أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بارباروسا آكيم - نفحات عطرة من غار خِراء














المزيد.....

نفحات عطرة من غار خِراء


بارباروسا آكيم

الحوار المتمدن-العدد: 5066 - 2016 / 2 / 5 - 20:25
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


كثير من الناس في منطقتنا الموبوئة تتخيل في زماننا هذا أَن العمليات المرتبطة بإلإسلام الحركي من قبيل الإغتيالات والتصفيات وعمليات التفخيخ نشأت أَو ظهرت بعد مايُسمى بالجهاد الأَفغاني ! والحقيقة إِن العمل المسلح لهذه الجماعات سابق بكثير لما يُسمى بفترة الجهاد الأَفغاني

الــــبـــــــــــدايـــــة

في عام 1940 قامت حركة الإخوان بإنشاء جماعة أَو ذراع عسكري لها تحت مسمى النظام الخاص أَو الجهاز الخاص ، يعني بعد 12 سنة من إِنشاء حركة الإخوان على يد الإمام الفطيس حسن البنا

وحين تم تأسيس هذه المجموعة تم تأسيسها على أَساس وحدات نخبة عسكرية تقوم بعمليات تفجير و إِغتيالات وتطوير العمل في المستقبل لإسقاط نظام الحكم والسيطرة على السلطة بقوة السلاح ، وهو ماتم لاحقاً عن طريق التعاون بين الإخوان ومجموعة من ظباط الجيش المصري بقيادة رئيس أَركان حرب محمد نجيب ، ولولا إِن جمال عبد الناصر ( الإخواني السابق ) قلب الطاولة على نجيب والإخوان حيث عزل الأَول وحكم عليه بالإقامة الجبرية لكان الإخوان الى اليوم يحكمون مصر!

أَبـــرز الـعملـيات الـتي قـام بها الـجهـاز الخاص

بتاريخ 24 فبراير 1945 قام الجهاز السري للإخوان بإغتيال رئيس وزراء مصر الأَسبق الدكتور أحمد ماهر باشا ، بإطلاق الرصاص عليه

سنة 1947 قام الذراع العسكري للإخوان بتفجير سينما ميترو ، حيث إِختلفت تلك السينما عما سواها بكونها مبنية ومؤثثة ومجهزة بالكامل أَمريكياً ! وكانت أَول قاعة سينما في مصر مكيفة ! وتعد كذلك أَكبر قاعة في ذلك الزمان حيث كانت تسع 1526 مقعداً

طبعاً تفجير سينما ميترو تم بالتزامن مع تفجير صالتي سينما هما كوزموس ومتروبول وكانت غزوة الإخوان المباركة على دور السينما 6 مايو 1947

على إِثر تفجير دور السينما ، كان هناك قاضي في محكمة الإستئناف إِسمه أَحمد الخازندار جمع أَدلة ومظبوطيات لتورط الإخوان في عملية سينما مترو فقام الجهاز العسكري بتصفيته في 22 مارس 1948

بعدها أَو بالتزامن مع هذه العمليات قام الجهاز العسكري السري للإخوان وإبتداءاً 20 يوليو 1948 بعمليات ضد المصالح العامة من مهاجمة حارة اليهود وحرق الممتلكات ونسف شارع فؤاد وجرائم الأَوكار التي شملت مناطق شبرا وروض الفرج وشارع السندوبي ووكر الجيزة ..الخ الخ ، يعني ماشاء الله عمليات حلوة يحبها الله ورسوله الأُمي

أَبرز العمليات التي نفذت في سنة 1948 كانت في 22 ديسمبر 1948 ، حيث قام الجهاز الخاص بالإخوان بإغتيال محمود فهمي النقراشي رئيس الوزراء ، وذلك على إِثر قرار بحل جماعة الإخوان .. والقصة ببساطة أَن البوليس المصري إِعترض سيارة جيب بدون أَرقام في العباسيين كانت تحمل أَسلحة وبعد إِلقاء القبض على السائق وإعترافه وظهور قائمة بالأَسماء والتفاصيل ..إِنكشف التنظيم العسكري للإخوان

في يوم 5 مايو 1949 حاول جهاز الإخوان بتصفية رئيس الوزراء إبراهيم باشا عبد الهادي بإطلاق الرصاص عليه ، ولكن العملية فشلت وتم إِعتقال جميع المتورطين وظلوا في الحبس إِلى أَن أَخرجهم اللواء نجيب وعبد الناصر وإعتبروهم ابطال!!!!!

في 12 فبراير 1949 تم نحر الخروف الإمام الفطيس حسن البنا وسرت أَحاديث كثيرة بإنها كانت تصفية داخلية بين سدنة المعبد

المهم بعدما صار الهضيبي كبير سدنة المعبد قام بإعادة ترتيب وتنظيم النظام الخاص أَو الجهاز الخاص .. هنا سنتعرف على إِسم كان بمثابة القواد الأَكبر في بيت الدعارة الأَحمر ، إِسمه عبد الرحمن السندي .. هذا الرجل كان ذراع المرشـــد الباطشة وسيف الله المسلول في يده ..إِنه قائد الجناح العسكري السري للإخوان وهو المسؤول الأَول عن كل ماسبق من عمليات القتل والتفجير والحرق ..المهم أَن عملية اعادة الترتيب التي قام به الهضيبي شملت سيف الله المسلول عبد الرحمن السندي فقام الهضيبي بوضع سيد فائز عبد المطلب مكان عبد الرحمن السندي مسؤولاً عن الجهاز الخاص ! طبعاً عبد الرحمن السندي زعل!!!! وزعل هؤلاء لايعني إِلا شيء واحد !!!
فعلى غرار الصحابة رضوان الله تعالى عليهم ، الذين سحقوا رؤوس بعضهم البعض هكذا كان الإخوان أَشـــــر خلف لأَحط سلف

فعلى طريقة الصحابي القائل إِن لله جنوداً من عسل ..كان الصحابي عبد الرحمن السندي له نظرية : إِن لله جنوداً من شكولاته !! حيث قام بتصفية أَخيه في الدعوة بطريقة لاتخطر على بال إِبليس ! حيث قام بإرسال هدية الى اخيه في الدعوة رئيس الخط العسكري بمناسبة مولد النبي البدوي ، الهدية كانت عبارة عن علبة شوكلاتة مفخخة!! وصلت العلبة الى الهدف يوم الخميس 20 نوفمبر 1953 ، كان فائز عبد المطلب على شرفة منزله برفقة اخيه الصغير ذو التسعة سنوات يتأمل علبة الشكولاتة ..فتح المغفل الغبي رضوان الله تعالى عليه العلبة فتمزق هو وأَخيه الصغير ومن شدة الإنفجار قتلت طفلة صغيرة كانت تسير بالقرب من الشرفة وفي اليوم التالي أَي صباح الجمعة 21 نوفمبر 1953 كانت الصحف المصرية تعلن نبأ مقتل سيد فائز عبد المطلب !

مكتب الإرشاد لم يستطع التحرك بقوة ضد عبد الرحمن السندي كون الرجل كان قوياً متنفذاً متغلغلاً في عمق التنظيم ويعرف كل خفاياه ! فإكتفى سادن المعبد بعقوبة الفصل ..فشمل قرار الفصل كلٌ من أَحمد زكي وأَحمد عادل كمال ومحمود الصباغ وهم حلقة رجل الإخوان القوي عبد الرحمن السندي

هاهنا كانت بداية تشضي الدعوة من (غار خِراء) ، وبفقدان عبد الرحمن السندي وسيد فائز رضوان الله عليهما لم تعد دعوة الهداية بالإغتيالات والتفجيير كما كانت





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,603,873,582
- المطلوب حرب دولية على النقاب
- إِنَّ شر البلية مايُضحك
- إِعتذار واجب للسيدة سندس القيسي
- بحثاً عن هوية ضائعة لا وجود لها
- الى السيدة سندس القيسي ..حظاً موفقاً في المرات القادمة
- فلسفة الملابس والحجاب
- الى عارات الإسلام السياسي
- قداسة محمد تسلب الإنسان عقله وإِرادته
- هشاشة الفكر القومي
- فاشية الإسلام
- الأَعيان في ملة السريان
- فضل مسيحيي المشرق على المسلمين
- مقدمة في ظهور الأَديان الشمولية 2
- مقدمة في ظهور الأَديان الشمولية
- اللحن الحزين في الكنيسة الشرقية
- ورطة صاحب القرآن في قانون العقوبات الفرعوني
- الزخرفة كناتج عرضي للقمع الإسلامي للفن
- خرافة اللوح المحفوظ دونها السيوف
- ورطة صاحب القرآن مع سيناء
- الأَساليب التبريرية لدعاة الإعجاز


المزيد.....




- شاهد... عراقي يرد على الجميع ويقول من هي الجمهورية الاسلامية ...
- خامنئي: إزالة الكيان الصهيوني لا يعني إبادة الشعب اليهودي
- خامنئي: إزالة الكيان الصهيوني لا يعني إبادة الشعب اليهودي
- خامنئي: لسنا أعداء اليهود ويعيشون في بلدنا بأمان
- محقق بجرائم التحرش داخل الكنيسة متهم بالقضية ذاتها
- المكتب السياسي لأنصار الله: نشيد بالردود القوية للمقاومة الإ ...
- المكتب السياسي لأنصار الله: نعتبر هذا الاستهداف الإجرامي بحق ...
- المكتب السياسي لأنصار الله: نعتبر هذا الاستهداف الإجرامي بحق ...
- البطاركة والأساقفة الكاثوليك بلبنان يطالب بسرعة تشكيل الحكوم ...
- البروفيسور عمر عتيق: صورة العربي بالكتب المدرسية اليهودية عد ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بارباروسا آكيم - نفحات عطرة من غار خِراء