أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد بيان - النظام المغربي: احتضان المخلوع كامباوري














المزيد.....

النظام المغربي: احتضان المخلوع كامباوري


أحمد بيان

الحوار المتمدن-العدد: 4654 - 2014 / 12 / 6 - 04:05
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


-يستبيحون أرضنا الطاهرة أمام أعيننا-

استباحوا أرضنا الطاهرة قبلنا، ولقرون مضت، ويستبيحونها اليوم أمام أعيننا. قدموا، بل باعوا أرضنا بخيراتها الى المستعمر (فرنسا واسبانيا...) ليستمروا وليمكثوا فوق جراحنا كالذباب. قتلوا آباءنا وأمهاتنا وشردوا أطفالنا، لينعموا بكنوز أرضنا الطاهرة. عانقوا المستعمر في السر والعلن، ووضعوا حجر أساس معاناتنا في منتجع "AIX-LES-BAINS" الفرنسي، ليصبحوا المستعمر الجديد والعميل للمستعمر "القديم" والمستغل والقاتل..
خان الخائنون وتواطأ المتواطئون واستفاد الانتهازيون والعملاء.. وسقط الشهداء واعتقل الثوار..
والآن، يحكم العملاء والخونة والمتواطئون والانتهازيون.. يسنون القوانين على مقاسهم ويشرعون لخدمة مصالحهم الطبقية..
ينهبون بدون حساب ويقتلون بدون عقاب..
محميون.. مأمورون.. منفذون..
البارحة، فرنسا واسبانيا.. واليوم، أمريكا وعملاء أمريكا (صهاينة ورجعيون، الكيان الصهيوني والأنظمة الرجعية...).
هل تذكرون: احتضان المجرم المخلوع شاه إيران (محمد رضا بهلوي) سنة 1979؟
هل تذكرون استقبال الصهيوني شمعون بيريز بإفران سنة 1986؟
بدون شك، لا تذكرون، أو لا نذكر، أو ربما لم نكن نعلم، كم عدد زوارنا من مخلوعين وصهاينة..
واليوم، ها هم، وربما ها نحن، نستقبل مخلوعا جديدا "حل بالدار البيضاء يوم الخميس 20 نونبر 2014 رفقة خمسة أشخاص لمدة غير محددة" حسب بلاغ لوزارة الخارجية والتعاون (ومرفوضا في بلدان عديدة) رغما عنا، أو ربما بإرادتنا.. ما الفرق، عندما نصمت.. وعندما نتواطأ..؟
إنه "بليز كامباوري"، الرئيس السابق لبوركينا فاسو..
لماذا يستبيحون أرضنا الطاهرة رغما عنا؟
لماذا يدنسون أرضنا الطاهرة في غفلة منا؟
الجواب ببساطة وسداجة: لأننا غائبون عن أرضنا الطاهرة (مسافرون، زادنا الخيال..).. لأننا ممزقون وتائهون.. لأننا أقوياء في محاربة بعضنا البعض، وضعفاء في مواجهة أعدائنا..
أما القوى الظلامية، خادمة النظام وباقي أطياف القوى الرجعية والإصلاحية فغير معنية بالموضوع.. لتستبح أرضنا أو لتدنسها، الأمر سيان.. فليشهد التاريخ..
كامباوري المخلوع هنا، يا ناس.. ونحن، أيننا، يا ترى؟
ألا نخجل من أنفسنا؟ أليست هذه حقيقتنا المرة؟
إنها التحديات التي قد تعيدنا الى الرشد والنضج.. كفى من "البهلوانيات" واستعراض العضلات..
إضافة:
يذكر أن السلطة الجديدة ببوركينا فاسو قد طالبت النظام المغربي بتسليم الهارب كامباوري، وبالتالي عزمها فتح ملف الرئيس الأسبق المغتال طوماس سانكارا (الملقب بتشي غيفارا إفريقيا)..





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,319,002,751
- المركزيات النقابية المغربية تمارس التضليل بالمكشوف
- عنتريات عبد العزيز المنبهي وشطحاته البئيسة
- لن نغفر لكم..
- المعطي أيها الشهيد البطل.. قتلك الجبناء..
- مهزلة 29 أكتوبر أو عبادة البيروقراطية..
- وزارة العدل والحريات (المغرب): دعم الجمعيات أم إرشاؤها؟!!
- ما رأي القاتل عبد العالي حامي الدين في التضييق على الجمعية ا ...
- الاتحاد المغربي للشغل-التوجه الديمقراطي: قانون أساسي جديد/قد ...
- نقابة بيروقراطية جديدة بالمغرب
- دعم القضية الفلسطينية أم دعم القوى الظلامية؟
- الاتحاد المغربي للشغل: التوجه الديمقراطي يتملق البيروقراطية! ...
- من البيروقراطية النقابية الى الفاشية (المغرب)
- عمال المناجم بالمغرب: لمن ينتجون الثروة؟ حقائق صادمة
- القتل الممنهج بالمناجم المغربية
- الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمكناس
- ماركسيون لينينيون
- النظام العميل القائم بالمغرب دركي المنطقة
- قضية السكن بصفرو (المغرب): فضيحة مدوية وتآمر مكشوف
- الامبريالية، لا.. الأمم المتحدة، نعم!! سكيزوفرينيا..
- عمال المناجم يموتون في صمت


المزيد.....




- القضاء الفرنسي يصدر الخميس حكمه على شقيق محمد مراح منفذ هجما ...
- -القمر الوردي- يطل على الأرض في -الجمعة العظيمة-
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...
- الرئيس الإندونيسي يعلن فوزه في انتخابات الرئاسة
- شاهد.. دب قطبي يفاجئ سكان قرية روسية بعيدة عن موطنه المعتاد ...
- 5 معالم تاريخية فقدها العالم
- تمرير صفقة القرن -لن يكون سهلا- رغم تصريحات كوشنر
- عمر البشير في مقره الجديد بسجن كوبر البريطاني
- 9 مسلمين ضمن شخصيات "تايم" الأكثر تأثيراً عام 2019 ...
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...


المزيد.....

- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أحمد بيان - النظام المغربي: احتضان المخلوع كامباوري