أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - طلال الغوّار - طفولة














المزيد.....

طفولة


طلال الغوّار

الحوار المتمدن-العدد: 3784 - 2012 / 7 / 10 - 01:44
المحور: الادب والفن
    


طفوله
شعر: طلال الغوّار
................
هناك عند تلك الضفاف
نحت الصباح قلبي
وأيقضه لهاث موجة هاربة
من عرض النهر
كنت ابايع المدى بأناشيدي
فاركض ُ
اركضُ
اركض
حتى اكتشف غابات حنيني
هناك
أنشقّت عن صدر النهر احلامي
ومشتْ بها السواقي والحقول
أحلامي كم كانت خضراء
لكثرة ما كنت اودعها عند الاشجار
كنت اقول لصوت الناي المنبعث
من بعيد
ان نتفيأ تحت شجرة
لأكتشف احزان الرعاة
هناك
كان ابي يسّرب شموسه
في راسي
فتنكشف امامي الظلمة
كم كانت احزانك مضيئة
يا ابي
في تلك الليالي الطوال
كنت اتمرأى في كلماته
فأراني في غفلة النعاس
احتضن اسطورة وانام
هناك
حينما استلقى على كتف الليل وحدي
كم كنت ارى القمر جميلا
كم كنت احبه..
و يشعرني بالامان
وهو يطارد خطوات اللصوص
يا لتلك الايام
كانت احدى صبايا القريه
قذفتْ بالوردة يوما قلبي
فأرتجف الطفل المختبيء في حنجرتي
وتناثرت حولى اشجار المعنى
اه....بعد كل هذي السنين
بعد كل هذه الحروب التي دخلتني
بعد كل هذه الاحزان
والاحلام
بعد كل هذه الهزائم والمرارات
كل صباح
تتفتح الوردةُ في صدري





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,390,194,200
- تواقيع
- العراق ...ومفترق الطرق
- تحالف الاغبياء
- لا ربيع في الربيع العربي
- انتصرت سوريا ...وسقطت الاقنعه
- التخريب تحت غطاء الديمقراطية
- حرريني من قبضتك
- ملاحظات اولية عن المشهد الثقافي العراقي
- اتهامات الحكومية العراقية
- انهم يتاجرون بكرامة العراق
- وهم الديمقراطية باقصى كسورها العشرية
- الاتفاقية ...واساليب المخادعة
- مثقفون) من ورق
- لا تعذبو الكلمات
- المفترق
- انهم مهزومون
- هيمنةالسياسي ...وتشويه المشهد الثقافي
- امض بنشيدك حتى طرف الروح
- قصائد تحت سماء الرصاص
- مثقفون خارج التأريخ


المزيد.....




- التنديد بالوضع -اللاإنساني الخطير- السائد في مخيمات تندوف أم ...
- السلفادور تبلغ غوتيريش رسميا بسحب اعترافها بـ-الجمهورية الصح ...
- الانتقاد الفني التشكيلي باللون والشكل والمعنى
- وقفة مع..عقيل مهدي وسيرة مسرحية في ملتقى الخميس
- كاريكاتير العدد 4451
- كاريكاتير العدد 4452
- أيام قرطاج السينمائية، كنتُ أتمنى أن تطول شهوراً
- درّة: أنا الفنانة الوحيدة التي لم تخضع لجراحة تجميل
- الثقافة تعلن عزمها على ترشيح موصل 980 للمشاركة بجوائز الأو ...
- كاريكاتير العدد 4453


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - طلال الغوّار - طفولة