرّ
إلا اقترانهن
على شكلِ سُلسلةٍ طويلة
تَكتظُ بالمُفاجئات
وَنَحنُ
نَلهجُ الفَرحَ والعُبوس
بينَ مُنحن وَآخر
لَم ينتبهُ أحداً لسوءِ الخَواتم
سِوى ايسخيلوس
وهو يَتذوقُ جَزعَ مَآسته
بِلسانِ الوُجود

أحتاجُ دائماً
إلى أصابعٍ كثيرة
لأتممَ الإشارةَ نَحو الأمل
فَكلما اشرتُ
يَسقطُ أصبعي قَتيلاً
بِرصاصةِ يأسٍ لايَعرفُ النُّور
عَجباً…
لماذا لا تَتأثرُ الأصَابع
التي تُداعبُ زنادَ البَنادق
وَهي تُشيرُ الى اللهِ زُوراً
بَقصدِ التَّوحيد !!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,285,143
- منطق الغراب
- رسالة لها
- شعب متناقض
- مشانق القدر
- بداية الألم
- براءة
- حبلى....
- أواخر الخاتمة
- لفتات هاوية
- وشاية العادات
- لكم ربكم ولي ربي
- مثالب النواح
- شكاية
- اكتراث منسي
- مزاعم ناعسة
- ملوحة السواد
- حرمات كاذبة
- أحيان عارية
- متاهات آثمة
- أحلم بك توا


المزيد.....




- عراك واشتباك بالأيدي في حفل توزيع جوائز مهرجان بارز للموسيقى ...
- أمسية ثقافية لنادى الأدب بقصر الثقافة الفيوم
- زوجة فنان مصري تعلن معاناتها مع المرض وخوفها من فراق أولادها ...
- هل تفكر في استئجار حافلة فيلم “Spice World”؟
- عاجل.. الحموتي والمنصوري ينقلبان على بنشماس.. أزمة البام تتف ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- قبل منحه جائزة شرفية في كان.. ألان ديلون يقول مسيرتي الفنية ...
- بسبب نظام “إمتحان التابلت “.. غضب وإستياء طلاب الثانوية العا ...
- الأولى عربيا.. جائزة الدوحة للكتابة الدرامية تبدأ المشوار
- الفن التشكيلي سلاح فعال لدى الاستخبارات الروسية في القرن الـ ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد ابو ماجن - نصف وجه