أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - داود السلمان - قرصة لا تثلمين














المزيد.....

قرصة لا تثلمين


داود السلمان

الحوار المتمدن-العدد: 3582 - 2011 / 12 / 20 - 12:55
المحور: كتابات ساخرة
    


حينما راَني فرح وانشرحت اساريره ، بعد ان عرف بانني صحفي ، وذلك من خلال كامرتي ومجموعة الصحف التي اتأبطها ، وقال لي بالحرف الواحد : (الله جابك) ، فأجبته على الفور : (كول) . وبدأ يسرد لي معاناته بالتفصيل الممل .
انه احد الباعة المتجولين الذي رفض ذكر اسمه ، وهو جزء من معاناة الاف الفقراء والمعوزين الذين ليس لديهم مبالغ مالية يدفعونها كرشوة حتى يحصلوا على وظائف في دوائر الدولة وان الحكومة امرتهم بعدم افتراش الارصفة بعد ان رفعت الصبات الكونكريتية . ومعاناة هذا الرجل انه صاحب بسطة في منطقة (الباب الشرقي) وقبل عدة ايام صدرت الاوامر بمنع المتجولين فلم يعود الى مزاولة عمله الذي هو بيع ( حاجة بربع ) ، والرجل هذا يعتبر امر المنع جائر ولم يحسب له حساب .
ان رفع الصبات الكونكريتية من العاصمة بغداد وعدم السماح للباعة المتجولين بافتراش الارصفة ، حالة صحية وحضارية في نفس الوقت ، وهي تنم عن تطور امني وشعور عالي بالمسؤولية ، لكن بهذا الطريقة الاستفزازية قد اغاض واوقع الحيف على شريحة كبيرة من هؤلاء الفقراء الذين جاءوا بهذه الحكومة الى سدة الحكم ، وذلك من خلال صناديق الاقتراع .
وعلى كل حال ، اقوال : هل من الانصاف والعدل بمكان ان تقرر الحكومة هذا القرار الذي عده هذا المبائع المتجول بـ(الجائر) . وكان يفترض من الحكومة ان تضع الحل البديل قبل ان تصدر مثل كذا قرار ، اذ بموجبه قطعت ارزاق الاف الاسر ـ والصحيح ان معظم هؤلاء الباعة ليس لهم مصدر عيش اخر سوى افتراش الارصفة وعرض بضاعتهم الكاسدة .
ان في جميع الدولة المتقدمة وغير المتقدمة هناك صندوق دعم للفقراء وهناك منظمات تهتم بهؤلاء الفقراء ، فتوفر لهم السكن والعيش الكريم ، ولمن لديه مهنة تحاول ان تساعده في مزاولة مهنته ، حتى لا يمد يده الى السرقة او الى القتل او النصب والاحتيال .
ونحن في العراق نحارب هؤلاء الفقراء ونمنعهم من البيع على الارصفة . وهذا يذكرني بمثل عراقي شائع يقول :
( باقة لا تحلين قرصة لاتثلمين اكلي لمن تشبعين )
والحليم تكفيه الاشارة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,427,498,686
- الزندقة/المقالة الثانية
- حلاقة الذقن بالفقه الامريكي
- تكريم حمار!
- القراءة الثانية
- أربعة ملايين يتيم لا للهول !
- الفضائيات العراقية والشعر الشعبي
- البغدادية
- شركة (وين) كادت تسبب تطليق امرأة
- هل السياسي مثقف؟
- لماذا يانقابة الفنانين؟
- فضائيات يجب غلقها
- حزب الكلاب؟
- هل يصلح الفنان كمقدم برامج؟
- مرتضى ومقهى الشاهبندر
- اسباب تراجع التعليم في العراق
- من المسؤول عن تدهور الأغنية العراقية ؟
- يا شجرة الزيتون
- القراءة واهميتها
- شروع القتل في الإسلام
- القراءة واسرارها


المزيد.....




- المغرب تتحول عن التعريب وتعزز مكانة اللغة الفرنسية في المدار ...
- المغرب تتحول عن التعريب وتعزز مكانة اللغة الفرنسية في المدار ...
- هل يأتي جيل من العرب أسماؤهم بلا معنى؟
- صدر حديثا المجموعة القصصية «سارق الزكاة» لعلي عمر خالد
- النواب المغاربة يصوتون لصالح تعزيز اللغة الفرنسية في نظام ال ...
- النواب المغاربة يصوتون لصالح استخدام اللغة الفرنسية في التدر ...
- هل تريد تحسين لغتك الإنجليزية؟ إليك نصائح لتطوير مهارات الكت ...
- فيلم -الملك الأسد- يحقق 185 مليون دولار في أسبوع
- عالم مارفل السينمائي.. أفلام المرحلة الرابعة ومواعيد عرضها
- الفنان المصري فاروق الفيشاوي حالته حرجة


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - داود السلمان - قرصة لا تثلمين