أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - السيد نصر الدين السيد - العصا والجزرة ورفيقتهما الناعمة (1-2)















المزيد.....

العصا والجزرة ورفيقتهما الناعمة (1-2)


السيد نصر الدين السيد

الحوار المتمدن-العدد: 4396 - 2014 / 3 / 17 - 18:49
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


"القوة هي قدرة أي كيان على إحداث تأثيرات مقصودة ومتوقعة على الكيانات الأخرى"
(Wrong, 2004)

يعتبر صراع الكيانات البشرية (قبيلة؛ دولة؛ تحالف، امبراطورية، ...) من اجل البقاء، سواء كان هذا الصراع حول الموارد الطبيعية التي يوفرها كوكبنا او من اجل الاستيلاء على ثروات الآخرين، أحد اهم محركات تاريخ البشرية. ولقد استخدمت الكيانات البشرية في صراعها هذا أنواع مختلفة من القوى طبقا لمرحلة تطورها. ففي البدء كان "العنف المادي"، متمثلا في استخدام الأسلحة الفتاكة بدءا من القوس والسهم وانتهاءا بالصواريخ العابرة للقارات، هو الوسيلة شبه الوحيدة التي تستخدمها الكيانات البشرية في الدفاع عن وجودها وعن مصالحها. لذا لم يكن غزو الشعوب الأخرى واحتلالها ونهب ثرواتها واسترقاق افرادها عملا يثير الاستهجان بل كان عملا يحظى ابطاله بأعلى مراتب التكريم. ثم تطورت المجتمعات وظهرت أداة جديدة من أدوات القوة هي "الاغواء". والاغواء هو تأليف القلوب بالمنح والعطايا والرشاوي، او استخدام المال لشراء المواقف المواتية. وعلى الرغم من الاختلاف الظاهري بين كلا من "العنف المادي (العصا)" و"الاغواء (الجزرة)" الا ان بينهما شيء مشترك هو ان وسائل كل منهم هي وسائل ملموسة. فوسائل تنفيذ العنف المادي هي بالقطع كافة اشكال الأسلحة والأدوات التي يمكنها احداث اذي للإنسان. اما وسائل الاغواء فهي النقود وكل ما يمكن ان تشتريه. وقد أدى هذا الى ضمهم في حزمة واحدة أُطلق عليها لفظ "القوة الخشنة (او الصلبة)" Hard Power.

ويكتمل مثلث القوة بالكشف عن "القوة الناعمة"Soft Power . و"القوة الناعمة" هي المصطلح الذي سكه جوزيف ناي Joseph Nye، أستاذ العلوم السياسية بجامعة هارفارد الامريكية، سنة 1990 ليعبر به عن نوع جديد من أنواع القوي يتعاظم شانه في العلاقات الدولية في عصر مجتمع القرن الواحد والعشرين. وهو المجتمع الذي يرتكز بضراوة على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. والقوة الناعمة لكيان ما هي، في ابسط تعريفاتها، قدرة هذا الكيان على تغيير سلوك الكيانات الاخرى للحصول على النتائج التي تلائمه هو وذلك عن طريق استمالة الاخر الى صفه باستخدام وسائل غير ملموسة كالأفكار والايديولوجيات. او بعبارة أخرى تعني القوة الناعمة القدرة على التأثير في سلوك الآخرين من خلال إعادة تشكيل أولوياتهم دون استخدام أدوات "الاكراه" او "الاغواء".

وهكذا تقوم "القوة الخشنة" على "الاكراه"، اكراه كيان ما على الإذعان لطلبات كيان آخر أيا كانت. وعلاقة القوة، في هذه الحالة، هي بالضرورة مباراة صفرية فيها طرف غالب وطرف مغلوب. وبعبارة اخرى انه وضع "يا أنا يا إنتَ" الذي يحقق فيه الكيان الغالب كل أهدافه ويخرج فيها الطرف المغلوب وهو خالي الوفاض. ويستخدم الكيان الغالب "العنف المادي" او يهدد باستخدامه لبلوغ هذا الوضع، او يستخدم المال لشراء الولاءات. وفي المقابل تقوم "القوة الناعمة" على فكرة "الاستمالة"، استمالة كيان لكيان آخر وذلك عبر تقديم الأول نموذج يثير اعجاب الثاني فيحتذيه. وعلاقة القوة في هذه الحالة هي مباراة غير صفرية Win-Win Situation الكل فيها كسبان. او بعبارة أخرى هو وضع "انا وانت" الذي يخرج فيه كل طرف من أطراف العلاقة وقد تحققت بعض أهدافه.

موارد القوة الناعمة
تتطلب ممارسة القوة، أيا كان نوعها، توفر الموارد المناسبة لنوع هذه القوة. فممارسة "العنف المادي" تتطلب حيازة السلاح المناسب، وممارسة "الاغواء" تتطلب توفر المال الضروري. وبالمثل لا يمكن لكيان ما، مثل دولة ، من ممارسة قوته الناعمة لاستمالة الكيانات الاخرى دون توفر ثلاثة أنواع من الموارد هي: "ثقافة جذابة"، و"قيم سياسية جديرة بالثقة"، و"سياسة خارجية مشروعة واخلاقية" (Nye, 2011).

وأول هذه الموارد واهمها هي الثقافة بمفهومها الشامل الذي يضم بالإضافة للمنتجات الثقافية كافة أنماط السلوك السائدة في المجتمع وللقيم التي يتبناها أفراده هذا بالإضافة إلى المعتقدات الأساسية التي تحكم هذه الأنماط والمنشئة للقيم المتبناة. والمنتجات الثقافية، في هذا السياق، هي مجمل الإنتاج الأدبي والفني والفكري لأمة ما بشتى صوره من قصص وشعر وموسيقى ودراما وفنون تشكيلية ومؤلفات سواء كانت موجهه للنخب او موجهه للجماهير. هذا بالإضافة الى الممارسات الحياتية كـ "الموضة" السائدة و"الاكلات" الشائعة. فبيوت الأزياء الفرنسية "كريستيان ديور" و"إيف سان لوران" و"جورجو أرمانى" و"كوكو شانيل" و"بيير كاردان" تسهم في زيادة قوة فرنسا الناعمة مثلها في ذلك مثل مؤلفات فولتير واعمال ديكارت ومسرحيات موليير وموسيقى سان سانز. وبالمثل تسهم سلاسل مطاعم الوجبات السريعة، من قبيل "برجر كنج" Burger King و"دانكن دونتس" Dunkin Donutsو"دجاج كنتاكي" KFCو"ماكدونالدز" McDonald s و"بيتزا هت" Pizza Hut، قوة الولايات المتحدة الامريكية الناعمة مثلها في ذلك مثل روايات ادجار آلن بو ومسرحيات آرثر ميلر وبراجماتية تشارلز بيرس وجون ديوي. وبالطبع لا يمكن اغفال أفلام هوليود.

وثاني الموارد هي منظومة القيم السياسية حيث تعتبر مؤسسات الحكم الناجحة على الصعيد الداخلي، بما تتضمنه من قيم مثل الشفافية والعدل والمساواة، أحد العوامل الهامة في زيادة القوة الناعمة للكيان. فوجود مثل هذه المؤسسات يجعلها نموذجا يحرض الآخرين على استنساخه ومن ثم يرفع من قدرة الكيان على "استمالة" الكيانات الأخرى الى صفه.

وثالث موارد القوة الناعمة هي "السياسة الخارجية" التي تشكل الإطار العام لتعامل الدولة مع الدول الاخرى. تتوقف قدرة دولة ما على استمالة الدول الأخرى على عوامل عديدة من اهمها الصورة الذهنية كونتها هذه الدول عن هذه الدولة. وهي الصورة التي تكونها إجابات أسئلة من قبيل: هل تنصاع هذه الدولة لأحكام القانون الدولي؟ ... هل تحترم تعهداتها واتفاقياتها؟ ... ما هو قدر اسهامها في عمليات الإغاثة الدولية؟ ... وهنا يبرز دور "السياسة الخارجية" في تعزيز وزيادة القوة الناعمة لهذه الدولة من خلال خلق رأي عام مواتي على الصعيد الدولي. الا ان اقتصار أنشطة السياسة الدولية على مستوى الحكومات فقط يتطلب آلية جديدة لمخاطبة الشعوب الاخرى. وهنا تبرز أهمية "الدبلوماسية الشعبية" Public Diplomacy وهى "برامج تدعمها الحكومة تهدف الى اعلام الرأي العام في البلدان الأخرى والتأثير عليه باستخدام المطبوعات والأفلام والتبادل الثقافي والراديو والتليفزيون" (U.S. Department of State, Dictionary of International Relations Terms, 1987, p. 85)

إلا أن مجرد امتلاك الموارد لا يعنى بالضرورة قدرة حائزها على ممارسة القوة والحصول على ما يرغبه من نتائج. إذ يتطلب تحويل الموارد إلى قوة متحققة تبنى استراتيجيات معدة إعداد جيد وقيادة ماهرة. هذا بالإضافة إلى فهم متعمق للسياق الذي ستستخدم فيه الموارد. وعن هذا سيكون موضوع حديثنا القادم.

المراجع

Nye, J. 2011. The Future of Power. New York: Public Affairs.
Wrong, D. 2004. Power: Its Forms, Bases, and Uses. New Brunswick: Transaction Publishers.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,476,310,663
- الاساطير الثقافية: (2) الغزو الثقافي (او حكاية -الناس اللي ف ...
- الثروة الخفية
- من يخاف من العولمة؟
- علمنة المجتمع وشكة الدبوس
- العلم من بارادايم البساطة الى بارادايم التعقد
- الاساطير الثقافية: (1) اسطورة العروبة
- الحل برة الصندوق
- تانجو الفوضى والانتظام
- أزمة العقل البسيط
- جاليليو الذي تجاهلناه
- الة الزمن المعكوس
- جاءنا البيان التالي
- زمن الهوجة
- عن الثورة الثقافية ... معالم على الطريق (3/3)
- عن الثورة الثقافية ... عشان ايه وليه؟ (2/3)
- عن الثورة الثقافية ... ترويض المفاهيم (1/3)
- نظرية رأس السمكة
- تحديث الثقافة المصرية .... المشروع القومى المنتظر
- سلام مربع ل -جهادية- بلدنا
- نظرية التطور والثقافة


المزيد.....




- مقتل 12 شخصا في هجوم لـ -بوكو حرام- استهدف قرية في النيجر
- إعلامية لبنانية تثير الجدل بعد مطالبتها باستقدام اليهود إلى ...
- اليوم في مقر “التجمع” : الأمانة العامة تجتمع برئاسة سيد عبدا ...
- تقرير رسمي : “الإخوان” ترمي بأفرادها في الهلاك ثم تتنصل منهم ...
- ملحدون في الأردن... من التدين الظاهري إلى الشك
- “الإفتاء” تحدد شرطا يجعل “التاتو” حلالا
- الفاتيكان يدعو الحكومة الإيطالية لتحكيم صناديق الاقتراع
- نقاش بين إعلامي سعودي وغادة عويس حول -إسرائيلية المسيح-
- نقاش بين إعلامي سعودي وغادة عويس حول -إسرائيلية المسيح-.. وع ...
- دار الإفتاء المصرية تحدد شرطا وحيدا يجعل -التاتو- حلالا


المزيد.....

- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - السيد نصر الدين السيد - العصا والجزرة ورفيقتهما الناعمة (1-2)