أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - فرياد إبراهيم - أخرُج مِن غير مَطرُود يا حَسَن عَلوي يا مُحتَال














المزيد.....

أخرُج مِن غير مَطرُود يا حَسَن عَلوي يا مُحتَال


فرياد إبراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 3518 - 2011 / 10 / 16 - 14:20
المحور: القضية الكردية
    


المفلس لم يبق له مكان لم يطرد منه لأنه مفلس . مفلس ماديا ومعنويا ومعلوماتيا . معلوماته سطحية ضئيلة محدودة تهريجية تبرجية غوغائية سينمائية ضوضائية . ورومانسية اكثر مما هي دبلوماسية.
انا ارى مجرد تكلمه باللغة العربية في كردستاننا المحررة انتقاص من شخصية وقيمة الكرد.
أمس خطب حسن العلوي أمام جمع من الحضور في قاعة في السليمانية . كان ملا بختيار من بين الحضور. وليتني لم أعرفه لأنني دائما سمعت عنه ولم أسمع منه مطلقا. وشتان ما بين (سمعت منه ) و(سمعت عنه ). فقد كان ما سمعت منه فضيحة بحد ذاتها.
قال هذا الإنتهازي العريق أعني حسن العلوي : (الكرد لهم حق في إقامة دولتهم. )
تصفيق.
وإبتسامات طافحة بالبشرعلت الوجوه. فقد أخرج هذا المخاتل المخادع الماكر الدولة الكردية من جيبه وقدمه هدية الى الكرد نيابة عن القيادة الكردية . أو القيادتين . لأنهما منهمكان الآن في التوسل من أمريكا كي لا يسحب قواته من العراق فيفقدان الحماية لهما ولبطانتهما ، ومصالحهما الشخصية طبعا لا حماية الحقوق القومية للكرد.
لا ادري هل يعرف حسن العلوي ان القيادات الكردية لا تعيراية اهمية لا للدولة الكردية ولا لشئ . انهم يريدون الاوضاع كما هي :
( ايدك بالدهن.) فهم لا يصطادون الا في الماء العكر.
ان قيادات الكرد ليست جادة ولا تريد بل ولا تفكر بإقامة دولة فما بالك – يا عربي ويا بعثي - تريد أنت هذه الدولة؟ هل انت كمثلهم شعرت بالحديدة حارة من تحتك؟
أرى انه كلما صارت الحديدة حارة تحت أقدام قادة وساسة الكرد شرعوا ينادون بالدولة وبالأستقلال . والآن والأستقالات بالجملة بين أعضاء البرلمان الكردي. والشباب الكردي أصبح يعي حاله حال شباب المنطقة . فالحكومة تجد نفسها أمام أزمة حقيقية. فالثورات العارمة من حولهم تأرقهم. وما هذا الشعار الجديد الا محاولة أخرى للتملص ،وهي السياسة الوحيدة التي يجيدونها.
وقبل ذلك رفعوا شعار : كركوك قدس كردستان . حينما كانت المظاهرات في السليمانية في اوجها وسببت لهم إحراجا شديدا وكادت تصبح عامة شاملة تعصف بهم .
ألدولة الكردية في صالة مزاد في السليماينة ! يالغرائب الدهر.
كم تدفع ؟ صاح حسن علوي؟
لم ينبس أحد. إلا ملا بختيار الذي بدا عليه أنه قرأ مقالي المنشور في صوت كردستان الذي بينت فيه الفرق بين ( الكرد ) و( أكراد ) . فبشرى ل ( صوت كردستان ) إذ يبدو انه صار أخيرا مدرسة لمحو الامية . نأمل ان يقتدي به الآخرون من أقرانه وزملائه من الكوادر والقيادات الحزبية.
عارض ملا بختيارواحتج على الدجال حسن العلوي وقال له بتخاذل بيّن :"قل ( كرد) ولاتقل (أكراد)."
وهو ناكس الرأس كأنه كان يقف امام صنم صدام. لا ادري لماذاسمعت صوت صدام صادرا من حنجرة حسن العلوي في تلك اللحظة؟
طيب على أي حال : اشرح لنا يا دجال يا محتال يا حسن يا علوي ما هو شكل هذه الدولة التي تهبنا بدل رب العالمين ومجانا؟ مربعة ؟ مستطيلة ؟ دائرية؟ و ما مواصفاتها ؟ وماخواصها ؟ وعوامل قوتها وضعفها؟ وما مكوناتها ؟ وأدوات ووسائل تحقيقها؟ والجهات التي يُتوقع منها الدعم ؟ والعراقيل التي تعترض سبيلها؟ وما الى ذلك من أمور....فهي غامضة عنا وخفية خفية المليارات التي توضع في بنوك سويسرا لحساب السيد الرئيس والقائد الضرورة. إذ لولاه لبقي الكرد يتيما بلا اب ولا ام.
نحن نريد ان نسمع منك ما دام خرس قادة الكرد ولم يحضروا المزاد لأنهم اعلى وأكبر من قصورهم الشاهقة في امريكا وفي أنحاء العالم .
يا حسن يا علوي أتدري أن احد الزعمين ( رغم أنف الشعب) مستعصم بالجبل كابن نوح عليه السلام ، والآخر بالأمريكان ؟ يتوسل بهم : لا تتركوني لوحدي سيأكلني العرب قبل الفرس في بغداد إن فعلتم ؟
أنت فين والحب فين يا حسن يا علوي يا مفتري؟؟!!
اخرج من كردستاننا يا حسن يا مشعوذ ، فهذا امر من الشعب. اخرج من غير مطرود ، وعد متى ما تعلمت وتكلمت اللغة الكردية .
أو عد بالعربية ولكن عندما ينشب خلاف بين رئيسي الحزبين على عرش الدولة التي أنشأتها لهما بعرق أمك . فسوف يكفّان فورا عن القتال وينصاعان لأوامِرك وفقا لأخلاق العبيد .
عد الى من بعثك عودة الحمار الى سيده قبل ان تُقطع أذناك. يُقال في المثل السائر:
ذَهَبَ الحِمَارُ يِطلُبُ قَرنَين فعَاد مَصْلومَ الأذُنَين.

فرياد إبراهيم
*************************
أعتقد ان هذا سيضحى آخر مقال لي حول هذه المواضيع لأنني أصاب بحزن شديد وإحباط عنيف وصداع أليم ملازم من جراء حساسيتي المفرطة وأنا أرى كيف أنهم يتاجرون بالقضية الكردية مرة أخرى بعد المائة ، وفي وضح النهار وبلا حياء!!
واتألم كثيرا لعلمي أن سفينة الشعب الكردي في حالة غرق بلا قبطان وبلا ربّان !!!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,218,597,555
- جائزة نوبل ل ( السيّدة بدور)
- لا رَبِيعَ في الوُجُودْ بِِوُجودْ آل سُعودْ
- نَبِيُّ الكُردْ
- حَسَن العَلوي يَسَتغِل سَذاجَة الكورد
- عُقدَة اسمُهَا الدّكتورَاه
- ضَربَتني وَبَكت ، سَبقتنِي واشتَكتْ !
- إلى أينَ تتّجه سَفينَة كُردُستَان ؟
- لو خَرجَ القذافي مِن لِيبيا فالوَيل لِليبيَا !!
- محاكمة القذافي وأبنائه في ليبيا
- حِوار بين بُثينة ثعبان وأرنَب الجّولان
- لو كُنتُ رَئيسَا...
- مُحَاكمة حَرَم الرّئيس تطبِيق لِمبدأ المُساواة
- أفسَد مِن آل أسَد
- لا مستقبل لمصر مع الطنطاوي
- حقيقة الأنجيل والقرآن
- اليوم إنتهى القذافي وبداية النهاية لبشّار
- كُردُستَان سَفينَة بِلا قِبطان
- ( ألفاتِعَة ) لأمّي
- ألفاتِعَة
- أمريكا تدعَم السُنّة بِسَبَب إيرَان


المزيد.....




- نويرت تعتذر عن منصب ممثلة واشنطن لدى الأمم المتحدة
- ترامب يهدد الأوروبيين بإطلاق سراح الدواعش المعتقلين في سوريا ...
- نويرت تسحب ترشيحها لتمثيل واشنطن لدى الأمم المتحدة
- هيذر نويرت تتنحى عن منصبها كسفير لأمريكا في الأمم المتحدة
- بالفيديو.. إيرانيون يمنعون شرطة طهران من اعتقال فتاتين لم تل ...
- لاجئون من أرض البترول.. الأعداد والأسباب والدول المضيفة
- القوات العراقية والعشائر تحرر مختطفين اثنين في صحراء الأنبار ...
- محكمة مصرية تقضي بإعدام 5 متهمين من عائلة واحدة
- مسيرات في بروكسل تطالب بإطلاق سراح المعتقلين في المغرب
- إيران.. مزيد من الاعتقالات بحق ناشطين


المزيد.....

- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن
- الحزب الشيوعي الكوردستاني - رعب الاصلاح (جزء اول) / كاميران كريم احمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - فرياد إبراهيم - أخرُج مِن غير مَطرُود يا حَسَن عَلوي يا مُحتَال