أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جاك عطالله - فلسفة الصيام و التبتل لدى الكنيسة القبطية المصرية














المزيد.....

فلسفة الصيام و التبتل لدى الكنيسة القبطية المصرية


جاك عطالله
الحوار المتمدن-العدد: 5016 - 2015 / 12 / 17 - 08:40
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تعليقا على موضوع الامتناع عن العلاقة الزوجية خلال مدد الصيام والتى تجددت المناقشة بها فى عدد من المواقع العامة والقبطية وهوالذى يقود الدعاية له بعض الاساقفة وقلة من الكهنة ولا يستند لاى نصوص من الانجيل ولا للممارسات المسيحية خلال ازهى عصورها بالقرون الثلاثة الاولى

اود ان اوضح رايى الشخصى الذى لا يلزم احدا والذى يشاركنى فيه غالبية صامته لا تقره ولا تمارسه اصلا الا فى ليالى التناول كمسالة متكاملة صوم جسدى وجنسى وروحى للتناول من السر المقدس وتعود العلاقة لطبيعتها بين الزوجين اصحاب الجسد الواحد حسب مفهومنا القبطى للزواج كاتحاد جسدين--

الجنس مطلب حيوى وحق طبيعى من خلال ضوابط مجتمعية ودينية وهو ليس اشباع غريزى فقط لكنه اساس للتوازن النفسى والجسدى و الاسرى ايضا وهام جدا عند تنشئة الطفل نشاة سوية بين زوجين متفاهمين متحابين واساس التفاهم يكون العلاقة الزوجية المتناغمة والسوية القائمة على الاشباع المتبادل للجنس والعاطفة

هذا التعليم الكنسى الذى يطلب الامتناع عن العلاقة خلال كل الصيامات شىء غير مقبول ولا مستساغ لا دينيا ولا نفسيا ولا بدنيا ولا صحيا -

ونجيب من الاخر بموضوع حساس لدى الرهبان - الرهبنة نشات بعصر متاخر عن قبول المسيحية بمصر - يعنى ماكانش لها لازمة وقتها -

الكنيسة القبطية يتحكم فيها مجموعة من الرهبان تريد تطبيق حرمانهم الاختيارى لنيل نعمة الرهبنه على الشعب وهذا اذلال وتدخل فيما لايعنيهم بظل نصوص صريحة من الانجيل -
-
ازعم ان فكرة التبتل فلسفة ضيقة ولا يجب نشرها وتمجيدها بمجتمع الاقباط و بالتالى سيطرتها على الشعب 280 يوما بالسنة بمنطق عقابى ملخصه اشمعنى انا متبتل وانت لا ؟؟؟؟

هذه الامور المسكوت عليها والتى تجعل قيادة الكنيسة بواد وشعبها باخر ولا يطبقها الا قلة متدروشة يجب ان تخضع للمناقشة العقلانية المنفتحة بين متخصصين متزوجين وليس رهبان

كما خضعت فكرة لا طلاق الا لعلة الزنا فالاصل فى المسيحية هو الشعب لا السبت --

ان عبادة السبت والاحكام الفوقية من رهبان بموضوع لا طلاق الا لعلة الزنا قد تسبب بماسى وذنوب يتحملها الرهبان برقبتهم و اظن ان تابوه عدم زيارة القدس للشعب قد تحطم بضغط شعبى قبطى -- واعى ومنفتح

ولهذا اكتب لتحطيم سيطرة مفهوم التبتل على الشعب القبطى واصلاحه الى تبتل وقتى ليلة التناول فقط صيام من منتصف الليل حتى المناولة عن الاكل والجنس معا

-ان لم يكن الانسان متوازنا من جميع النواحى روحيا وجسديا ونفسيا فهو انسان غير سوى --

ايها الرهبان - اخرجوا من غرف نوم الاقباط وسرير نومهم ليس لكم اى دخل بها ولا علاقة وغير صحى ولا مستساغ ان تفتوا فيها اصلا -

ايها الشعب القبطى اى راهب يفتى لك فى امور العلاقة الزوجية ارفع عليه نصوص الانجيل -

الكهنة يمكنهم النصح والارشاد باعتبارهم متزوحين وابصم بالعشرة من معرفتى للكثير من الكهنة ان الكاهن يعتزل امراته فقط ليلة قيامه بالقداس والمناولة يعنى بالمفتوح كده الكنيسة اللى فيها سبع كهنة لا يقترب الكاهن من زوجته يومين تلاته بشهر الصيام وهى ليلة قيامه بصلاة القداس ويعوضها اليوم التالى وهذا الاصلح للحياة العائلية للجميع رجالا وسيدات وشباب مقبل على الزواج - ولضمان عندم تفكك العلاقات وانغماس الزوجة بعلاقات خارج الزواج

- فات وقت السيطرة المريضة و يجب ان تكون الكنيسة عملية ومرنة وفاهمة لمصالح شعبها وليست كاتمه لانفاسه - كما غيرت رايها بالزواح الثانى وبزيارة القدس

قبلت الكنيسة الطلاق والتفريق و الزواج الثانى تحت ضغوط مجتمعيبة عنيفة والان ستقبل تغيير مفاهيم العلاقات الزوجية وعلاقتها بالصيام عندما يجبرها الشعب على الابتعاد عن سرير نومه فهى امور خاصة يجب ابعاد الرهبان عنها تماما فهل تريد الكنيسة قيام مظاهرات واعتصامات هى فى غنى عنها ؟؟؟؟

ام ان التعقل و الحكمة و فهم الواقع والرجوع لنصوص كانت تقول ان الاساقفة كانوا متزوجين سابقا عند نشاة المسيحية ولقرون وان التبتل ليس فكرة عامة مستحبة ولا مطلوب لننال ملكوت السموات؟؟؟؟

اللهم اجعل كلامنا خفيف على الرهبان امين





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- السيسى وفلسفة البرص - رسالة من مواطن مصرى مهموم
- البرهامى والبغدادى وفيكتوريا سيكرت
- داعش كحبوب منع حمل للعرب و المسلمين
- ليلة القبض على البرلمان المصرى- نجاح هائل لغزوة البرلمان الم ...
- انتهاء اخر الاستحقاقات الدستورية بمصر - تهنئة للنواب الكويسي ...
- خرم المية وخرم الامن-- مصر بالانعاش
- الريس السيسى زعلان ومقموص ؟؟!! ليه ؟؟!!
- الاسلام والشرف فى مصر ام الدنيا
- حلول جذرية للانهاء على الارهاب - دولة فاتيكانية بمكة والمدين ...
- عبد الفتاح السيسى اتاتورك ؟؟ ام عبد الفتاح السيسى مخيون برها ...
- هرتلة -موافى و خطة حكم العسكر لمصر 500 سنة قادمة
- النبى توفيق عكاشة وغار حراء - مصر يحكمها الامنجية
- رسالة مفتوحة وصريحة للرئيس السيسى
- هيه دى دولة السيسى المدنية ؟؟؟
- حرب استئصال على حمير مصر
- مصر وانتقام الحمير
- اسلام البحيرى- السيسى - برهامى وشيخ الازهر كوميديا مصرية
- السيسى ما بينفذش احكام الاعدام- جهنم مليانة و عزرائيل مضرب ع ...
- جائزة نوبل لمشايخ الاسلام و للسلفيين والمملكة
- مصر بتعمل عملية - لابسة نقاب من فوق وملط من تحت


المزيد.....




- لماذا يؤيد المسيحيون الإنجيليون قرار ترامب الاعتراف بالقدس ع ...
- ممثلون مسلمون وفلسطينيون يدينون الاعتداءات على يهود السويد
- السعودية.. دعوة للاستعانة بالنساء في الإفتاء!
- الجعفري والعثيمين يبحثان تحضيرات القمة الإسلامية
- المرجعيات الدينية بالقدس: لن نسمح بتمرير قرار ترمب
- البشير يرأس وفد السودان في القمة الإسلامية الطارئة في اسطنبو ...
- العبودية ومشكلة الإسلام مع العصر 
- مسجد يوتبوري الكبير: الاعتداء على الكنيس اليهودي حادث مؤسف و ...
- كلمة لبنان...صرخة ضمير من أجل عودة الروح إلى التضامن العربي ...
- مصادر: وزير الشؤون الإسلامية السعودي يرأس وفد بلاده إلى القم ...


المزيد.....

- الأوهام التلمودية تقود السياسة الدولية! / جواد البشيتي
- ( نشأة الدين الوهابى فى نجد وانتشاره فى مصر ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- الإرهاب ....... الأسباب ........ المظاهر .......... سبل التج ... / محمد الحنفي
- هل يوجد في الإسلام أوصياء على دينه ...؟ !!! / محمد الحنفي
- التوظيف الأيديولوجي للدعوة إلى تطبيق -الشريعة الإسلامية- ينا ... / محمد الحنفي
- الاجتهاد ... الديمقراطية ... أية علاقة ؟ / محمد الحنفي
- الإسلام و دموية المسلمين / محمد الحنفي
- http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=20090 / محمد الحنفي
- الاقتصاد الإسلامي بين الواقع والادعاء / محمد الحنفي
- بين إسلام أمريكا و إسلام الطالبان… / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جاك عطالله - فلسفة الصيام و التبتل لدى الكنيسة القبطية المصرية