أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مروان صباح - العربي يحلم بحدائق بسيطة ،، لا معلقة














المزيد.....

العربي يحلم بحدائق بسيطة ،، لا معلقة


مروان صباح

الحوار المتمدن-العدد: 4705 - 2015 / 1 / 31 - 10:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


العربي يحلم بحدائق بسيطة ،، لا معلقة

مروان صباح / تعاني المجتمعات العربية من قلة التنظيم وحيث عُرفت حضارة الدولة وأهميتها من خلال تنظيم مدنها والارتقاء بمرافقها الخدماتية والثقافية وقدرتها على المحافظة والاعتناء بالموروث التاريخي ، وقد يكون الاستنهاض المشهود لبعض العواصم العربية شكل من أشكال الصعود المؤقت الذي يبتعد الأداء عن النهج الاستراتيجي بقدر ما يُلازم إتباع سلوك مزاجي أو طفروي لا يعترف بمعايير تحددها خطط تنموية ، وما يلفت انتباه المرء ، ذلك العمران المتلاصق الذي حول الجبال والبساتين والمساحات الخضراء إلى حجارة تأن من وحدتها ، ولم تكن المسألة ، أبداً ، مقتصرة بتوفير بعض الخدمات دون الالتفات إلى ما تحتاجه المجتمعات من قضايا أخرى لا بد لها ان تتوفر حسب التعداد السكاني للمنطقة ، وهي ضروريات ، ايضاً ، التى لا مفر إلا من توفيرها ، كالحدائق العامة التى تعتبر وجودها ، المنفذ الوحيد لساكنين الحي ، هنا كي لا يحصل التباس عند المسئول ، نؤكد ، أننا لا نقصد بحدائق بابل التى خصصها نبو نصر لزوجته اميتس ، وهذا يتطلب من أمانة العاصمة أو البلدية تخصيص مساحات في المستقبل عندما تعد الهياكل التنظيمية وبذات الوقت أن تجد صيغ علاجية لتلك المناطق التى لم تحظى باهتمام لمثل هذه الخدمات من خلال البحث عن قطع مازالت فارغة من المباني بهدف تحويلها الي حدائق تُجنب الأفراد على اختلاف أعمارهم من استخدام الشوارع والأرصفة كبديل اجباري لتفريغ طاقاتهم الجسدية والروحية ، وهذا بالتأكيد ، لن يحصل إلا باتخاذ قرار وطني من البرلمان مدعم بالقضاء وبالتعاون مع أصحاب الأراضي من خلال تفاهمات تؤدي إلى إرضاء جميع الأطراف .
المسألة لم تكن يوم من الأيام مقتصرة على خدمات من نوع تعبيد الطرقات وترصيف أرصفة الشوارع وتمديد الكهرباء والمياه فقط ، بل ، هناك ما هو أهم وأعمق ، الاهتمام بالفرد والتعامل معه كإنسان ، لديه حقوق كما عليه واجبات ، تبدأ من دفع الضرائب وتنتهي بدفع المساحة التي يدفن فيها ، فالحدائق أمر غاية من الأهمية للمواطن ، وطالما ، الأغلبية الساحقة من الفقراء والجزء الكبير منهم تحت خط الفقر ، الذي ، بالتأكيد ، يصعب على العائلة إمكانية تخصيص من قوتها الشبه معدوم ، لأمور ترفيهية ، لأن التكلفة كما نلامسها واقعاً باهظة ولا يقدر عليها سوى ميسورين الحال ، باعتقادنا ، أن أبسط حقوق المواطن على دولته أن توفر له حديقة يلجأ لها في وقت الضيق ، وهي ، خلاصة أخرى توفرها مراكز استطلاعية ، بالطبع ، الأمر الذي يعني ، أن الضيق ، أصبح ملازم لا يفارق المواطن بسبب الغلاء ، أليس كذلك .
والسلام
كاتب عربي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,652,653,255
- تحديات أوروبية تنتهي بالاستجابة للماضي
- المحذوف والثابت
- المخدرات بأقنعة،، مهدئات نفسية
- مشاريع بحجم وطن
- كالأطفال نشكو من قلة المياه،،، رغم كثافة أمطار السماء
- حقول النفط العربية في منظور الرؤية الأمريكية
- صيدليات ما بعد الحداثة
- عمليات النصب والاحتيال
- اللاجئ بين ظلمات البحر وقهر ذوي القربى
- علاقة أوروبا بتركيا .. تحالف لن يصل إلى إتحاد
- الكهرباء والماء مسألتا حياة
- لبنان وصانعاته
- زياد ،،، واحد من أكثر الأشجار طيبةً
- تركيا عضو فاعل ،، من الخطأ معاداتها
- انعكاس عملة داعش على العالم
- معاني الإقصاء ،، العميقة
- علاقة الرباط العقائدي والفكري
- اخفقت النهضة أم عزلة شريك
- المحنة الكبرى تطرق الأبواب
- إخفاقاً أوروبياً يرّسخ القطب الأحادي


المزيد.....




- جيسون الديان يتحدث عن مجزرة إطلاق النار 2017 في لاس فيغاس
- ليبيا.. العبور إلى الجحيم
- نائب في البرلمان الليبي لـ RT: آن الأوان لسحب الاعتراف بحكوم ...
- تشاووش أوغلو للولايات المتحدة: لغة التهديد لا تجدي مع تركيا ...
- دوقة يورك تخرج عن صمتها لأول مرة بعد فضائح الأمير أندرو
- شاهد كيف احتفل أنصار الرئيس المنتخب الجديد للجزائر عبد المجي ...
- ابن شقيقة رئيس وزراء باكستان -هارب من الشرطة-
- علماء المناخ: ذوبان القطب الجنوبي قد يؤدي إلى ارتفاع سطح الب ...
- مظاهرة لأنصار "عصائب أهل الحق" رفضاً للعقوبات الأم ...
- في ميادين الأحتجاجات فعاليات فنية وثقافية وحملات طوعية


المزيد.....

- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر
- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مروان صباح - العربي يحلم بحدائق بسيطة ،، لا معلقة