أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - صلاح الداودي - يسقط نظام 56 برمّته














المزيد.....

يسقط نظام 56 برمّته


صلاح الداودي

الحوار المتمدن-العدد: 4637 - 2014 / 11 / 18 - 19:15
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    




من لم يفهم أن وظيفة رئيس الجمهورية القادم لا تتجاوز رتبة وسيط استخباراتي ثرثار،أمر يستطيع أيّ كان القيام به، فليراجع نفسه
أما الرهان التكتيكي الوحيد فهو مجرد تعطيل التجمعيين وهو المقياس الانتخابي الوحيد كذلك
وتبقى المعركة في الشارع

لن تثنينا مهابلكم الملتهبة عن الصمود ولو بالمواقف وحسب

مثلما تمت التغطية على تهريب بن علي وقطع الطريق على الحركة الثورية واستبدالها بالاوهام الثورية الكاذبة تمت التغطية على تبرئة واطلاق يد زبانية بن علي واستبدالها بشعارات انتخابوية كاذبة ولم ينتج تحالف المرتزقة والمخابرات إلا جحافلا جديدة من العبيد المصفقين المهلّلين لأكبر وأشنع جريمة منظمة في تاريخ تونس. هذا هو أيضا اسjبدال التربية النضالية الصّلبة بعهر الصناديق. هذه هي سياسة حكحكة المهابل كآخر تكتيك ثوري في محافل الشٌعَب والعُلب الاستخباراتية. هذه هي المبادئ التي صمدنا من اجلها سنينا وتعذبنا وخسرنا
أكثر من طاقتنا ليعبث بها العابثون الذين اغرتهم أموال وأضواء رأس المال وأرهبتهم حيل النظام ومخابراته ومراكز نفوذه الاستعماري. يوما ما ستتعفن مهابلكم هذه ويلد الجديد في الأرحام الشريفة بكل دمائه الطاهرة ليحفظ دماء المسحوقين من أبناء الشعب

لا تبيعوا دماء الناس لسفاح مختص في هندسة قصور الدماء مقابل "لنا أحلامنا الثورية"
الأحلام الثورية التي دفنتموها "مؤقتا" لا توجد في الصناديق

في غمرة الضجيج الانتخابي سرعان ما تستسلم الحشود للتخمّر وخفّة العقل، بل وتنساق وراء الدجل والشعوذة. نحن مؤمنون فعلا أن عصر السياسة كفن وعلم ونضال قد وقع اغتياله وبخاصة عندما تم تحويل اعادة النظام و نفوذه الى نصر انتخابي صبياني على طريقة عندي ما نقلك في البرلمان وعندي ما نغنيلك في الرئاسة وهات ماك الاوي من الخدر والتخاذل والبلاهة عند البعض والارتباط والورطة والهروب الى الامام عند البعض الآخر...
أريد فقط الاشارة أن من هم على عهد المقاومة، عليهم أن يستعيدوا رشدهم قليلا. لا نملك خيارات كثيرة والنظام هو هو والأمر الواقع واضح: استعداد التجمع للهيمنة على كل شيئ.
لنستعد للمقاومة منذ الآن بعيدا عن الذين يعتبرون ان التجمع أقرب اليهم من صراخ فئات واسعة من أبناء الشعب الذن لا يملكمون من دنياهم سوى بعض الاهواء الروحية





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,472,992,980
- التصويت التعديلي لمقاومة الطاغوت والإرهابوت أو نمط الإنتخاب ...
- في الردّ على إنتخابات مكافئة النظام المندمج في تونس
- تونس، إنتخابات -مرجان أحمد مرجان-
- قبّة اللّحم: اللّه والرجال والأنفاق
- كل الأسلحة للمقاومين، من تونس حتى تطوان لا تطبيع مع الكيان/ ...
- السلاح لمن يقاوم، السلاح للمقاومين/ ارهاب صهيوني هناك وإرهاب ...
- رواية الفجر- من وماهي غزة؟-
- غزة، رمضان 2014
- رواية الفجر/ من أجل الخطوة الأولى نحو بناء تنظيم الحركة الثو ...
- الحب مصير
- رواية الفجر -افتداءً لروح الحب الحية أبدا- -كيف تعرف الإحساس ...
- ملاّ فل يا ملاّ فل
- خَدَرٌ وجودي
- اسم اليمامة أُُحْلُومَة
- مات اليسار / العزة والكرامة والنصر للتّحت
- مُعلّقةُ الموتْ
- ما معنى ديمقراطية النظام/ ما معنى انتخابات النظام؟
- توضيح حول جينة ومُيول سلْفِحة السّالفْمان Man السالفْوُومن W ...
- سالْفي-لانْدْ
- ما معنى الديمقراطية الطبقية المنتصرة؟


المزيد.....




- النّضال من أجل الثّورة الاشتراكية يفقدُ أحد جُنوده الأوفياء: ...
- تأجيل مؤتمر أممي تستضيفه مصر حول «التعذيب» يثير موجة انتقادا ...
- موسكو وكاراكاس تؤكدان الاستعداد لمواصلة التعاون العسكري التق ...
- فنزويلا تقلص ديونها أمام -روس نفط- إلى 1.1 مليار دولار
- رابطة التعليم الرسمي في النبطية بحثت في مخاطر تهدد إنطلاقة ...
- هكذا تكلَّم هشام فؤاد
- اتفاق السودان: هزيمة أم انتصار؟
- مشرعون إسرائيليون يساريون ينتقدون تصريحات ترامب حول الناخبين ...
- ليون تروتسكي: سيرة للأمل
- زعيم البوليساريو: الانفصال أو الحرب


المزيد.....

- من البرولتاريا إلى البرونتاريا رهانات التغيير الثقافي / محمد الداهي
- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - صلاح الداودي - يسقط نظام 56 برمّته