أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مازن المنصور - الصوناتة وقالب الصوناتة في الموسيقى






















المزيد.....

الصوناتة وقالب الصوناتة في الموسيقى



مازن المنصور
الحوار المتمدن-العدد: 1265 - 2005 / 7 / 24 - 02:29
المحور: الادب والفن
    


’’ لولا الموسيقى لكا نت ا لحياة ضرباً من ا لخطأ ،،

’’ ا لفيلسوف الأ لماني نيتشه،،

كلمة ا لصوناتة مشتقة من ا لكلمة ا للاتينية (Sonare) ، بمعنى معزوفة ،أي
أ نها مقطوعة موسيقية تعزفها إ ما آ لة واحدة كاملة الهارمونية كا لبيانو ،
أ و أ لة أ خرى ميلودية كالكمان يصاحبها ا لبيانو . وتعزف ا لصوناتة عادة من أ ربع حركات .

ا لحركة الأولى: معتدلة ا لسرعة يطلق عليها بالأصطلاح الايطالي
(Allegro) .
ا لحركة ا لثانية: بطيئة هادئة تلقب بل(Andante ) .
ا لحركة ا لثالثة : تؤدى في شكل خفيف مرح يسمى بل( Minuet) .
ا لحركة ا لرابعة والأخيرة : فتعزف في سرعة فائقة وتسمى (Rondo ).

وتميز الحركة الأولى بقا لب ا لصوناتة الذي يقسم ا لى ثلاث مراحل.

ا لمرحلةالأولى : تسمى با لعرض (Exposition).
ا لمرحلة الثانية : تسمى با لتنمية ( Development) .
ا لمرحلة الثالثة : تسمى إ عادة ا لعرض( Recapitulation) .

ا لمرحلة الأولى العرض ( Exposition ) :
تؤلف من فكرتين موسيقيتين أساسيتين ، يطلق عليهما في الأصطلاح الغربي (Theme) وهي بمثابة نفحة عليا يلهم بها المؤلف ليصنع منها مفرداته الموسيقية . فالفكرة الآولى تشيد على عناصر إ يقاعية واضحة.
أ ما الفكرة ا لثانية فيغلب عليها ا لطا بع ا لميلودى ا للحنى ، ويمكن تشبيه عملية ا لعرض في الصوناتة بمحاضرة أ دبية يحاول فيها المتكلم عرض نقاط ا لموضوع على المستمعين في صورة سريعة مختزلة . ومن المهم في هذا القسم مراعاة تنويع اللحنين الأساسيين في مقامات مختلفة .
أ ستعما ل ا لجمل الوصلية لربط الأ لحان سويا في إطار فني بديع . وكذلك عملية تصوير الفكرة والانتقال من اللحنين الأساسيين في سهولة ومرونة .
المرحلة الثانية التنمية (Development) :
هي المرحلة ا لثا نية في الحركة الأولى للصوناتة . وهنا مجال وا سع للمؤلف كي يظهر مواهبه واستعداده الفني سوء من ناحية تنمية الأفكار الرئيسية أ و استخدام الامكانيات اللازمة في الأسلوب الانشائي من تحوير الفكرة الايقاعية ، ثم مزجها بجملة أخرى قصيرة ، وبالتالى تتقابل مع الفكرة اللحنية ا لثانية ، وقد تتلاعب الأ لحان في شتى المقامات والايقاعات ، ونستطيع
أ ن نصور عملية ا لتنمية بحوار درامى يستعرض فيه المؤلف
أ فكاره اللحنية وعبقريته الموسيقية .



المرحلة الثالثة إ عادة العرض ( Recapitulation ) :

هي المرحلة الثالثة من الصوناتة وتتلخص في إ عادة الفكرتين الموسيقيتين إ لى أ صلهما في شكل موجز فبعد أن حاول المؤلف ا ثناء عملية ا لتنمية توسيع أ فكاره ا لموسيقية ، يرجع من جديد ليلخص جملة في صورة مختلفة عن ا لبداية . وقد يكون الاختلاف الواضح بين عمليتي العرض و إعادة العرض هو وجوب التنويع في ا لجمل العبورية ا لتى تربط الألحان
الأ ساسية وصياغتها في أ سلوب مختلف عن أ تجاهها السابق عند بدء الصوناتة .


ا لحركة الثانية (Andante ):
تخضع إ لى أصول واجب ا تباعها كالحركة الأولى ، فبحكم أ لحانها ا لبطيئة ا لمتهادية تصاغ في قالب غنائي يسمى ( Aria) ، يحاول فيه المؤلف تكرار اللحن الأساسي في أ وضاع ومقامات متقاربة ، ومن الضروري في هذه العملية تحوير الفقرات الوصلية التي تربط اللحن
الأ ساسي في أ شكال مختلفة ، وإ يقاعات عديدة .

الحركة الثالثة( Minuet) :
تأخذ إ يقاع رقصة فرنسية الأصل تدعى با لمنويت ، وتؤلف عادة من لحن مقسم الى قسمين متساويين يتكرر كل منهما على التوالى ، ثم ننتقل إلى قسم ثالث يطلق عليه (Trio ) الذي ينقسم بدوره إ لى قسمين يعاد كل منهما. وتختم المينويت بالعودة إ لى اللحن الأول دون تكرار.

الحركة الرابعة الروندو (Rondo):
وتصاغ في قوالب ثلاثة:
قالب الحركة الأولى للصوناتة ، أ و قالب الروندو ومعناها مرجعات أ و قالب (Variation) ومعناها متحولات . والحركة الرابعة تتشكل بصورة عامة من لحن واحد ، يعاضده فقرات موسيقية أ خرى قصيرة تسمى
بل( Episode ) ، تلك الفقرات التي تتحور في مقامات مختلفة ،
وأ وضاع متعاكسة ومتقابلة ، تساعد على عملية التنمية أ و التطور .

كانت الصوناتة متداولة في القرن السابع عشر في شكل مجموعة من الرقصات المتتابعة التى تنتقل من السرعة إ لى ا لبطء . فلما جاء فيليب
إ يمانويل باخ إ لى مضمار الفن تطور بالصوناتة إ لى كائن موسيقى مستقل بذاته ، لا ينتمى طابعه إ لى حركات ( السويت ) الرا قصة . وبدراسة هايدن لمؤلفات إ يمانويل باخ أ قتبس منه قالب الصوناتة ، وطبقه على سيمفونياته ومقطوعاته من نوع الكونشرتو . وفي القرن الثامن عشر أ كمل موتسارت أ عمال هايدن متأثرا كثيرا بخطوات يوحنا كريستيان الابن الثاني لباخ ، فخلق مصنفات بارعة من نوع الصوناتة ، ثم اتبعه بيتهوفن الذي أجرى تطورا محسوسا في القسم الثالث ( المينويت ) ، وا بتدع مكانه حركة سريعة تسمى بل(Scherzo) يغلب عليها طابع الدعابة والمرح .






قالب الصوناتة:

بعد أن توفي باخ عام 1750 ، تابع أ حد أ ولاده ( كارل إ مانويل باخ ) آثار والده ، عاملا على إذاعة فنه في الأوساط الموسيقية. ولقد عكف (كارل) على دراسة مؤلفات أ بيه دراسة وافية ، حتى ا بتدع هذا القا لب
( بشكل ا لصوناتة ) . وقد كانت الصوناتة في السابق مكونة من رقصات متتابعة ،تتغير فيه
الأ لحان بين السرعة والبطء . وقد يلجأ المؤلف في بعض الأ لحان إ لى إ دخال جزء هادىء ، يعبر عن جمال الطبيعة . ثم تختم ا لصوناتة برقصة ختامية مرحة ا لطابع .
وفي منتصف القرن الثامن عشر تبدل قا لب ا لصوناتة ، وفقا للنظام الجديد الذي أ دخله كارل فيليب باخ . ثم ثبت هذا البناء على أ يدى هايدن وموتسارت وبيتهوفن . ولقد تطور ( هايدن ) بصورة خاصة بقا لب الصوناتة الذي ابتدعه ( كارل) ، وبتعديلات الكلافيسان التى أ دخلها باخ الكبير ، فتوصل هايدن إ لى بناء الهيكل الأ ساسي للسيمفونية .
أ ما موتسارت فقد انفرد بدراسة مؤلفات الابن الثاني لباخ
( يوحنا كريستيان باخ ) ، فتوصل إ لى السمو بالكونشرتو وتثبيت أ ركانه،
حتى جعله من دعائم المؤلفات الآلية الكبرى . كما أ ن موتسارت ساهم
أ يضا مساهمة فعلية في إ عطاء الصوناتة شكلها الاستقرارى .
ثم جاء العصر الذهبي للموسيقى الكلاسيكية ، وبزغ فيه نجم بيتهوفن ،
فأ عطى بناء السيموفونية قوة وعظمة . بل عمل أ يضاً على تحررها من ضغط ا لتقاليد الفنية العتيقة ا لتي كان يسيطر عليها طبقة الملوك والأشراف.
وهكذا فالفضل يعود أولا إ لى باخ العظيم في تطور الموسيقى إ لى حد كبير من الرقى والابداع .






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,546,274,027
- فيروس حاليا سهل الانتشار احذرو منه ؟
- اثر الموسيقى في العلاج النفسي
- الموسيقار روبرت شومان والعصر الرومانتيكي
- موسيقى (فرانكو أ رب) في الناصرية
- تاريخ اليهود في موسيقى العراق
- موسيقى فردريك شوبان في العصر الرومانتيكي
- الموسيقار فيليكس ماندلسون والعصر الرومانتيكي
- تضامن معنا من اجل حرية الكاتب محسن الخفاجي
- اشهر الرقصات في القرنين السابع عشر والثامن عشر
- الموسيقار فون فيبير والعصر الرومانتيكي
- الموسيقار شوبرت وتحليل السمفونية الثامنة الناقصة
- أعلام الموسيقين في القرن التاسع عشرفي القصائد السيمفونية
- بيتهوفن وسمفونياتة التسعة
- موسيقى مانويل ضيف الله الاسباني
- الموسيقى في عصر الباروك
- ناريخ الموسيقى
- تاريخ موسيقى الراي
- تاريخ السمفونية
- نوادر الموسيقى
- تاريخ موسيقى الأوبريت


المزيد.....


- كريم جثير وداعاوستذكرك شتاءآت كندا وثلوجها الناصعة مثل قلبك / ليث الحمداني
- الرقص على قدم واحدة / شيرين يوسف
- غيوم حمر لوطن أزرق وعيون خضر / نعيم عبد مهلهل
- ادب في بلادي ياللعجب / احمد عواد الجهني
- محاولة لايقاف الفتنة الثقافية العربية ، وحروب الردة الفكرية / صلاح الدين محسن
- باب الشمس :حينما تتحول المأساة الفلسطينية الى سينما / دينا وادي
- ناجي العلي: ليه يا بنفسج تبتهج وانت زهر حزين / محمد أبو زيد
- مزامير ومسامير وقلوب كاهنات وموسيقى / نعيم عبد مهلهل
- الكوابيس تأتي في حزيران - الفصل الثالث / محمد أيوب
- هذه الرواية - نادي القتال / أحمد الخميسي


المزيد.....

- حضر جمهور السينما وغابت الكهرباء.. فارتفع الهتاف: «هاتوا فلو ...
- مخرج «قبل الربيع»: الفيلم يحكي قصة حقيقية عن ثورة 25 يناير
- مواقف ضد الإحتلال والمؤلفات في الشعر والرواية والنقد
- رحيل الشاعر الفلسطيني سميح القاسم
- كوريا الجنوبية تضع ثقافة "الكوول" والبوب في مقدمة ...
- المعماري د.محمد عوض يوثق تاريخ وعمران الإسكندرية -
- بالصور.. تعرف على الجانب الإنساني لنجوم هوليوود
- حميد الشاعري: قدمت في ثمانينات القرن الماضي أفضل أغانٍ وألحا ...
- احتفاء خاص بـ " الكلاسيكيات العالمية" في القاهرة السينمائي.. ...
- صدمة العروبة نقلت مخرج -امرأة- إلى الأفلام الوثائقية


المزيد.....

- دفتر بغلاف معدني / ناصر مؤنس
- الجانب الآخر من الفردوس / نصيف الناصري
- بئر العالم / حسين علي يونس
- ترجيل الأنثى تسمويا....حزامة حبايب في رواية (قبل ان تنام الم ... / مقداد مسعود
- صرخة من شنكال / شينوار ابراهيم
- فصلان من رواية -ابنة سوسلوف- / حبيب عبدالرب سروري
- يوميات اللاجئين / أزدشير جلال أحمد
- الفن والايديولجيا / د. رمضان الصباغ
- زخات الشوق الموجعة / الحكم السيد السوهاجى
- اعترافات عاشق / الحكم السيد السوهاجى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مازن المنصور - الصوناتة وقالب الصوناتة في الموسيقى