أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارشيف الماركسي - سعيد العليمى - ماركس والدستور البريطانى - كارل ماركس















المزيد.....

ماركس والدستور البريطانى - كارل ماركس


سعيد العليمى

الحوار المتمدن-العدد: 3710 - 2012 / 4 / 27 - 21:36
المحور: الارشيف الماركسي
    


لندن , 2 مارس . بينما اخفق الدستور البريطانى فى كل مسألة وضعته فيها الحرب موضع اختبار من كل الجوانب , فان حكومة الائتلاف داخل الوطن , الحكومة الاكثر دستورية من بين الحكومات فى تاريخ انجلترا قد تحطمت . مات اربعون الف جندى بريطانى على شواطئ البحر الاسود – ضحايا الدستور البريطانى ! ضباط , هيئة اركان , قوميسارات , الادارة الطبية , خدمات النقل , الملكية , الخيالة {أ}, مكتب المهمات الحربية , الجيش والبحرية كلها قد انكسرت حتى فقد العالم الثقة فيهم , مع ذلك فقد رضى الجميع بمعرفة انهم ببساطة قد أدوا واجبهم فى نظر الدستور البريطانى ! لقد تكلمت جريدة التايمز بشكل اكثر صدقا مما نظن حينما تعجبت وهى تشير لهذا الافلاس العام : " انه الدستور البريطانى الذى يخضع للمحاكمة ". لقد حوكم ووجد مذنبا .

ولكن ماهو الدستور البريطانى ؟ هل ينطوى بصفة اساسية على نظام تمثيلى وحدودا للسلطة التنفيذية ؟ ان هذه الملامح لاتميزه عن دستور الولايات المتحدة لشمال امريكا ولا عن دساتير شركات المحاصة البريطانية التى لاحصرلها التى تفهم " اعمالها". ان الدستور البريطانى بالفعل ليس الا تسوية قديمة ,عتيقة من طراز عفى عليه الزمن , بين البورجوازية , التى لاتحكم رسميا , ولكن فى الواقع موجودة فى كل المجالات الحاسمة للمجتمع المدنى , وأرستقراطية الارض , التى تحكم رسميا . اصلا , بعد الثورة "المجيدة" لعام 1688 دخل قسم واحد من البورجوازية فقط فى التسوية وهو الأرستقراطية المالية {54 }, وأدخلت وثيقة الاصلاح لعام 1831 قسما اخر , اى الميللوقراطية {ج} كما يسميها الانجليز اى اصحاب المقامات العليا من البورجوازية الصناعية {55}. و تاريخ التشريع منذ عام 1831 هو تاريخ التنازلات التى قدمت للبورجوازية الصناعية بدءا من قانون الفقراء الجديد حتى الغاء قوانين القمح {56 } ومن الغاء قوانين القمح الى ضريبة التركات على الملكية العقارية .

حتى اذا كان الاعتراف بالبورجوازية – وهى الشريحة العليا فقط من الطبقات الوسطى -- اجمالا قد تم ايضا سياسيا بوصفها طبقة حاكمة , فقد كان ذلك بشرط وحيد هو ان كامل نظام الحكومة بكل تفاصيله , حتى القسم التنفيذى للسلطة التشريعية , اى , صنع ا لقوانين فعليا فى كل من مجلسى البرلمان , قد بقى بأمان فى يد الأرستقراطية االعقارية .{حوالى} 1830 فضلت البورجوازية تجديد التسوية مع الأرستقراطية على التسوية مع جمهور الشعب الانجليزى . الآن الارستقراطية التى تحكم مهيمنة , وفق مبادئ معينة وضعتها البورجوازية , فى الوزارة , فى البرلمان , فى الادارة , فى الجيش والبحرية – هذا القسم من الامة البريطانية , وهو القسم الاهم نسبيا قد اكره الآن للتو على ان يوقع شهادة وفاته وان يصرح تحت اعين العالم باجمعه انه لم يعد لديه القدرة على حكم بريطانيا . علىينا أن نلاحظ فقط تلك المحاولات لاعطاء الجثة صدمة كهربائية ! وزارة بعد وزارة تشكل لتنحل فحسب بعد نظام من اسابيع قليلة . هذه الازمة دائمة , والحكومة فقط هى المؤقتة. كل الاعمال السياسية معلقة , وكل يصرح بأن غرضه فقط هو ان يجعل الآلة السياسية شغالة بما يكفى لمنع توقفها التام . وحتى مجلس العموم لايتعرف على نفسه فى الوزارات التى خلقت على صورته .

وفى وسط هذا العجز العام لم يكن يتعين شن الحرب فقط , ولكن كان ينبغى محاربة عدو اشد خطرا من الامبراطور نيقولا الثانى . هذا العدو هو الازمة فى التجارة والصناعة والتى تنمو منذ سبتمبر الماضى اكثر عنفا وشمولا كل يوم . وقد اغلقت يدها الحديدية فورا افواه رسل التجارة الحرة المزيفون الذين بشروا لسنوات بأن الاسواق المغرقة والازمات الاجتماعية قد اختفت الى الابد فى المملكة الظلالية للماضى منذ الغاء قوانين القمح . الاسواق المغرقة هناك , ولكن لايصرخ احد الآن بصوت اعلى حول الافتقار لليقظة الذى منع المصنعين من تحديد الانتاج الا نفس الاقتصاديين الذين كانوا لايزالون يعلموننا منذ خمسة شهور مضت – بعصمة العقائدية – انه لايمكن ابدا ان يكون هناك فيض انتاج .

لقد كشف هذا المرض عن نفسه بالفعل بشكل مزمن فى وقت الضربة فى بريستون {57} بعد ذلك بوقت قصير ادى الاغراق فى السوق الامريكية الى انفجار الازمة فى الولايات المتحدة الامريكية . ورغم ان الهند والصين عانتا ومعهما كاليفورنيا واستراليا من زيادة المخزون السلعى فقد استمرت تشكل منافذ تصريف لفيض الانتاج . ولان المصنعين الانجليز لم يعد بامكانهم بيع سلعهم فى السوق المحلى الا باسعار منخفضة , فقد لجأوا لارسال سلعهم الى الخارج امانة واقتضاء ثمنها بعد البيع , خاصة الى الهند , والصين , واستراليا وكاليفورنيا . مكن هذا البديل التجارة من ان تنطلق لوهلة باضطرابات اقل مما لو كانت السلع كلها قد طرحت فى الاسواق على الفور . ولكن ماان وصلت تلك الشحنات الى مرافئ الوصول, حتى حددت الاسعار هناك , وبنهاية سبتمبر كان الاحساس بالتأثير قد وصل الى انجلترا.

غيرت الازمة عندئذ طابعها فتحولت من مزمنة الى حادة . واول ماأنهار من بيوت تجارية كان طباعى القطن , ومن بينها شركات قديمة مؤسسة فى وحول مانشستر . وبعدئذ جاء دور ملاك السفن وتجار استراليا وكاليفورنيا , وبعدهم البيوت الصينية , واخيرا الهندية . كل اخذ دوره , واغلبهم عانى بشدة , وكان على الكثيرين ان يوقفوا اعمالهم , والخطر لم ينته بالنسبة لاى من فروع التجارة هذه . وعلى النقيض , فانه ينمو بثبات . وقد ضرب ايضا صناع الحرير , وقد تقلصت صناعتهم الى الحد الذى باتت فيه لاشئ , وتعانى البلدات التى كانت تمارس فيها اعظم العوز . والان سوف ياتى دور غزالى القطن ومصنعيه . لقد خضع الكثير منهم وسوف يشاركهم الكثيرون بعد مصيرهم . كما رأينا انفا {ج} يعمل غزالى الغزل الدقيق وقتا قصيرا فقط . وسوف يلجأ غزالى الغزل الخشن قريبا لنفس العلاج . وقسما منهم يعمل بضعة ايام فى الاسبوع فقط . فلأى مدة بمقدورهم احتمال ذلك ؟

بضعة شهور اخرى , وسوف تصل ازمة مناطق المصنع الى نفس عمق ازمة عام 1842 هذا ان لم تتجاوزها . ولكن سرعان ماسيشعر عامة بأثرها وسط الطبقات العاملة , حتى ان الحركة السياسية التى كانت غافية بهذا القدر او ذاك بين هذه الطبقات على مدى السنوات الست الماضية , مخلفة وراءها فقط اطرا ( كادرا) من اجل تحريض جديد , سوف تنبثق مرة اخرى . ان الصراع بين البروليتاريا الصناعية والبورجوازية سوف يشتعل مرة اخرى فى نفس الوقت الذى يصل فيه الصراع بين البورجوازية والارستقراطية ذروته . وعندئذ فان القناع الذى اخفى حتى الان الملامح الحقيقية لمظهر بريطانيا السياسى عن الاجانب , سوف يسقط . مع ذلك , فان هؤلاء الذين لايألفون ثروة هذا البلد فى مواردها البشرية والمادية سوف يشكون فى انها ستبزغ منتصرة متجددة نضرة من هذه الازمة العظيمة المهددة .

هوامش
{أ}ماركس يستعمل المصطلح الانجليزى -- الناشر
{ب}"من بين كل التغيرات السياسية ...", جريدة التايمز , عدد.21979 , 16 فبراير , 1855 – الناشر
{ج}ماركس يستعمل المصطلح الانجليزى – الناشر
{د} انظر هذا المجلد , ص 23 . – الناشر
{53 } ظهرت هذه الطبعة من المقال للمرة الاولى فى ترجمة انجليزية فى مجلد كارل ماركس وفريدريك انجلز , مقالات حول بريطانيا , موسكو 1971 الطبعة الاخرى المعنونة " الازمة فى انجلترا" كتبها ماركس لجريدة نيويورك دايلى تريبون باللغة الانجليزية . وقد اعيدت فى هذا المجلد فى شكلها الاصلى .
{54 }اشارة الى الاطاحة بملكية ستيوارت , وتتويج ويليام الثالث من اورانج , مع زوجته مارى , ابنة المخلوع ستيوارت الملك جيمس الثانى , وقد تعززت بعدها الملكية الدستورية فى بريطانيا على اساس تسوية بين الأرستقراطية العقارية والبورجوازية المالية .
{55 } مصطلح "ميللوقراطيا" ( ميلل + قراطيا ) استعمله لاول مرة توماس كارليل فى مؤلفه الماضى والحاضر , نشر فى 1843 . وثيقة الاصلاح لعام 1831 – انظر ملاحظة رقم 45 .
{56 } قانون الفقراء لعام 1834 ( قانون لتعديل ولادارة افضل للقوانين التى تتعلق بالفقراء فى انجلترا وويلز ) وقد سمح بشكل واحد فقط من المساعدة للاشخاص القادرين المحتاجين --- تسجيلهم فى مشاغل تشبه السجون حيث يقومون باعمال رتيبة مستنفدة للجهد وغير منتجة . وقد اطلق الشعب عليها اسم باستيل الفقراء . لقد استهدف القانون ان يقبل الفقراء شروط العمل القاسية فى الصناعة , وهكذا يزيدون مدد العمل الرخيص . الغاء قوانين القمح – انظر ملاحظة14 .
{57 } الاشارة الى واحد من اكبر الاضرابات التى قامت بها الطبقة العاملة فى 1850 . فى اغسطس 1853 توقف الغزالون والنساجون عن العمل فى معامل القطن ببريستون وضواحيها طالبين زيادة 10 % فى اجورهم . وقد ساندهم العمال فى التجارات الاخرى . وفى سبتمبر رد السادة المتحدون بتنظيم اغلاق للمعامل . حوالى 25000 من اجمالى 30000 عامل توقفوا عن العمل .وبفضل الدعم الذى قدم لهم من المدن الاخرى , فقد استطاعوا الصمود لاكثر من 36 اسبوعا . وفى فبراير 1854 , توقف اغلاق المعامل ولكن استمر الاضراب . وحتى ينهوه بدأ السادة المتحدون فى استيراد العمال من ايرلندا والمشاغل الانجليزية . وفى مارس , اعتقل قادة الاضراب . ولان مواردهم المالية قد نضبت , فقد اجبر العمال على العودة الى المعامل . وانتهى الاضراب فى مايو .
{14 } قوانين القمح , التى صدر اولها باكرا فى القرن الخامس عشر , وقد فرضت ضرائب استيراد عالية على المنتجات الزراعية حتى تبقى الاسعار العالية لهذه المنتجات فى السوق المحلى . لقد خدمت قوانين القمح مصالح كبار ملاك الارض . وانتهى الصراع بين البورجوازية الصناعية والارستقراطية العقارية حول قوانين القمح بالغاءها فى يونيو 1846 .
{45 } يشير هذا الى وثيقة الاصلاح , التى اصدرها مجلس العموم البريطانى فى 1831 واخيرا صادق عليها مجلس اللوردات فى يونيو 1831 . وقد اعطت حق التصويت لملاك ومستأجرى المنازل التى يبلغ ايجارها 10 جنيهات استرلينية او اكثر . وقد حرمت الطبقة العاملة والبورجوازية الصغيرة – القوى الاساسية فى الصراع من اجل الاصلاح – من حق الاقتراع العام .

المصدر : ماركس , انجلز , الاعمال الكاملة , المجلد 14 ( ص ص 53 – 54 ) دار التقدم موسكو , 1980 . الطبعة الانجليزية .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,852,207
- دستور الجمهورية الفرنسية - كارل ماركس
- الدولة الدستورية النموذجية
- جدل العلاقة بين الدستور والوضع التاريخى
- دور البرلمان المصرى كأداة للقمع الطبقى التشريعى
- لينين وقضايا القانون -- يفجينى ب . باشوكانيس
- القمع والمضمون الطبقى للدستور - ف . لينين
- فى سرقة الثورات بدون دعاء ركوب ف . لينين
- توازن القوى السياسية - ف . لينين
- الدستور البريطانى بين جماليات النص وقهر الواقع ف . انجلز
- الأوهام الدستورية - فلاديمير لينين
- اجهزة القمع وبعض اساليبها فى مناهضة الثورة - ف . لينين
- لمحة عن المفهوم الماركسى للدستور
- قوة القانون : - الاساس الخفى للسلطة -
- امام القانون -- قصة قصيرة
- دون كيشوتيوا الثورة والعاصفة الثورية المقبلة
- المسيحية والاشتراكية
- المادية التاريخية والممارسة الانسانية
- النظرية الماركسية حول الدولة والقانون
- النظريات الماركسية المعاصرة حول القانون والدولة والايديولوجي ...
- سيمياء الخطاب القانونى السلطوى


المزيد.....




- اليوم من ساحة رياض الصلح، بيان الاقتصاديين الساعة 4 ومسيرة ش ...
- غورباتشوف يسمي الغالب في الحرب الباردة
- غورباتشوف يتحدث عن المنتصرين في الحرب الباردة
- الليبراليون يفوزون بالانتخابات الكندية وترودو يتجه لتشكيل حك ...
- الليبراليون يفوزون بالانتخابات الكندية وترودو يتجه لتشكيل حك ...
- -ناموا بسلام-.. لبنانيون يتفاعلون مع -حماية الجيش للمتظاهرين ...
- بيان حزب العمال التونسي دعماً لانتفاضة الشعب اللبناني.
- الحزب الشيو عي العراقي: النصر للشعب اللبناني في انتفاضته
- حزب الشعب يعرب عن تضامنه مع الحزب الشيوعي والشعب اللبناني ال ...
- متظاهرو صيدا اكدوا مواصلة احتجاجهم في الشارع حتى تحقيق مطالب ...


المزيد.....

- الثورة والبناء الاشتراكي في كوريا، كتابات مختارة لكيم إيل سو ... / الصوت الشيوعي
- كتاب حول زوتشيه في ثورتنا بقلم كيم إيل سونغ، المجلد الأول / الصوت الشيوعي
- حول زوتشيه في ثورتنا بقلم كيم إيل سونغ، المجلد الثاني / الصوت الشيوعي
- كتاب أجوبة عن الأسئلة التي طرحها الصحافيون الأجانب بقلم كيم ... / الصوت الشيوعي
- كراس ستالين يتحدث عن لينين / الصوت الشيوعي
- كراس مسألة الأرض والنضال في سبيل الحرية بقلم لينين / الصوت الشيوعي
- رأس المال: ثانياً – واسطة التداول / كارل ماركس
- من تكتيك عمل الثوريين إزاء تسلط بيروقراطيات النقابات (*) / ليون تروتسكي
- مختارات كيم إيل سونغ، المجلد الأول / الصوت الشيوعي
- مختارات كيم إيل سونغ، المجلد الثاني / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارشيف الماركسي - سعيد العليمى - ماركس والدستور البريطانى - كارل ماركس