أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فواز قادري - على أطراف قلبه يمشي














المزيد.....

على أطراف قلبه يمشي


فواز قادري

الحوار المتمدن-العدد: 3571 - 2011 / 12 / 9 - 09:13
المحور: الادب والفن
    


في المجازر المتتالية
بين الجثث والأرواح
بين الجروح ونزيفها
بين الشرايين والأعضاء المبتورة
‎ على أطراف قلبي مشيتُ
كي لا أفزز طفلاً نائماً
فالشهداء عادة..
عادة لا يستيقظون فزعين
على عربدة رصاص السفاح
ولكن
على هدير النحيب.

00

ماذا أفعل به؟
قل لي يا فرات
بجاه كلّ دمعة أخفيتهُا
بكلّ قطرة ملتاعة
من حليب الأمّهات
وبحزنهن صاحب السلطان
ماذا أفعل به؟
هذاالضعيف قلبي!

00

معذور كيف له؟
أن يحتمل كلّ هذه الأرواح
مطرودة خارج أبدانها
الدماء التي تتلوّى
والعيون المحصودة من المحاجر
كيف له
أن يشمّ عطر وردة
أو يمدح غناء عصفور في الصباح
أن يقول لصبيّة عاشقة:
مبارك عليكِ
وجيب قلبكِ المتعالي.

00

هل أُعطيه إجازة قصيرة
من حالة حزنه الفاجرة
من دوامه الطويل
في ورشة الموت والألم
فما زال هناك صغار يضحكون
وماء يُشرب
وخبز يُقسّم حاله
على قدرالمُستطاع
وديكة من كلّ قلبها تصيح
شمس شيطانة
تتقافز على الأسطح
وبذار تتزاوج في التراب
مطر متربّص في الغيمات
فرق زهور تتمايل
وأغان كثيرة على شفاه الناس
قل يا فرات له
رغم عاتي الموت
مازالت هنالك
قصائد فرح تتوالد
وها هي
تقدّم أوراق اعتمادها للحياة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,392,225
- أزهار
- لكَ أن تحجب الشمس عن القصيدة غيهب الفتى
- الطفل لا يتحرّك
- معراج الحريّة
- رؤيا
- بقدم واحدة يمشي..إلى الشهداء الأحياء
- أيام من قيامة الدم السوري
- كي لا أحبّكِ أكثر سوريّة
- أنحني بكامل طفولتي أمام شهدائك سورية
- كان ليلك طويلا يا درعا
- بيان شعب في الصف الأوّل من الحريّة
- سكين على عنق المغنّي
- قصائد تسجيليّة .. عن الهاربين من الموت السوري
- قصيدتان .. عن الحريّة
- الرهان على سلميّة الثورة السوريّة
- سعدي يوسف...إلى أين؟
- الحصار الدامي للمدن السورية
- يد الى السماء
- فردة الحذاء التي سرقها البحر
- لا يكفي الذي يكفي .... اصدار جديد


المزيد.....




- وزير الثقافة السوداني والسفير المصري يفتتحان أجنحة مصر بمعرض ...
- جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان لتقديم مشروع قانون المالية لسنة ...
- مصر.. إلغاء رخصة طيار وسحبها مدى الحياة بسبب -واقعة- الفنان ...
- عقوبة صادمة -مدى الحياة- للطيار الذي سمح للفنان المصري محمد ...
- الياس العماري خارج مجلس جهة طنجة والإعلان عن شغور المنصب
- مشاركة فاعلة للوفد المغربي في اجتماعات الاتحاد البرلماني الد ...
- مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية عينه على جمهور الشباب ...
- إزاحة الستار عن تمثال المغني دميتري خفوروستوفسكي في موسكو
- النيل: تاريخ نهر قدسه المصريون القدماء وكشف أسرارهم
- الحكومة في صيغتها الجديدة تتدارس مشروع قانون المالية


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فواز قادري - على أطراف قلبه يمشي