أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت رضوان - رد الى الاستاذ الأستاذ طلال الربيعى بشأن مقالى (أسباب فشل اليسار المصرى)














المزيد.....

رد الى الاستاذ الأستاذ طلال الربيعى بشأن مقالى (أسباب فشل اليسار المصرى)


طلعت رضوان

الحوار المتمدن-العدد: 4909 - 2015 / 8 / 28 - 15:04
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


رد بشأن مقالى (أسباب فشل اليسار المصرى)
طلعت رضوان
الأستاذ طلال الربيعى.. تحياتى.. وأشكرك على التواصل الحضارى .
مقالى لم يكن عن الماركسية التى أحترم مبدعها الفيلسوف الكبير كارل ماركس ، وأتفق معه فى (المادية الجدلية) و(المادية التاريخية) ولكننى أختلف مع ما كتبه عن (المجتمع الطبقى) وتصوّر أنّ (الشيوعية) سوف تلغيه.. وأنها سوف تــُحقق للبشر (المجتمع اللاطبقى) وهذا ما قصدته ب (الطوباوية) المثالية. لأننى أرى – وهذا حقى – استحالة وجود (مجتمع لا طبقى) ولعلّ تجربة الاتحاد السوفيتى أوضح مثال ، حيث اعتلى قيادات الشيوعيين قمة السلطة وأصبحوا هم (الطبفة العليا) واستحوذوا على كل خيرات الوطن ، فى مقابل المعيشة البائسة لباقى (فئات المجتمع) وخاصة الفلاحين والعمال . كما أنّ كلامى عن استحالة وجود (مجتمع لا طبقى) لا يعنى أننى مع الظلم الاجتماعى ، وأرى وجود العديد من البدائل لتحقيق العدل الاجتماعى ، مثل (الضريبة التصاعدية) و(التعليم المجانى) و(منظومة الضمان الاجتماعى والتأمين الصحى) إلخ. وقد أسّستُ اعتقادى على تجارب التاريخ ، وعلى الواقع ، ويذهب ظنى أنه لا يمكن مساواة صاحب العقل المُـجتهد والذى يتميّز بالحيوية والنشاط والتجديد ، بصاحب العقل الخامل التقليدى الذى يعيش على جهد غيره ويؤمن بخرافة (الثوابت)
عندما تعرّضتُ لموضوع الأنثروبولوجيا ، كان خطابى موّجهـًا للغالبية العظمى من الماركسيين المصريين ، ولم أتعرّض لما كتبه ماركس أو إنجلز. وتأكد لك من خلال الأمثلة التى ذكرتها مثل معاداة أغلب الماركسيين المصريين لظاهرة (الموالد) وللكثير من الطقوس التى يُمارسها الأميون المصريون ، الذى حافظوا على الموروث الثقافى ، الذى يرجع إلى الحضارة المصرية (من تعددية الآلهة إلى تعددية القديسين والأولياء) إلخ. ومثل حفظهم للتقويم المصرى / الشمسى ، وهذا التقويم يحفظه الفلاحون المصريون (الأميون) بينما المُـتعلمون (المصريون بما فيهم الماركسيون) لا يعرفون عنه أى شىء ، بل إنّ (دونيتهم القومية) تصل لدرجة كتابة تقويم أجنبى بجانب التقويمم العالمى (مثال : يكتبون أيلول / سبتمبر) ولو أنهم مصريون (بحق وحقيق) كان يتعيّن عليهم أنْ يكتبوا (توت/ سبتمبر) ومع ملاحظة أنّ التقويم العالمى (الميلادى) مأخوذ من التقويم الجريجورى المأخوذ من التقويم الرومانى المأخوذ من التقويم المصرى / الشمسى والذى بدأ عام 4242 قبل ميلاد المسيح.
مقالى كان عن (أسباب فشل اليسار المصرى) ودلــّـتُ على ذلك بتظاهرة عام 1968، ثم بإنتفاضة طوبة/ يناير1977 ، وإنتفاضة طوبة/ يناير2011، وأنّ هاتيْن الانتفاضتيْن كان من الممكن أنْ يتحوّلا إلى ثورة – بالمعنى الدقيق للكلمة – لو كان لدينا تيار يسارى حقيقى وأرجعتُ السبب أنّ اليساريين المصريين لم يعرفوا – والأدق لم يهتموا بمعرفة طبيعة الشخصية المصرية ( بكل عيوبها ومزاياها ) والسبب لأنهم لم يهتموا بعلم الأنثروبولوجيا ، ولم يهتموا بعلم اللغويات ولم يهتموا بعلم المصريات Egyptology .
مع قبول مودتى





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,463,405
- أسباب فشل اليسار المصرى
- الدولة شخصية اعتبارية
- الإخوان المسلمين وأنظمة الحكم
- الإخوان المسلمون وعلاقتهم بالاستعمار الإنجليزى والأمريكى
- أفغانستان فى القرنيْن التاسع عشر والعشرين
- الفرق بين لغة العلم ولغة العواطف الدينية
- حياة سيد قطب الدرامية
- المرأة رمز الحية ورمز الحياة
- الطوباوية العربية وطلب المستحيل
- متى يكون المثقف مستقلا ؟
- المثقف والثقافة السائدة (3)
- رد على الأستاذ محمد نبيل الشيمى
- المثقف والثقافة السائدة (2)
- رد على الأستاذ طلال الربيعى
- المُثقف والثقافة السائدة (1)
- اللغة الدينية وتجربة أوروبا طغيان اللغة الدينية طلعت رضوان ه ...
- كيف تخلصت أوروبا من اللغة الدينية
- الأسماء بين الرموز القومية والدينية
- المرأة المصرية تتحدى عصور الظلمات
- الأميرة التى تمرّدتْ على منظومة (الحرملك)


المزيد.....




- من يدعم ويؤسس لبقاء الارهاب وأمريكا تحرك الدمى من وراء الستا ...
- -نحو دستورية إسلامية جديدة-.. كتاب جديد يتناول القرآن وإحياء ...
- الكويت: التحقيقات متواصلة للكشف عمن تطالهم شبهة التستر على أ ...
- إسرائيل… تجدد احتجاجات يهود -الفلاشا- أمام الكنيست
- تمرد اليهود الإثيوبيين على عنصرية البيض في إسرائيل هي فقط ال ...
- الكويت تنقلب على -الإخوان- المتفاجئين... وشعبها يسأل -منو ال ...
- السلطات الإسرائيلية تخلي سبيل شرطي قتل شابا يهوديا إثيوبيا
- سلمت القاهرة مطلوبين.. هل تغيرت الكويت مع -الإخوان-؟
- إعترافات خطيرة لعناصر الخلية الإخوانية المصرية المضبوطة في ا ...
- مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى وسط حراسة مشددة من قوات الاحت ...


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت رضوان - رد الى الاستاذ الأستاذ طلال الربيعى بشأن مقالى (أسباب فشل اليسار المصرى)