أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد كعيد الجبوري - ( حزب الحمير ) قصيدة شعبية






















المزيد.....

( حزب الحمير ) قصيدة شعبية



حامد كعيد الجبوري
الحوار المتمدن-العدد: 3531 - 2011 / 10 / 30 - 15:58
المحور: الادب والفن
    


هنا يمن جنه وجنت
أمبارك وطنه الغابه
خلصنا من ليل الظلم
هدّت علينه (أذيابه)
***
هنا يمن جنه وجنت
السوك (الهرج) ودونه
عرضونه والبيعه شلع
وبرخَص ثمن باعونه
والمشتريه أتعززت
ع البايع أيردونه
يكولون ما نسوه (فلس)
ولا نسوه صم ترابه
***
هنا يمن جنه وجنت
(عاكر) وحبلت كوه
بالنذر حبلت والدعه
وربك حسبها مروه
شالت خشمها وشمخرت
ع الرَجَل صارت بلوه
أمدوهن يطلك حرمته
لو يصبح اللعابه
***
هنا يمن جنه وجنت
ميت وينده موته
كل (المطايه) أتشردت
من طبت (الستوته)1
لا زكط واحد وأنكسر
لا زعج نايم صوته
بالديخ يمشي ولا حرن
و(القمجي) فوك صوابه
***
هنا يمن جنه وجنت
ليش (المطي) يتسرح
ما عمل سايه ولا ذنب
ولا (كرن) عنده وينطح
خيط (الكراب) أمدستره
و( ناعور) مايه ينضح
(للهجع ) تركص رشمته
ولا فر عكس دولابه
***
هنا يمن جنه وجنت
من أجل هاي الغايه
مؤتمر تأسيسي أنعقد
وظيم (الحمير) هوايه
دروب الولايه (عنفصوا)
يردون حزب (مطايه)
يطالب أبحقه المغتصب
يا خذها من أحزابه
***
هنا يمن جنه وجنت
حكه (المطي) اليتحزب
ويفتحها بيبان الكسب
(للبغل) و(حصان) أجرب
دستور يكفلّه المقر
ويحمل فكر ومرتب
ولا همه يركض ع العلف
يترس شعير (جرابه)
***
هنا يمن جنه وجنت
حزب (الحمير) أتأسس
يناضل لجل خير الشعب
وللوطن يبني أتكرس
أمحزم ويغلب (طولته)
أيخاف المغانم يفلس
(للقاصه) حارسها الوفي
ويحفظها بين أهدابه
***
هنا يمن جنه وجنت
اليخبط لئيم ولاصه
للأمي صارت مرتبه
(المميه) و(المصاصه)
بالدرب ماشفنه ( المطي )
ونسمع وحيف أجراصه
ب(الرشمه) مشدوده وترن
وتهد علينه (أطوابه)
***
هنا يمن جنه وجنت
ذب (الزمال) (أجلاله)
يم (جون) فصّل سترته
ويزمط أبكثرة ماله
صاغ (العليجه) من (الذهب)
(الدولار) غير حاله
وتزوج بأحله (فرس )
وخلّف ( بغل ) حبابه
***
هنا يمن جنه وجنت
يا جرح يدي ويلحم
خمسه وثلاثين أنكضت
والعسر خلّف مأتم
دنيه وتفر بينه عكس
نزرع أهموم ونلهم
مسدوده بيبان الفرج
والفرح غـلَـك بابه
***
هنا يمن جنه وجنت
بين المضه وبين الجاي
جربنه ما شفنه الفرق
بين الرفيق ومولاي
يكعد يصفطلك حجي
وقدموا خيرا هواي
وأعترف زادوا مرتبه
من كثرة النهابه
***
هنا يمن جنه وجنت
من أيدك ومن أيدي
بالصبخه ما يطلع ورد
واليحدي بينه (أمعيدي)
نستاهل وأكثر بعد
حيل ومراره زيدي
والرايد أيضوك العنب
يحسب عدل بحسابه
***
هنا يمن جنه وجنت
مو بالدعه نتغير
نتوكل أنشد الحزم
وجفي أعله جفك يكبر
كل ظلمه يجليها الضوه
للكون فكرك نوّر
تهزم الشيطان الشمس
وتشرد السلابه
***






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,386,880,892
- إضاءة / كما سمعتُ !!!
- موال ( سرك دفن )
- إضاءة / الشاهد المستقل !!! يفتقر إلى الشاهد
- إضاءة / أرضة المحاصصة تنخر بيت الله !!!
- الشيوعي الأخرس ( حاتم صكبان ) !!!
- إضاءة / المرأة ينبوع عطاء
- استتراتجية الأمن الداخلي العراقي / رياض البياتي
- عرض كتاب الجواهري !!! هذا المغني لنور الشمس
- إضاءة ( نداء إلى الفاشلين )
- إضاءة ليتنا السجناء !!!
- عرض ديوان الشاعر الشهيد محمد آل حيدر
- إضاءة للمتسولين!! فرصة للإستثمار
- ( ومن طلب العلى سهر الليالي )
- إضاءة ( بطاقة عيد )
- ( وظلم ذوي القربى )
- (طوبه أتقاذفوها )
- ( دنيه وعسرت )
- إضاءة ( أشوكت تنهز الشوارب )
- إضاءة ( والنواطير النشامه )
- إضاءة لست محاميا عن ( توفيق الياسري )


المزيد.....


- لماذا اناديك من الف الف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ / علي الانباري
- طرح وجع / ليلى يوسف
- أنثى الدموع / سمرالجبوري
- مسافات بلا زمن ( 3 ) / محمد سوادي العتابي
- مجلات الأطفال ..وسيط ثقافي متجدد / بشير خلف
- العيش بطريقة أخرى / واثق الجلبي
- كل عام وأنت الحب .. / سامح عوده
- مها عون : مغامرة الإبدع والتشكيل l / رياض خليل
- الظل والنجم الثاقب / محمد توفيق
- الطائفية في دقيقة واحدة / أسعد البصري


المزيد.....

- موناكو يؤجل تتويج باريس بلقب الدوري
- ماركيز.. أيقونة الأدب والتحرر
- رحيل ماركيز: ساحر الرواية
- ليفربول يهزم نوريتش ويزحف بثبات نحو اللقب
- خير جليس في الليل والنهار
- « القابضة للسياحة والفنادق والسينما» تعدل نظامها الأساسي
- الثلاثاء.. انطلاق المؤتمر السادس للنقد الأدبي بـ«الأعلى للثق ...
- معالي وزيرة الثقافة تستقبل رجل الأعمال يوسف صلاح الدين
- الأطفال على الشاشة.. استغلال أم ضرورة درامية؟
- تطبيق إلكتروني يساعد الأطفال على تأليف الموسيقى


المزيد.....

- هكذا تعشق النساء/ يوميات مثلية / روان نور يونس
- الانسانوي / احمد داؤود
- نبتة يدي غابة شوكية / كريم ناصر
- كعائد إلى أزقة البلاد / عبد الكريم كاظم
- مضاد ألم / خالد عبد الزهرة
- أحاديث عن الغولة الأعمال الكاملة / محمد حسين يونس
- فى نقد الشعر العربى المعاصر - دراسة جمالية / أ.د. رمضان الصباغ
- أحزان أستير / مصطفى يونس
- ما وراء الجدار / مصطفى يونس
- وصول غودو النص الكامل النهائي / أفنان القاسم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد كعيد الجبوري - ( حزب الحمير ) قصيدة شعبية