أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منير حداد - 54 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة والخمسون ابراهيم سلمان














المزيد.....

54 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة والخمسون ابراهيم سلمان


منير حداد
الحوار المتمدن-العدد: 4745 - 2015 / 3 / 11 - 08:44
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


54
"دماء لن تجف"
موسوعة شهداء العراق
الحلقة الرابعة والخمسون
ابراهيم سلمان
{إستذكارا لدماء الشهداء التي ستظل تنزف الى يوم القيامة، من أجساد طرية في اللحود، تفخر بها أرواح خالدة في جنات النعيم، أنشر موسوعة "دماء لن تجف" في حلقات متتابعة، تؤرخ لسيرة مجموعة الابطال الذين واجهوا الطاغية المقبور صدام حسين، ونالوا في معتقلاته، خير الحسنيين.. الشهادة بين يدي الله، على أمل ضمها بين دفتي كتاب، في قابل الايام.. إن شاء الله}
القاضي منير حداد
عبقت نفحات طيب سيرة حياة الشهيد ابراهيم سلمان، لألاءة تتألق، مثل شموع في الدجى تظهر الحقائق الكامنة في جوهر الانسان، وهو يرتقي منصة الاعدام، متأملا ذات الله، بنظرة صفاء معمقة، تختزل الوجود، منذ كينونته الأولى الى يوم القيامة.. "وجوه ناضرة الى ربها ناظرة".
الموت المتعالي، موقف سامٍ.. "ولا يلقاها الا ذو حظ عظيم" فسلمان واجه خالقه، مطمئنا، الى ان الموت المنهجي المدروس يسهم بتغيير الاحوال، من ظلم الدكتاتورية الصدامية، الى رفاه ديمقراطي أمثل.

شارع المتنبي
ولد الشهيد في العام 1956، مترعرعا بين أزقة حي شعبي في بغداد، لعائلة فقيرة.. أبوه عامل مطعم، عجز عن التكفل بنفقات دراسته، فترك مقاعدها، وتشرب الحياة الثقافية، من صالح أهلها، على ارض الواقع.
إشتغل بائعا متجولا، وفتح مكتبة للقرطاسية في شارع المتنبي.. إعتقله أمن الطاغية المقبور صدام حسين.. مرات عدة؛ بسبب مواقفه المعارضة للنظام وتحريضه الطلبة الذين يترددون على مكتبته، ضد النظام.. آنذاك.
مرة تعتقله مديرية الامن العامة، ومرة جهاز المخابرات، بغية إحتواء تعدد فاعليته النشطة.. داخل وخارج العراق، مثل "المرصع" و"المكوك".
عانى إستفزازات تكاد تقصم الظهر، منذ استيلاء صدام على السلطة العام 1979، بسبب إصطفافه في منظمة العمل الاسلامي.. الجناح العسكري؛ مؤمنا بالكفاح المسلح، ضد شخصية صدام الهوجاء، التي لا تبالي بحوار تأملي، ولا تفهم السلام الا جبنا.

إنتحار مقدس
أفرط بعشق الشهادة في سبيل الله؛ من اجل انقاذ المحرومين؛ إذ نفذ يوم 27 تشرين الثاني 1983عملية جهادية، مقتحما بسيارته المفخخة.. مشحونة مواد متفجرة.. مبنى مديرية الامن العامة.. إنتحار مقدس؛ قتل وجرح نحو اربعمائة من كبار ضباط وافراد اجهزة الامن والاستخبارات وأولياء الطاغوت.. إستلت زبانية جهنم أرواحهم ملوثةً بدم الابرياء الزكية، الذين قضوا في علب الامن والمخابرات.. جوعا ومرضا وتعذيبا ومحاكمات صورية، لا تقضي بغير الاعدام، من دون سند قانوني، إنما عملا بوصية معاوية لواليه على العراق: "إقتل لأدنى شبهة".
و... التاريخ يعيد نفسه!
منذ سكنه هاجس الوطن،ظل الشهيد إبراهيم يردد: "ساحطم مراكز الارهاب بعملية فدائية مقدسة، لن ينساها التأريخ" وفعلا ما زالت عمليته اعظم ما شهدته بغداد.. تذكر حيثما ذر الشر قرنه.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,927,456,490
- 53 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثالثة والخمسون ...
- العبادي يروف ستائر النور سلاما من صبا بغداد و... دمع لايكفكف ...
- 51 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الواحدة والخمسون ...
- 50 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الخمسون ابتسام ز ...
- في عهد العبادي المنصب تكليف وليس تشريفا
- 44 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة والاربعو ...
- تآزرا مع الشعب حكومة العبادي تنتشل الغاطس من قاع الاحداث
- 43 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثالثة والاربعو ...
- -واصباحاه-.. آزروا حكومة العبادي حفاظا على العراق
- 38 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثامنة والثلاثو ...
- 37 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة السابعة والثلاثو ...
- 35 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الخامسة والثلاثو ...
- 34 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة والثلاثو ...
- 33 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثالثة والثلاثو ...
- 27 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة السابعة والعشرون ...
- 25 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الخامسة والعشرون ...
- 24 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة العشرون ...
- 20 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة العشرون الشيخ عل ...
- 19 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة التاسعة عشرة سلا ...
- 18 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الثامنة عشرة بدا ...


المزيد.....




- روسيا تتهم إسرائيل بتزويدها بمعلومات -مضللة- في حادث إسقاط ط ...
- مرشح المعارضة في مالديف ابراهيم محمد صليح يعلن فوزه بانتخابا ...
- هزيمة انتخابية للحزب الحاكم في روسيا
- ليبيا إلى مزيد من الفوضى والعنف: مقتل 115 وإصابة 383 في اشتب ...
- مرشح المعارضة في مالديف ابراهيم محمد صليح يعلن فوزه بانتخابا ...
- من اجل البصرة.. وقفة تضامنية اخرى في كوبنهاكن
- عرض خاص لزيدان.. هل يقنعه بالعودة؟
- أميرة سعودية توجه رسالة للملك سلمان وولي عهده
- أردوغان: تركيا وروسيا ستقرران من يخرج من إدلب
- أزمة في المخابرات الألمانية... والمستشارة تتدخل


المزيد.....

- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منير حداد - 54 -دماء لن تجف- موسوعة شهداء العراق الحلقة الرابعة والخمسون ابراهيم سلمان