أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف - المرأة بين النص الديني والقانون المدني الحديث، قانون الأحوال الشخصية للمسلمين ولغير المسلمين،بمناسبة 8 مارت -آذار عيد المرأة العالمي 2014 - عدلي جندي - حرية أم تَحَرُر ..المرأة..والرجل














المزيد.....

حرية أم تَحَرُر ..المرأة..والرجل


عدلي جندي
الحوار المتمدن-العدد: 4387 - 2014 / 3 / 8 - 15:27
المحور: ملف - المرأة بين النص الديني والقانون المدني الحديث، قانون الأحوال الشخصية للمسلمين ولغير المسلمين،بمناسبة 8 مارت -آذار عيد المرأة العالمي 2014
    


بالطبع الدفاع عن حرية المرأة لأن تحرر المرأة من خلال المنظومة الدينية أو الإجتماعية السلفية يرتبط في أذهان العامة بالخلاعة والفسق
أدعياء الدين منهم من يردد أن الدين قد جعل من المرأة قيمة وثمن ولولا الحجاب أوالنقاب ذلك الزي الديني المفترض أنه يحمي و يحفظ قيمة المرأة من العبث مثل الجوهرة التي لا يمكن ان يتركها صاحبها دون حماية أو حراسة وإلا تعرضت لسرقتها أو للعبث بها ..هل يُصدّق الرجل المتدين تلك الأقاويل ؟
بل هل تؤمن المرأة حقا أن لولا تلك الخرقة لما تمتعت بالرضي الإلهي وفي نفس الوقت الحماية والصون من عبث الآخرين؟
المادة هي عن الحرية والحقوق وما دخل الزي والدين بالموضوع ؟
وماذا يمكن أن يفعله الرجل أيضا في موضوع حرية المرأة إذا كانت المرأة قد إرتضت ورضيت عن إيمان وقناعة أن بطريق التقليل من شأنها يحفظ الإله ويصون عفتها ويحمي الرجل من شرها ؟
المهم دينيا المحافظة علي مكانة الرجل الإنسان لأنه بحسب المعتقد الديني السلفي الغالب علي فكر شعوب خير أمة تعتبر المرأة كائن ضعيف مكوناته تختلف عن مكونات الإنسان الرجل..!!! السلفي طبعا أو المريض نفسيا وليس هنالك فروق تذكر سوي أن المريض نفسي معروف بمرضه في المجتمعات غير الدينية أما الحالات المرضية النفسية المتفشية ما بين شعوب الدول الدينية يطلق علي المصاب بها ....رجل بتاع ربنا أو مؤمن سلفي وكأن معبودهم ذلك هو أيضا مصاب بذات الأعراض ولا يجد من يعالجه أو يرشده إلي أن المرأة مخلوق إنساني متكامل الصفات ويمثل أهمية لا تقل بل ربما تزيد في الحمد والشكر للخالق علي معاناة الحمل والولادة من أجل إستمرارية الخلق وإلا أعلنت الإضراب عن الحمل ولنري كيف يمكنه ذلك الإله من إبتكار طريقة أخري دون المرأة بها تستمر عملية خلق من يحمده ويصلي ويصوم له ...!!!!!
حرية الرجل أولا من هيمنة الفكر الديني الذكوري حتي يمكن للمرأة أن تشارك الرجل النهوض بالمجتمعات وخاصة الإسلامية ...
أعتقد من وجهة نظري أن فصل الدين عن الدولة بند أساسي من بنود حقوق الإنسان بل وحق الإله ذاته التمتع بحريته المهنية أي إله متعدد القدرات ويملأ الأكوان ليس من المعقول أن يفرض عليه لإنسان ما مزاولة مهنته ونشاطه فقط بحسب عادات وتقاليد و فكر قبائل متناحرة حيث تكون الصحراء ..أي بمعني أن حرية المرأة هي جزء لا يتجزأ من حرية فكر شريكها في الحياة ...
قوانيين ومعاهدات وذكري تاريخية في مسار نضال المرأة لم تتأثر بهم المجتمعات الإسلامية بل تراجعت حريتها إلي عصر الرق والحريم والإماء والسبب .....؟؟
مثال بسيط جدا يوضح مدي إستخفاف الرجل المسلم التنازل عن إنسانيته وحق أمرأته حتي لو كانت زوجات وليس زوجة واحدة وكله بحسب فتاوي الدين ...زواج المسيار .. أو زوجتُك نفسي وزوجتِك نفسي إستخفاف بفقر المرأة في الدول الفقيرة وإستخفاف بقيمة زوجاته في دولة المنبع وإستنطاع ديني لا يقبله عقل سوي حتي وصل الحال إلي ذروة الظلم الحقوقي والإنساني في حالات ..جهاد النكاح ...ثم يقولون لا لن نتازل عن ثوابتنا ومبادئنا إنهم يريدون أن نمارس مثلهم اللواط والسحاق و
.. السؤال ..هل فرض أو كتب عليهم اللواط والسحاق كما كُتب أو فرض عليهن الجهاد .. جهاد النكاح؟ أو مثل قال تعالي ..: (كتب عليكم القتال وهو كره لكم ) البقرة
يتحرر المجتمع - والرجل بالطبع- أولا كما تحرر في الغرب ويبدأ عمل المرأة الجندروالذي أتوقعه بمجرد أن يحصل الرجل علي حريته ..
الرجل والمرأة في أي مجتمع عبارة عن شركة تضامن بسيطة ولذا تدفع المرأة الحساب مضاعفا في المجتمعات الدينية نظرا لعجز الرجل دفع فاتورة حساب إقصاء رجل الدين عن الحكم والتحكم في ثقافة وتعليم النشء
كل عام والمرأة والرجل علي أتم الإستعداد للتضحية من أجل حقوق ومساواة الإنسان الجندر دون تمييز أو عنصرية





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- أنسىَة الإسلام ..هو الحل
- كيف تتعرف علي سلامة إسلامك ؟
- عن الإسلام والإنفلونزا ..
- عن الإسلام .. لما قُضيَ وترا منه ؟
- حلم أم كابوس ..الإسلام .
- القضاء علي الإسلام في ثلاثة أيام ...!!!!
- الدين عند داعش والله وآخرون.. الإسلام
- فرحا ..في ميلاد جديد ...
- مرسي العياط هو نهاية الخلافة الإسلامية...
- يا مسلم.. وسلفي ..أهنئك بعام جديد للتجديد
- القرآن محفوظ ...في المتاحف ..!!
- حافِظوا علي القرآن ولا تَحفظوه...
- اي اسلام يمارس علي ارضك هو دينك يا ..مصر
- إختِزال الآلهة..الإسلام.
- تفسير مبُسّط . للقرآن ..6
- الله ..كائن طيب ..
- الاسلام..جذور تطرح عداوة وعداء..
- احوال المسلمين في وجود شرع الله
- مانديللا ايقونة تسامح
- اخي المسلم...ارهاب وسطي من فضلك


المزيد.....




- المشاهد الأولى بعد انفجار في نيويورك قرب سلطة الموانئ بمانها ...
- مصادر: انفجار نيويورك ناجم عما يشبه قنبلة أنبوبية
- شاهد.. شرطة نيويورك تخلي محطات القطار بعد الانفجار
- مصادر: قنبلة نيويورك انفجرت لخلل أو قبل الموعد المحدد للخطة ...
- الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يزور قاعدة حميميم الجوية في سور ...
- الصين تستعرض رشاقة دباباتها!
- السيسي: اتفقنا مع الرئيس بوتين على ضرورة التسوية السلمية في ...
- الجنائية الدولية تحيل الأردن إلى مجلس الأمن
- حفيد غاندي يتوّج رئيسا لحزب المؤتمر الهندي المعارض
- المغنيسيوم وأهميته لجسم الإنسان


المزيد.....

- دراسة نقدية لمسألة العنف القائم على النوع الاجتماعي بالمغرب ... / أحمد الخراز


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف - المرأة بين النص الديني والقانون المدني الحديث، قانون الأحوال الشخصية للمسلمين ولغير المسلمين،بمناسبة 8 مارت -آذار عيد المرأة العالمي 2014 - عدلي جندي - حرية أم تَحَرُر ..المرأة..والرجل