أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - الدف والتف في العبرية وأعمدة الصحافة العربية














المزيد.....

الدف والتف في العبرية وأعمدة الصحافة العربية


سيلوس العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 4812 - 2015 / 5 / 20 - 16:55
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


الدف آلة من الآلات الموسيقية المعروفة والتي استخدمت في الشرق القديم واستخدمها العبرانيون ايضاً في الزمن الكتابي (زمن الكتاب المقدس)، كما أنها لا زالت تستخدم في الوقت الحاضر في الشرق، حيث تستخدم بمسكها باليد والنقر عليها.
هي عبارة عن طوق أو إطار خشبي أو معدني مغطى بجلد حيوان ملصوق عليه ، وأحياناً تربط حلقات معدنية أو خشبية في اطاره لتجلجل وترنّ حين النقر عليه أو هزّه باليد.
تم استخدامه من قبل المصريين القدماء والآشوريين ، ويظهر في الرسومات الآثارية المصرية بيد النساء فقط ، أما لدى الآشوريين فيظهر بيد الرجال أيضاً.

لدى العبرانيين تم استخدامه للعزف عليه من قبل النساء :
ـ في أداء الرقصات في الأفراح والأعياد
(قضاة 11: 34 : "وعاد يفتاح الى بيته في المصفاة، فاذا ابنته خارجة للقائه بالدفوف والرقص، وهي وحيدة له إذ لم يكن له ابن أو ابنة سواها"،
وفي 1 صموئيل 18: 6 : "ولما رجع شاؤل الملك وجنوده من الحرب، ومعهم داؤد الذي انتصر على الفلسطيّ، خرجت النساء من جميع مدن اسرائيل للقائهم وهنّ يغنين فرحات، ويرقصن بدفوف وآلات الطرب"،
وفي ارميا 31: 4 : " قال الرب : .. أبنيكِ بعد فتُبنَين ، يا عذراء اسرائيل وتحملين دفوفك بعدُ وتبرزين في حلبة الراقصين").

ـ وفي الغناء
(تكوين 31: 26ـ 27 : ..ولماذا هربت خفية وأقلقتني ولم تخبرني، فأشيعك بفرحٍ وغناء ودفّ وكنارة"،
وفي خروج 15: 20 : "وأخذت مريم النبية أخت هرون دُفاً في يدها ، وخرجت النساء كلهن وراءها بدفوف ورقص"،
وفي 1 صموئيل 18 : 6 المذكور أعلاه ).

ـ ويرافق الأعراس
(1 مكابيين 9 : 39 : " وفيما كانوا يراقبون، سمعوا ضجيجاً فرأوا جمعاً كبيراً مثقلاً بالامتعة، والعريس وأصحابه وأقرباؤه يتقدمون لملاقاتهم بالدفوف وآلات الطرب وأسلحة كثيرة" ) .

ـ وفي الأفراح الشعبية والانتصارات
(1 صم 18 : 6 المذكور أعلاه)،

ـ وفي المأدبات
(اشعيا 5: 12 : " ولائمهم الكنارة والعود والدُفّ والمزمار، والخمر شرابهم..").

ـ وفي المهرجانات الدينية
(خروج 15: 20 المذكور اعلاه
و المزمور 81 : 3 " ابدأوا العزف وهاتوا دفاً وكنارة مطربة وعوداً").

وقلما ـ أو يندر ـ أن ينوجد بيد الرجال.
ومن الغريب أنه لم يكن الدف من بين الآلات الموسيقية المستعملة في هيكل اورشليم التي كانت : الصنوج والقيثارات والكنارات والابواق (2 أخبار 5: 12).

لغوياً : التف العبري

بقي أن نقول أن كلمة (د ف ) في العبرية لا تُكتَب بالدال كما في كتابة كلمة الدفّ العربية المعروفة . كما أنها تبدأ بحرف التاء بدلا من الدال وتكتب (ت ُ ف )
ת-;-ֹ-;-ּ-;-ף-;-
وجمعها ( توفيم ) twofim
ת-;-ֻ-;-פ-;-ִ-;-ּ-;-֖-;-י-;-ם-;-
والعبارة العبرية (تُف بالمفرد ـ توفيم جمعاً) التي ترد في كل الاستشهادات الكتابية المذكورة أعلاه والتي تترجم الى العربية بكلمة (دف ـ دفوف ).
وماذا بشأن عبارة ( دفّ ) بالعبرية ؟
العبارة ד-;-ף-;- ( د ف ) العبرية تعنيleaf folio, وجمعها ד-;-פ-;-י-;-ם-;- ( د ف ي م ) وتعني الورقة أو الصحيفة من صحف التلمود ، ولها صفحة من كل جانب. ان أصل الكلمة هو من العبرية ومن الآرامية وتعني حرفياً plank .
الدف (العبري ) يتم ترقيم صفحاته بأحرف الأبجد هوّز العبرية ويبدأ الترقيم من حرف الباء عادة، لأن الصفحة التي تسبق تشتمل على العنوان وتعتبر أول صفحة من الدف.
وكل جانب من الدف يسمى
(عمود)
ע-;-מ-;-ו-;-ד-;-ה-;-
وحين يتم الاستشهاد بمقطع أو جملة من أحد أقسام التلمود مثلا (النذورات ) ( נ-;-ד-;-ר-;-י-;-מ-;- )
ندريم a 20
يعني قسم النذورات ، الدف leaf رقم 20 الجانب ـ العمود a منه .
ولعبارة (د ف ) العبرية استخدامات كثيرة في الحقل الدراسي والتلمودي . فهناك عبارات كثيرة تستخدم فيها الدف مثلا :
الدفّ اليومي ד-;-ף-;- י-;-ו-;-מ-;-י-;-
وهو النظام الذي يساعد كل يهودي أينما كان متواجداً ليقوم بدراسة نفس الصفحة من التلمود البابلي يومياً.
كما أن عبارة (دفّ يومي ) تعني الصفحة اللازم دراستها ليوم معين من السنة. كما يسمونها أيضاً اختصاراً بالـ (دف)، كأن تقول سأدرس هذا المساء دفاً .

العمود :
مرّ معنا اعلاه استخدام عبارة (عمود ) للدف ، الذي في ذات الصفحة . ومثلما هو معلوم فانه لم يكن للعرب كتابات وصحف ومصطلحات استخدمت من قبل شعوب سبقتهم في الكتابة وفن الكتابة.
ولا يخفى دور اليهود في النشاطات المطبعية، منذ أن أخترعت آلات الطباعة، فأسسوا المطابع اينما وجدت جاليات لهم في الشتات. ومن بين هذا الاماكن دول الشرق في الحقبة العثمانية. إضافة الى كون اليهود كانوا من أوائل من كان لهم الفضل في اختراع وتطوير الصحف والصحافة. واستخدموا المصطلحات العبرية والاوربية في المجال الصحافي، وواحدة من العبارات التي تدين فيها الصحافة الشرقية للعبريين أنهم اطلقوا على أقسام الصحيفة بالعمود والاعمدة ، وعبارة العمود (كتقسيم للصحيفة ـ الدفّ ) دخلت في عالم الصحافة الشرقية بواسطة المطبعيين وأصحاب اوائل الصحف اليهود في تاريخ الصحافة.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,577,970
- هل المسلمون منزعجون من جيش محمّد سوف يعود ؟
- هل الدين في اليهودية كما هو في الاسلام !! ؟
- ثقافة (الموت) : شهيد كلّ من يقتل اليهود
- موقف نتنياهو من استقلال كردستان ورؤيته لمخاطر داعش
- المرأة والحمار والسلّم
- رؤوس الرجال تحرّكها النساء ؟
- من جهنم الكنعانية الى جهنم الاسلاموية
- قدمُ زوجتي تؤلمنا
- تأملات في خمسات بوذا والبوذية
- المرأة ركن أساسي في المجتمع اليهودي
- تعلموا الحكمة حتى من لسان البقر
- الخمسات في ثقافة الشعب الصيني
- هل المرأة هي ضلع مسروق من الرجل ؟
- النبيذ العبري يفضح الأسرار
- الخمسات في الاسلام : بين النبي والامام علي
- رمزية الرقم خمسة في التراث العالمي وتراث سعدي الحلي
- الفول العبري واكتشاف خبز النبي حزقيال (ذي الكفل)
- الكريستال والزجاج في التراث الكتابي اليهودي
- الحاخام يدعو الى مأدبة عشاء بمناسبة الطلاق
- رئيس عربي ينافس عادل إمام في مسرحية هزلية


المزيد.....




- لماذا خططت -جماعة أمريكية مسلحة لاغتيال باراك أوباما-؟
- حرب اليمن.. ربع مليون قتيل وثلاثة سيناريوهات
- ترامب يقرر عدم حضور مسؤولي إدارته حفل العشاء السنوي لمراسلي ...
- قطار زعيم كوريا الشمالية المصفح يعبر الحدود الروسية
- الثَّوْرَاتُ مُحَصَّنَةَ ضِدِّ السَّرِقَةِ
- سَيِّدِي زَيْنَ العَابِدِينِ .. التَّهْرِيجُ لَا يَلِيقُ بِم ...
- هل تزعجك إشعارات آيفون؟ نصيحة من رئيس آبل
- معارضون يتحدثون عن تزوير.. مصر توافق على التعديلات الدستورية ...
- كيم جونغ أون يبدأ رحلة قطار إلى روسيا لعقد أول لقاء له مع بو ...
- أول تعليق من تركي آل الشيخ بعد تصدر بيراميدز جدول الدوري الم ...


المزيد.....

- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي
- اساطير التوراه واسطورة الاناجيل / هشام حتاته
- اللسانيات التوليدية من النموذج ما قبل المعيار إلى البرنامج ا ... / مصطفى غلفان
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- كلمات في الدين والدولة / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - الدف والتف في العبرية وأعمدة الصحافة العربية