أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - شريف الغرينى - لو كنت ببلاويا !!














المزيد.....

لو كنت ببلاويا !!


شريف الغرينى

الحوار المتمدن-العدد: 4235 - 2013 / 10 / 4 - 17:40
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


على طريقة الفيلم القديم جدا "لو كنت غنى" للممثل بشارة واكيم، أبدأ هذا المقال واثقا من صدق المثل الشعبى المصرى: "اللى على البر عوام" راجيا أن يعرف الجميع أن من كان دوره مواجهة مشاكل تراكمية وآنية لوطن بحجم مصر ليس كمن كان دوره أن يجلس خلف شاشات وأزرار ومفاتيح ، ومع ذلك سأناقض نفسى و أتصرف كغيرى وأتحدث وأنقض وأعارض واقترح لاننا جميعا يجب أن نكون مدربوا كرة فى حال لعب المنتخب االقومى ، وجميعنا نصبح قواداً للحرب فى حال الحرب والسلم ، وان نكون جميعنا دبلوماسسين عندما تنعقد قمة عربية أو دولية ، وقضاة إذا لزم الامر حال نظر القضاء لقضية رأى عام ، تلك هى طبيعتنا التى لا تعرف معنى التفويض ، علما بأن العلاقة بين أى نظام حكم وأى نظام اجتماعى قائمة أساسا على التفويض الكامل سواء لمن ينفذ أو يراقب أو يشرع ، وللأسف وفرت نخبة إعلام السبوبة مناخا لنمو هذه الظاهرة التى لو استمرت بنفس الكيفية ، فلن تقوم قائمة لدولة ولن يجد أى مسئول من المسئولين مساحة للعمل والبناء .. ومع ذلك أعود للببلاوى وأقول له ما قلته لمرسى من قبل : ( إنك لن تخرق الأرض ولن تبلغ الجبال طولا) والناس تعرف هول المهام وصعوبة الموقف ولكن مالا يفهمونه هو هل بالفعل لدينا مشروع للتأسيس أم للتحسيس!! .. إن أى مشروع بلغة الإدارة ،له مدى زمنيا محددا وخطة عمل مدروسة معلنة يصاحبها عدا تنازليا يشير إلى أخر موعد مقبول لتفيذ المطلوب والمتفق عليه والمخطط لصالح مصر وشعبها صاحب الثورة فى 30/6، وهنا يجدر بنا الإشارة إلى أن خارطة الطريق أمر والإنجاز على مستوى تأسيس الدولة على قواعد مابعد 30/6 امر أخر ، ودوركم يا دولة الرئيس لم يكن تحديد خارطة الطريق بل وضع اليات التنفيذ علاوة على وقف نزيف الخسائر الوطنية وتجهيز السفينة للتحرك للامام ، وهنا لابد للإشارة أيضا أن الحكومة ستواجه مأزقا فى ظل غياب الشفافية فى مواجهة شعب لدية مشكلة فى فهم قضية التفويض و فى ظل إعلام قائم على الإعلان و شعب اصبح لديه حساسية فى عدم تنفيذ المهام الوطنية فى مواعيدها وفى ظل وجود جهات معلومة وغير معلومة تتربص بكل ما يدور من أحداث و تعيد إخراج الصور بما يقلل من أى إنجاز أو يشوهه لمصالح دعائية غير وطنية ، وبالتالى ستواجه الحكومة ذاتها مشكلة كبرى ستعرقل جهودها اذا فشلت فى إقناع الشعب بما تفعله. لان الشعب اصبح هو الرئيس وهو مانح الصلاحيات والسلطات ، ولو كنت مكان الببلاوى لتخلصت فى احاديثى من اللهاث والتتهة واللجلجة والركض وراء الكلمات والإبتعاد عن الدبلوماسية والإرتعاش والخروج للناس مرة اسوعيا على الأقل فى مؤتمر صحفى مفتوح للرد على كل الإستفسارت الخاصة بالمرحلة .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,608,256,549
- الباطل الشرعى
- لماذا انسحب المشير بهدوء
- غباء يبعث على الأمل
- مصر بين الماضى والماضى السحيق
- رسالة من الشاعر سامح محجوب
- تاريخ الأخونة قبل أخونة التاريخ
- غرناطة جديدة
- عن أى شرعية يتحدثون!!
- اللهم أمتنا على الإخوان !!
- مصر والمقاولين
- ابن الريس كمان وكمان
- المرأة بين التشدد والتحرش
- ولا عزاء للمُغفلين
- الربيع لم يأت بعد
- وجوه فى المرآة
- بين الشرس والقبيح
- دولة العار ورجالاته
- من صندوق مبارك إلى صندوق الإخوان
- بصراحة
- مرسى بين كرسى البابوية و كرسى الرئاسة


المزيد.....




- الخبير الاقتصادي جوزيف ستيغلِتز: هذا عصر "السخط" و ...
- الخبير الاقتصادي جوزيف ستيغلِتز: هذا عصر "السخط" و ...
- رئيس الوزراء المصري يكشف تفاصيل -أسوأ أزمة اقتصادية-
- الحكومة المصرية: بدأنا جني الثمار والاستثمارات الأمريكية ارت ...
- تحذير من -اقتصاد عسكري- في مصر
- نشرة الاخبار الاقتصادية من قناة العالم 15:30 بتوقيت غرينتش 1 ...
- مشروع بناء مصفاة تكرير جديدة بالمغرب.. هل يصلح الروس ما أفسد ...
- خبراء يكشفون أسباب تقييم أسهم -أرامكو- السعودية بهذا السعر
- ترامب ورئيس البنك المركزي الأمريكي يجتمعان لمناقشة الخطط الا ...
- إيطاليا. -ليوناردو- توقع عقود لخمس طائرات هليكوبتر مع طيران ...


المزيد.....

- الاقتصاد السياسي للفساد في إيران / مجدى عبد الهادى
- التجارة الالكترونية كأداة للتنافس في الأسواق العالمية- دراسة ... / بن داودية وهيبة
- التجارة الإلكترونية واقع وتحديات وطموح / يوسف شباط
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- مولفات أ.د. محمد سلمان حسن / أ د محمد سلمان حسن
- د.مظهر محمد صالح*: محمد سلمان حسن: دروس في الحياة المعرفية.. ... / مظهر محمد صالح
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الأول / أ د محمد سلمان حسن
- التطور الاقتصادي في العراق، الجزء الثاني / أ د محمد سلمان حسن
- دراسات في الإقتصاد العراقي / أ د محمد سلمان حسن
- نحو تأميم النفط العراقي / أ د محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - شريف الغرينى - لو كنت ببلاويا !!