أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - كريم عامر - رسالة الى السيد الرئيس














المزيد.....

رسالة الى السيد الرئيس


كريم عامر

الحوار المتمدن-العدد: 1294 - 2005 / 8 / 22 - 09:56
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان
    


السيد الرئيس مبارك ... إسمح لى أن أسبق إسمك بهذا اللقب فأنت لا زلت حتى الآن رئيسا لمصر بصرف النظر عن التزوير الذى كان يحدث فى الإستفتاءات السابقة للتجديد لسيادتكم .
سيدى الرئيس ... أنتم الآن فى السابعة والسبعون من العمر ، أى أنكم إن طال بكم العمر حتى نهاية الفترة القادمة التى رشحت نفسك للفوز بها سوف يكون عمر سيادتك هو ثلاثة وثمانون عاما ولا أعرف على وجه التحديد ما إذا كنت سترشح نفسك بعدها أم لا ، ليس هذا هو المهم ، المهم فى الأمر أن كبر السن يمنع الإنسان من ملاحظة المستجدات من الأمور ويجعل نظرته قاصرة مما يجعله غير قادر على القيادة لا سيما إذا كان ربانا لسفينة يبلغ تعداد ركابها مايربو على السبعين مليونا من البشر .
سيدى الرئيس ... لقد عشنا طوال عمرنا فى عهد سيادتكم حيث أننى من مواليد عام 1984 وعندما نتحدث بصراحة عن سياستكم التى أوردتنا موارد التهلكة لا يمكننا أن نصدق بعد أربعة وعشرين عاما قضيناها تحت نير حكمكم الغاشم أنكم سوف تعيدون الأمور الى نصابها وترجعون الحقوق الى أصحابها ، فكيف يمكننا تصديق من نجح فى خديعتنا طوال ربع قرن مضى ، هل على سبيل المثال ستعيد الأموال التى سرقت خلال عهدكم الى البلاد ؟؟ ، وهل ستلغى كل مظاهر التمييز بين المواطنين على أساس الدين والسماح لهم بحرية العقيدة وإعتناق الفكر الدينى أو السياسى الذى يرغبون فى إعتناقه ؟؟؟ هل ستوفر للشباب العاطل عن العمل فرص العمل ؟؟؟ هل ستقوم بإصلاح النظام التعليم وتغلق الجامعة القذرة التى تدعى " جامعة الأزهر " أو تحولها الى جامعة علمانية لا صلة لها بالدين إطلاقا ؟؟؟ هل ستأمر بإلغاء خانة الديانة من البطاقة الشخصية للمصريين ؟؟؟ هل ستعطينا الحق فى أن ننتقد سيادتك بحرية دون أن نخشى سيف الجلاد أو الغياب " وراء الشمس " فى أحد مراكز الإعتقال المريحة جدا التى أنشأتموها خصيصا لنا خلال عهدكم السعيد ؟؟؟ هل ستتخلصون من صفوت الشريف وكمال الشاذلى وفتحى سرور وبقية الأشخاص الذين أصبحوا علما بارزا على عهد الفساد الذى عشناه فى ظل سياساتكم الحكيمة ؟؟؟ هل ستعمل على تحويل مصر الى جمهورية برلمانية يفصل فيها بين السلطات فصلا تاما وتقل صلاحيات رئيس الجمهورية وتتاح مسائلته عن أخطاؤه التى قد توردنا المهالك ؟؟؟ هل عدلت عن نيتك فى توريث الحكم لنجلكم البكر جمال ؟؟؟ .
سيدى الرئيس ... إن شعبيتك قد أضحت فى الحضيض ، فعندما كنت أقوم بتوزيع بعض الدعايا لمرشح حزب الغد فى مدينتى " الإسكندرية " كنت أجد الناس يبغون التخلص منكم بأى وسيلة تذكر ويريدون أن يخضعوا لحكم أى احد سواكم بعد ان زاقوا الأمرين على يد رجال سيادتكم الذين تحولوا الى بلطجية ينهبون أموال الناس ويفرضون عليهم الإتاوات ، بل إن أحد أصحاب المحلات التجارية كان يتخوف أن يأخذ منى هذه الأوراق الدعائية خشية أن يضبطه بها أحد أفراد الأمن ... هل رأيت إرهابا نفسيا أفظع من هذا ؟؟؟... لقد قال لى أحدهم بالحرف الواحد ... إن بلطجية الحزب الوطنى يجبرون أصحاب المحلات على تعليق لافتات لتأييد سيادتكم فى الإنتخابات القادمة دون أن يكون لديهم أدنى رغبة فى تأييدكم .. ومن يرفض ذالك فإنه يعرض نفسه لغضب من لا يرحم من سلطات الأمن التى لا تتورع عن القبض عليهم وإيذائهم جسديا ومعنويا فى " أزهى عصور الحرية والديمقرطية " الذى يدعى المنافقون من حولك أننا نغيشه هذه الأيام !!! .
سيدى الرئيس ... إن كنت قد أديت واجبك تجاه مصر خلال فترة حكمك فقد حان الوقت لكى نرفع قبعاتنا إحتراما وتبجيلا لسيادتك ونقول لك أن دورك قد إنتهى فدع الفرصة لغيرك ممن قد يملكون آليات للإصلاح تفوق ماقد تملكه أنت .
سيدى الرئيس ... إن آخر موعد لتقديم التنازلات الى لجنة الإنتخابات الرئلسية هو يوم الثلاثاء الثالث والعشرين من هذا الشهر ... فأرجوك أن تبدأ بتقديم التنازل قبل حلول هذا الموعد وسنكون شاكرين لك مالم تكن متورطا فى أى شىء يستوجب معاقبتك .
سيدى الرئيس ... آمل أن تصل اليك رسالتى وتحاول التفكير فى محتواها علها تساهم فى إقناعكم بالعدول عن موقفكم .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,472,303,143
- إنطبعات متظاهر
- الدفاع عن المرأة ... دفاع عن الذات
- تعليم الإناث وأثره فى إنهيار الفكر الذكورى .
- فتش عن القاعدة
- النظام الأسرى بين المساواة والقوامة .
- من واقع رسالة طالب أزهرى : الأزهر والقاعدة ... وجهان لعملة و ...
- إعدام الشريف إعلان حرب ضد مصر
- صيفى ... ولكن حافظى على حجابك !
- الزواج والبغاء ، إطلاقات متباينة لسلوك واحد !
- ثورة العبيد .... ضد الحرية !
- حركة كفاية ... ومواجهة الإستبداد
- عفوا أختى الفاضلة ... لقد غيبوا وعيك
- هل نحن ولدنا أحرار ؟؟!!
- شبكة الإنترنت .... وتحطيم الأبواب المغلقة للمجتمع الذكورى ال ...
- الصحف المصرية الصفراء تتهكم على رموز المجتمع المصرى - صحيفة ...
- هند الحناوى : الفتاة التى أسقطت هيبة الذكور
- فى يومها العالمى : تحية الى رمز النضال النسوى المصرى - د / ن ...
- عزيزتى المرأة : قليل من العتاب - دعوة لتكوين جبهة عربية لموا ...
- الباحثات عن الحرية : إيناس الدغيدى وعمل إبداعى بكل المقاييس
- إلى كل أنثى : أنت الحياة !!!


المزيد.....




- إسرائيلي يرفع علم السعودية في القدس.. فما الرسالة التي وجهها ...
- مرشح ديمقراطي ثالث ينسحب من سباق الانتخابات التمهيدية للرئاس ...
- فصائل الحشد الشعبي تتهم الولايات المتحدة بتفجير قواعدها العس ...
- الجيش السوري يسيطر على خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي
- الحشد الشعبي: بيان أبو مهدي المهندس لا يمثل وجهة نظر الحكومة ...
- الغنوشي يعلق على تخلي الشاهد عن جنسيته الفرنسية
- تذمر في بنغلاديش من طول مكوث مسلمي الروهينغا
- ترامب يصف رد الدنمارك على شراء غرينلاد بـ"البغيض" ...
- تذمر في بنغلاديش من طول مكوث مسلمي الروهينغا
- بطائرات مسيرة وصاروخ باليستي.. الحوثيون يقصفون قاعدة سعودية ...


المزيد.....

- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي المصري
- الفلاحون في ثورة 1919 / إلهامي الميرغني
- برنامج الحزب الاشتراكى المصرى يناير 2019 / الحزب الاشتراكى المصري
- القطاع العام في مصر الى اين؟ / إلهامي الميرغني
- أسعار البترول وانعكاساتها علي ميزان المدفوعات والموازنة العا ... / إلهامي الميرغني
- ثروات مصر بين الفقراء والأغنياء / إلهامي الميرغني
- مدخل الي تاريخ الحزب الشيوعي السوداني / الحزب الشيوعي السوداني
- السودان : 61 عاما من التخلف والتدهور / تاج السر عثمان
- عودة صندوق الدين والمندوب السامي إلي مصر / إلهامي الميرغني
- الناصرية فى الثورة المضادة / عادل العمرى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - كريم عامر - رسالة الى السيد الرئيس