أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - رواء محمود حسين - تاريخية مفهوم اللذة والطبيعة الإنسانية الكونية














المزيد.....

تاريخية مفهوم اللذة والطبيعة الإنسانية الكونية


رواء محمود حسين

الحوار المتمدن-العدد: 4768 - 2015 / 4 / 5 - 14:43
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


دفعت الصورة الثورية والتحررية للحداثة، كما يؤكد الآن تورين، إلى عدم الإكتفاء بالمطالبة بالصورة الوضعية للعالم المحكوم من قبل العقل، وإنما المطالبة بخلق إنسان جديد ومجتمع جديد، وفرضوا عليها بإسم العقل إلزامات أشد قوة من الملكية المطلقة. وشدد فلاسفة الأنوار في القرن الثامن عشر أنه لا بد أن تحل معرفة القوانين الطبيعية محل تعسف القوانين الدينية. ولكي يعيش الإنسان بإنسجام مع الطبيعة ينبغي عدم الإكتفاء بالعقل، بل لا بد من الخضوع لنظام الأشياء الطبيعي الخاص باللذة وقواعد الذوق. وهذا ما يجب أن ينجز في النظام الجمالي والنظام الأخلاقي. وهو ما سماه جان إرار حلم القرن الكبير، أي الحلم بإنسانية متصالحة مع نفسها ومع العالم متوافقة مع النظام الكوني. وكما أن عقل الرياضي متوافق مع القوانين العامة للطبيعة الفيزيائية، فإن الإنسان يتوصل إلى حقيقة الجميل المطلق، والإنسجام السماوي للمثال الجمالي المتوافق مع قوانين اللذة، كما أكد إرار أيضاً ( آلان تورين: " نقد الحداثة "، ترجمة أنور مغيث، المجلس الأعلى للثقافة، مصر، 1997 م، ص 33 – 34).
ويرسم تورين خريطة تاريخية لمبدأ التوحد مع الطبيعة والتوافق مع قوانين اللذة يمتد من لوك ويعده أول من صاغ هذا المبدأ بوضوح من خلال رفضه للثنائية الديكارتية، ثم فرويد الذي جعل من الأنا ملاحاً يبحث عن طريقه بين ضغوط الذات والأنا الأعلى. وممن ساهم أيضاً في صياغة قانون اللذة بحسب تورين باسكال، وروح التنوير لمجموعة من المثقفين والنبلاء والبرجوازيين، وكان هدف الجميع الإبتعاد عن القانون السماوي، ومن ثم كاسيرر الذي طالب بالإنتماء إلى الطبيعة بشكل كامل. إن الهدف الإساسي للجميع توحيد الإنسان بالعالم، أكثر من أي شيء آخر ( تورين: نفسه، ص 34 – 36 ).
عند قراءة التلخيص التوريني المتقدم يمكن أن نلحظ للوهلة الأولى أن نهاية المسار الذي سار فيه مفهوم اللذة وقانون الطبيعة هو ( التخلي عن الروح الدينية للمسيحية ) التي سادت أوربا حتى عصر النهضة مروراً بعصر الأنوار لكي يتم على حساب ذلك العودة إلى المفاهيم اليونانية الوثنية القديمة للذة والإنسجام مع الطبيعة.
بحث أسماعيل مظهر في كتابه: " فلسفة الألم واللذة " عن الأصول الفلسفية اليونانية لمذهب الألم واللذة فأشار إلى أن تحصيل اللذة، كما يقول أرسطبس، هو المبدأ الأول في الحياة، إن تحصيل اللذة ضرورة نفسية، نخضع لها بشكل قسري ( إسماعيل مظهر: " فلسفة الألم واللذة "، كلمات عربية للترجمة والنشر، القاهرة، 2012 م، ص 28 – 32 ).
ركزت الفلسفة الهللينية بواسطة أبيقور على مبدأ اللذة. وقد أعتقد أبيقور أن الخير الأسمى هو ( اللذة ذاته )، ولولا اللذة لكانت الحياة السعيدة مستحيلة. واللذة التي يتحدث عنها أبيقور تشمل: ملذات الجسم وملذات العقل. أما الأخيرة فقوامها تأمل الملذات الجسمية، وهي ليست أسمى من الأولى بأي معنى حقيقي. ومع ذلك فلما كانت لدينا سيطرة أكبر على إتجاه أنشطتنا العقلية، فإننا نستطيع عندئذ أن نختار موضوعات تأملنا، على حين أن انفعالات الجسم تفرض علينا إلى حد بعيد، وهنا تكمن الميزة الأساسية للذة العقلية. واعتقد أبيقور أن هذه النظرة العامة تؤدي إلى ظهور الحياة الخيرة ( رسل: " حكمة الغرب "، الجزء الأول: " عرض تاريخي للفلسفة الغربية في إطارها الإجتماعي والسياسي"، ترجمة د. فؤاد زكريا، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، سلسلة عالم المعرفة، العدد ( 62 )، فبراير/ 1983، ص 165 – 166 ).
إن مقارنة سريعة بين نظرة أبيقور للذة والقانون الطبيعي تكشف وبسرعة أن العقل الحداثي قد تراجع من مفهوم اللذة في بعده الديني ( المسيحي ) منتكساً إلى الوراء حيث المفهوم ( الهلليني الوثني ) للذة والقانون الطبيعي. فضلاً عن أن مبدأ اللذة الحداثي لم يحقق التوازن المنشود، فهو من أجل توازن اللذة مع قانون الطبيعة الكوني قد أنتج لذة مادية أحادية خالصة، بعد أن ألغى مفهوم اللذة الروحية من حساباته، في حين أن التوازن المطلوب ينبغي أن يكون على أساس الإنسجام الروحي – المادي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,714,567,459
- نقد فلسفة التحطيم الحداثية
- السياق الإيديولوجي للعقل الحديث واختلاف البنية الثقافية
- ما المفهوم الدقيق للحداثة؟
- لآن تورين ونقد الحداثة: بداية نقدية
- التواضع بوصفه حلاً من احترام الذات إلى الاستقرار العاطفي ومع ...
- في الإلحاح الناتج عن القلق
- في المشاعر والقلق الشعوري
- مقاربة في السلوكيات
- تاريخ المشقة ومعالجة الفشل
- روبرت ليهي من (أسلوب تعطيل الفكر) إلى ( طريقة التمكين الشخصي ...
- مقدمة في العلاج المعرفي للقلق عند روبرت ليهي
- كارل بوبر قراءة أولى على طريق الإستكشاف الفلسفي
- إعادة اكتشاف تراث ابن رشد د. حسن مجيد العبيدي والإستمداد الم ...
- جوزيف سايفرت ومنهاجية الحوار الديني في الفينومينولوجيا الواق ...
- إميل بوترو عن الدين وعلاقته بالعلم في الفلسفة المعاصرة
- ما وراء الغرب الانتحار والعدمية والتدهور
- اكتشاف سعيد النورسي مدخل مفاهيمي الى (سيرة ذاتية) ‏
- في نقد العقل المتفرد
- مناقشة د. حسام الآلوسي: التطور والنسبية في الاخلاق يلغي الاخ ...


المزيد.....




- هجوم هاناو: لماذا يحمّل حزب البديل اليميني المتطرف مسؤولية ا ...
- مسؤولون سعوديون يطالبون بالقبض على مغنية بسبب أغنية في مكة
- بريطانيا تعود لجوازات السفر الزرقاء الشهر المقبل
- شلل يصيب الجسم والنفس.. كيف تتخلص من الخجل الاجتماعي؟
- زلزال بقوة 4.7 درجة يضرب غربي تركيا
- السلطات الصينية: تسجيل 96 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا في إ ...
- سلفاكير: السودان لعب دورا إيجابيا لتحقيق السلام في جنوب السو ...
- البحرين تعلن خلوها من -كورونا-
- ارتفاع الإصابات المؤكدة بـ-كورونا- في إيطاليا إلى 79 حالة
- السيسي يؤكد التزام مصر بإنجاح مفاوضات واشنطن حول -سد النهضة- ...


المزيد.....

- هيدجر وميتافيزيقا الوجودية / علي محمد اليوسف
- في التمهيد إلى فيزياء الابستمولوجيا - الأسس الفيزيائية - ... / عبد الناصر حنفي
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وسَلْبِيَّاتُهُ (1) / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وَسَلْبِيَّاتُهُ (2) / غياث المرزوق
- مدخل اجتماعي لدراسة الإلحاد في المجتمع العراقي المعاصر* / محمد لفته محل
- تفكيك العنف وأدواته.. (قراءة سوسيولوجية عراقية سياسية)/ الكت ... / وديع العبيدي
- العمل والملكية.. في التوازن التاريخي للديموقراطية الاجتماعية / مجدى عبد الهادى
- امرسون وإعادة بناء البراغماتية / عمر إحسان قنديل
- الرسائل الرمزية الصامتة في المدرسة: الوظيفة الاستلابية للمنه ... / علي أسعد وطفة
- الهيبة قوة عملية أيضاً / عبدالحميد برتو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - رواء محمود حسين - تاريخية مفهوم اللذة والطبيعة الإنسانية الكونية