أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - غادة هيكل - يوم مؤلم بالمدينة الجامعية














المزيد.....

يوم مؤلم بالمدينة الجامعية


غادة هيكل

الحوار المتمدن-العدد: 4081 - 2013 / 5 / 3 - 21:24
المحور: كتابات ساخرة
    


ليلة تباغتنى بعض الآلام أشكو من مرض لا أعرفه وبينما كنت استلقى لعلى أجد بعض الراحة / آتانى هاتف غريب نقلنى بسرعة البرق إلى يوم ما بالمدينة الجامعية /لم أكن أنا التى تتألم ولكن احدى صويحباتى التى هجرت حجرتها وأتت لتعيش معنا فبداخل المدينة الجامعية مآسى لا يعلمها سوى القابعين فيها ليل نهار فإن لم تصاحبك الألفة للمكان وساكنيه فلن ترتاحى مهما فعلت ومهما تحملت ومهما صبرت / على كل
أتت وافسحنا لها مكان فكنا نضم السراير بجانب بعضها حتى نتمكن من النوم جميعا فقد اصبحنا خمسة والحجرة لأربعة فقط ولكن عندما تتآلف الأرواح فالمكان يتسع وحده /
كانت تأتيها الآلام كل شهر معتاد وتلتصق بالسرير فلا ترى منها سوى عظام تتحرك من الألم / عندما تأتيها بالنهار كنا نتمكن من مساعدتها ببعض المسكنات ولكن للاسف تلك الليلة باغتها الألم ليلا / وأسرعنا إلى مشرفة الدور لعلنا نجد عندها ما يسكن الألم ولكن هيهات فنحن النساء ولأننا نمر بتلك الحالة شهريا ولكن لكل منا قدرات مختلفة على التحمل ومن يمكنه الصمود لا يشعر بالاخر بل يستهزأ بألمه وكأنها تتصنع المرض / ولا يدركون أن الالم يتضاعف بهذا الاستهزاء المشين /
هل سمعتم تعبير أبلغ من هذا القول الذى تفضلت به مشرفة الدور علينا ( روحوا اعملولها حاجة سخنة شوية كدة وبطل دلع وتقوم خلى الدلع دا فى بيتهم أو متسكنش أحسن )وبلاش الباقى .
ليلة مؤلمة سهرناها ولكن لم تفارق الذاكرة وبعدها تعلمنا أن نصنع صيلية صغيرة بها كل ما يمكن أن نحتاج من أدوية سريعة لعلها تسكن الأالم الجسدى .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,229,069
- تابع سلسلة المدينة الجامعية
- ليلة شجن بالمدينة الجامعية
- سلسلة المدينة الجامعية
- فى المدينة الجامعية
- شموخ القضاء وعبث القضاة
- المدينة الجامعية
- سلسلة عن المدن الجامعية
- أخبار اليوم
- فتنة وفتنة
- لم يعد بكر
- بلا حياء
- أصيلة
- البلاك بلوك ومصر
- العصيان المدنى
- قراءة فى قصة خواء للكاتبة غادة هيكل
- لافتة الموت
- بريشته
- حزب الكنبة
- من سى السيد إلى التحرير
- الملوتوف


المزيد.....




- جلال الدين الرومي.. ملهم العاشقين وحكيم الصمت
- رئيس أوكرانيا يستعيد دور الممثل الكوميدي للحظات
- نزار بركة من بيت الصحافة: -المغاربة ماعرفينش فين ماشين مع هذ ...
- ولد سلمي : المجتمع الدولي في المراحل النهائية لاذابة البوليس ...
- بسمة وهبة تؤدي العمرة بعد ساعات من طلاقها -شيخ الحارة-
- منظمة تاماينوت تستنكر استمرار العبث التشريعي في حق الامازيغي ...
- شاهد.. نشر مقطع فيديو من جزء ثان لفيلم -الجاذبية- الروسي
- -لعنة- زواج ياسمين الخطيب تقصم ظهر-شيخ الحارة-
- فيلم فلسطيني يحقق فوزا كبيرا في مهرجان كان
- المغرب... من يفوز في صراع الثقافة والتطرف؟


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - غادة هيكل - يوم مؤلم بالمدينة الجامعية