أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - يبقى التطرف الاسلامي داينمو الارهاب و روحه














المزيد.....

يبقى التطرف الاسلامي داينمو الارهاب و روحه


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5115 - 2016 / 3 / 27 - 19:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عاد التطرف الاسلامي الى الاضواء بقوة ليهز عاصفة الاتحاد الاوربي بمجزرة أخرى تضاف الى مجزرة باريس و المجازر الاخرىالمعادية للإنسانية، مٶ-;-کدا عزمه على مواجهة الانسانية و الحضارة و التقدم و الاصرار على فرض قيم التخلف و الجهل و الظلام.
منطق التفجير و سفك الدماء و إثارة الرعب و الخوف و سلب کل معالم الامن و الاستقرار و الطمأنينة، هو المنطق المفضل لدى التطرف الاسلامي و الذي يحاول من خلاله إقناع الانسانية برمتها للإنصياع و الانقياد له، و الاسستسلام لنهجه الاهوج المشبع کراهية و حقدا و قسوة و عنفا و دموية، والملاحظ إن التطرف الاسلامي يقوم بإستغلال الافراد الذين يتسمون بالجهل أو القلق النفسي و عدم الثبات و يدفعهم في متاهاة بعيدا عن کل ماهو إنساني من أجل تحقيق أهدافه اللاإنسانية و بث الرعب و الدمار و إيصال رسالة الموت و الظلام و الدمار الى أبعد نقطة ممکنة.
في هذا الوقت بالذات، و عشية هجمات بروکسل الارهابية، بدأت المعلومات تتوالى عن دور النظام الديني المتطرف في طهران في إشاعة الارهاب و نشره في مختلف أرجاء العالم، حيث إنه و بعد ماقد نشر من معلومات عن علاقة نظام ملالي طهران بتنظيم القاعدة الارهابي و دورهم الذي أدوه من حيث تقديم التسهيلات اللوجستية له و التنسيق و التعاون معه من أجل إنجاح هجمات 11 سبتمبر الارهابية على نيويورك و واشنطن، فإن تقارير جديدة تواردت من واشنطن تحدثت عن دور فيلق القدس الارهابي التابع للحرس الثوري في عملية تفجير السفارة الامريکية في ليبيا، وبذلك يزاح الستار مرة أخرى عن الحضور الاستثنائي بصورة أو أخرى لبٶ-;-رة و مرکز التطرف الاسلامي في کل واقعة إرهابية.
تواتر المعلومات مجددا عن العلاقة و التنسيق و الترابط مابين النظام الديني المتطرف في إيران من جهة و بين تنظيم القاعدة الارهابي من جهة أخرى، يقود مجددا للحديث أيضا عن العلاقة بينه و بين تنظيم داعش خصوصا وإن ماقد قيل سابقا بخصوص العلاقات المشبوهة و التنسيق المريب بينه و بين هذا التنظيم الارهابي و التي کان نظام بشار الاسد طرفا فيها، تدفع دائما بإتجاه ماهو أکثر من الشك و الريبة تجاه الدور المشبوه الذي يضطلع به هذا النظام في تغذية و توجيه و إسناد التطرف الاسلامي تحت أية يافطة کان حيث إنه و وفق قاعدة"الطيور على أشکالها تقع"، فإن النظام الديني المتطرف في إيران معني بأي نشاط إرهابي لأي تنظيم من التنظيمات التابعة للإسلاميين المتطرفين، فالهدف و الغاية النهائية واضحة وهو زرع و بث الرعب و الدمار و الخوف في کل مکان من أجل إکراه المجتمع الانساني على القبول بمنطق الموت و الجهل و الدمار، وإن الاهم من کل شئ هو الانتباه لدور هذا النظام و عدم التغافل عنه و نسيان و تجاهل دوره کبٶ-;-رة و مرکز للتطرف الاسلامي في العالم کله و السعي لفضحه بهذا الصدد على مختلف الاصعدة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,300,276
- تفجيرات بروکسل من ثمار التطرف الاسلامي
- حرية الشعب الايراني منطلق التغيير في إيران
- ثوابت المرشد الاعلى
- الشعب الايراني و مقاومته بريئان من جرائم الملالي في سوريا
- جبهة التطرف الاسلامي واحدة
- فتاوي مشبوهة
- خدمة الانسانية بحسب فهم ملالي إيران
- إصلاح أم مجزرة؟
- كفوا أيديكم عن سوريا وفكروا فينا
- الطاغية الثوري
- لغة و منطق ملالي إيران
- نظام يرى النساء قردة و حميرا!!
- نحو فضح المساعي الدولية لتأهيل نظام الملالي
- مجرم حرب بصفة نائب في البرلمان
- الجبهة الامامية لمواجهة التطرف الاسلامي
- کروش مترهلة و بطون خاوية
- إدعموا الشعب الايراني و ليس نظام الملالي
- عندما تصبح المصداقية على کف عفريت
- إنجازات و مکاسب الاصلاح في إيران
- الاصلاح و الاعتدال النظري


المزيد.....




- إسبانية أم عربية.. هل يجزم التاريخ أصل الصيادية؟
- بريطاني يحطم الرقم القياسي على دراجة هوائية بسرعة 280 كم/س
- باكستان: قررنا إحالة ملف كشمير إلى محكمة العدل الدولية
- من يصدّق؟ أمريكية دخلت المستشفى على أن لديها حصًى في الكلى.. ...
- يوم الحسم الحكومي في إيطاليا.. هل يحقق لسالفيني مآربه؟
- قلب خنزير مكان قلب الإنسان ؟ دراسة علمية ترى إمكانية ذلك في ...
- هونغ كونغ: احتجاز موظف في القنصلية البريطانية عند الحدود الص ...
- من يصدّق؟ أمريكية دخلت المستشفى على أن لديها حصًى في الكلى.. ...
- يوم الحسم الحكومي في إيطاليا.. هل يحقق لسالفيني مآربه؟
- نايك يعتذر عن تصريحاته بشأن -السياسة العرقية- بماليزيا


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - يبقى التطرف الاسلامي داينمو الارهاب و روحه