أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مزمل الباقر - آمال















المزيد.....

آمال


مزمل الباقر

الحوار المتمدن-العدد: 4081 - 2013 / 5 / 3 - 08:33
المحور: الادب والفن
    


آمال


قالو جهيزة .. قطعت بالكلام قول
كل خطيب ..
وجهينة .. قالت الخبر اليقين
قلت: لا .. ( آمال)
ساقت القول الرصين
لما لاحت في ( مرايا )
بعد ما غرست حروفا
في الدواية
ومهرت في الورق
كل الخواطر .. والفِكَر
كانت .. حكايا
آمال ..
براها في وش المصايب
والبلايا
زي الحكيم .. وكتين
يداوي
كانت ( آمال ) .. بسلم جرح
فيهو الشفاء
وطعم الفرح

وفي زمن فيضان
جهالة
رخصت عقول
عمت بصاير
ماتت قلوب
كِترت .. ضلاله
لمن سيلا .. فاض
وغرق كل اطواق
لي نجاتنا
فَرَد .. فوق سمانا
شَمّلة .. ضلام

إلا .. في عز الضلام
الفينا .. طَوّل
شرقت .. شمس
صحت ميتة قلوب
طردت .. كضب
لسه بتساوم .. في الحقيقة
صبحت .. حرب
بين الحقيقة .. والكضب
وزي زمان
يوم للحقيقة .. ويوم
عليها...
إلا الشمس ... كانت جسورة
ما استكانت ..
رمّت .. دميعاتا .. وبكت
لا .. اتراجعت
شان ... تغسل جرح
تنشر فزع
تجرع فشل
وتلوك هزيمة

كانت عظيمة ..
ابت .. الهزيمة
رفعت رأسا .. شمخت
فوق للكضب
كانت ( مهيرة)
كانت آمال

ومع أول
انتصار
انحسر .. ضل الكِضِب
انقرش.. حِس
الضلام
ولما جات ( آمال)
كبد .. السماء
في الساعة ديك..
( التاية ) قَدَلت
(فاطنة) رقصت
صفق (علي)
هز (السخي) بي إيدو
فوقنا..
و(الكدرو) بَشّر
النيل ... فرح
فاضت دَمِيِرتُو ..
من الفرح
ضحكت (طوابي)
( ود عبد السلام) في الدَاّرة
عَرَض
لما .. شاف ( قاسم أمين)

قامت ( فبارق)
قعدت .. خنادق
ماتت .. مشانق
و( الخليل) لي (عازة) .. غنى
( فلق الصباح) ..
( أب مريم ) .. قَدَل ..
في زحمة ( السوق الكبير)
وكان الوطن بالحيل .. (أخير)
( نطق الحجر)

وكانت ( آمال) ..
كانت ( سراج ) .. ولسع سراج
ليهو .. الفراش
ديمه بيحج .. وحوالينا بيطوف
يِفضل.. يطوف ..
وفي هيبة .. مقاما
يدوب .. خجل
ويحرقو .. شوق

شمعةً ضواية ..
كلماتا .. كانت
ضواً .. بنّور قِدّام
خطاها ..
وقِدّام .. خطانا

كلماتا .. جَبُر
منضومة بي .. خيط
الصبر
ونحنا بي وراها

وبي رعشة .. الضو الرهيف
قايدانا .. لي
خير المباديء
ما .. قنَبت .. تلعن
ضلامنا
اختارت .. الدرب
العديل
كانت .. دليل
ونحنا بي وراها

كانت .. دليل
بيّن .. رؤانا
وحَد .. مزاجنا
صِبِح .. أملنا
وكل .. منانا
مَلَكت ..... جنانا
طردت .. عَمَانا ..
ما .. سابتنا في نص
الطريق
أشعلت .. فينا
الحريق
ترفع ..
تشيل..
شوك.. الطريق
ما ... هامة بالدم
الغزير..
السال .. عزيز فوق
الطريق



مزمل الباقر
نهار الأربعاء 3 سبتمبر 1997م
أم درمان


(1) آمال سراج: من الشخصيات المعروفة بالسودان، إعلامية وأديبة لها اسهامات في مجال المرأة والمجتمع و(مرايا) اسم برنامج اجتماعي كانت تقدمه الاستاذة آمال سراج في تسعينيات القرن الماضي، عبر الاستديوهات الرئيسية لتلفزيون السودان بمدينة امدرمان

(2) الشّملة : بتشديد حرف الشين هي ثوب أسود يصنع من الصوف

(3) مهيرة بت عبود: إحدى المناضلات السودانيات إبان حقبة الاستعمار

(4) التاية أبو عاقلة: كادر الحزب الاتحادي الديمقراطي وطالبة بجامعة الخرطوم قبل ان تلقى حتفها في تظاهرة طلابية بجامعة الخرطوم.لتصبح أول شهداء الشعب السوداني في عهد الانقاذ

(5) فاطمة أحمد إبراهيم: شخصية سودانية عالمية تحترف السياسية ولها كتب في مجال المرأة والمجتمع والسياسة السودانية ومن اشهر كتبها( المرأة العربية وضرورة التغيير)

(6) علي فضل: طبيب سوداني وكادر شيوعي من اوائل شهداء الشعب السوداني في عهد الانقاذ

(7) علي الماحي السخي: نقابي عمالي ومن شهداء الشعب السوداني في عهد الانقاذ

(8) الشهيد: اللواء حسين عبد القادر الكدرو: احد افراد حركة (28 رمضان). اول جسم عسكري ناهض نظام الانقاذ بالعام 1990م

(9) الطوابي : مفرد طابية وهي عبارة عن خنادق بها حواجز طينية وجدت في عهد الدولة المهدية على ضفاف النيل الابيض بمدينة ام درمان استخدمته جيوش الامام محمد أحمد المهدي للاحتماء من نيران مدافع جيش المستعمر ومن اشهرها طابية امدرمان التي
عسكر بها الإمام المهدي في حصاره مدينة الخرطوم في واقعة تحرير الخرطوم وقتل الحاكم العام حينها : اللورد غردون باشا

(10) محمد عبد السلام: كادر شيوعي وطالب بجامعة الخرطوم قبل أن يلقى حتفه في احدى التظاهرات الطلابية.

(11) قاسم أمين: يعد الراحل من الشخصيات السودانية المعروفة وهو كادر شيوعي ونقابي عمالي

(12) فبارق:جمع فاريقا وهي سودنة للكلمة الفرنسية fabrique وتعني مصنع. ولكن استخدام هذه الكلمة انحسر بصورة عامة بين اجيال ما بعد الاستقلال السياسي من المستعمر. واستعيض عنها بالكلمة العربية الموازية لها وهي كلمة مصنع نفسها.

(13) الخليل: هو خليل افندي فرح من اشهر الشعراء والمطربين السودانيين كتب بالعامية وبالعربية الفصيحة واحد كتاب مجلة الفجر التي اصدرها عرفات محمد عبد الله في عشرينيات القرن الماضي واحد اعضاء جميعة اللواء الأبيض التي ناهضت المستعمر.
ومعظم اشعاره – باستثناء اشعار الغزل – كانت تدعو لنهضة الشعب السوداني وتحرير بلاده من المستعمر. و(عازة) وردت في اغنية المشهورة ( عازة في هواك) التي كتبها وغناها في عهد المستعمر وقد استخدم الاسم للتدليل على السودان. واصبحت الكلمة
تستخدم من بعده للإشارة للسودان و(فلق الصباح) اسم لقصيدة له تغنى بها

(14) أب مريم: كنية استخدمتها للتدليل على الشاعر محجوب شريف، وكلمة (أخير) الورادة بين قوسين إشارة لمقطع شعري من اشعار محجوب شريف: حنبنيهو البحلم بيهو يوماتي. وطن شامخ وطن عاتي .. وطن خيّر ديمقراطي

(15) السوق الكبير: هي التسمية المستخدمة عادة للتدليل على سوق مدينة امدرمان القديمة.

(16) نطق الحجر: إشارة لقصيدة الشاعر علي عبد القيوم ( من ترى أنطق الحجر)





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,361,321,221
- جيّتا
- زمن الدبرسة الخبيثة
- ضايرت الشوق
- تغريدات على جناح المساء
- وكيف حالي بعدك؟
- بحر الحاصل
- دمعتين
- زئبق
- سؤالين .. ليها
- الرواية عند أحلام مستغانمي .. ذاكرة الجسد وفوضى الحواس نموذج ...
- رحيل
- قصص قصيرة جداً
- عشاء
- كابتشينو
- قطارك فات
- مانفستو
- ايديولوجيا
- شماشية
- دوبيت
- الصورة


المزيد.....




- الخلفي..إحباط أزيد من 30 ألف محاولة للهجرة السرية خلال السنة ...
- أزمة -البام-: مجرد نموذج للتيه الحزبي المشترك !
- في بلاد النوافذ المحطمة.. كيف يتواصل شعراء اليمن بزمن الحرب؟ ...
- بالصور.. 9 تنبؤات من أفلام الخيال العلمي القديمة التي تحققت ...
- في ضرورة الثورة الفكرية / بقلم حمّه الهمامي
- إنفانتينو يشكر بوتين باللغة الروسية بعد تقليده وسام الصداقة ...
- الخارجية الروسية: موسكو تعتبر منظمة التحرير الممثل الوحيد لل ...
- التطريز اليدوي التونسي.. لوحات فنية تبدأ -بغرزة-
- حقيقة وفاة الفنان المصري محمد نجم
- صابرين: أنا لست محجبة! (فيديو)


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مزمل الباقر - آمال