أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رعد الحافظ - المُستفيد والمُتضرّر من أحداث 11 سبتمبر !














المزيد.....

المُستفيد والمُتضرّر من أحداث 11 سبتمبر !


رعد الحافظ
الحوار المتمدن-العدد: 3483 - 2011 / 9 / 11 - 08:27
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اليوم هي الذكرى العاشرة لواحدة من أبشع الجرائم في تأريخ أمريكا و البشرية , عندما نفذ 19 رجلاً عملية اختطاف لأربعة طائرات ركاب في الولايات المتحدة وحطموا ثلاثاً منها فوق مبانٍ في نيويورك وواشنطن أما الطائرة الرابعة فلم تبلغ هدفها وتحطمت بمنطقة خالية .
لقد قيل وكتب عنها مجلدات من مقالات التحليل ودراسة الدوافع والتداعيّات والمؤامرات .
********
المؤامرة
http://www.bbc.co.uk/arabic/worldnews/2011/08/110829_conspiracy_theories.shtml
تتمثل أولى نظريات المؤامرة في صعوبة تصديق أن 19 شابا مسلحين بالسكاكين وأجهزة تقطيع , تمكنوا من إجتياز إجراءات أمن المطار واختطاف أربع طائرات تجارية ثم في غضون 77 دقيقة نجحوا في تدمير ثلاثة من رموز القوّة الأمريكية , علماً بأنها القوّة العظمى عسكريا وتكنولوجيا !
وتنفي ( من أصله ) نظرية مؤامرة أخرى قيام طائرة من طراز بوينغ 757 بضرب مبنى وزارة الدفاع الأمريكية في واشنطن .
حتى مقتل زعيم تنظيم القاعدة ( أسامة بن لادن ) في مايو 2011 أصبح محل تشكيك إذ تذهب مجموعة من نظريات المؤامرة إلى أنّه قتلَ في عام 2001 , أو ربّما ألقي عليه القبض من قبل القوات الأمريكية لاحقاً
ومع انّ كلّ نظريات المؤامرة , تمّ الجواب عليها وكشف زيفها من السلطات الأمريكية لكنّها تستمر بالظهور .
فلماذا تستمّر ؟ وما سرّ جاذبية تلك النظريات ؟
يُجيب الكاتب الأمريكي ( فرانك سبوتنيز ) على ذلك بتقديم تفسير يقوم على أننا نعيش في عصر يتسم بالقلق ومن ثم لا نعرف من نثق به وما الذي نؤمن به .
ويضيف قائلا إن نظريات المؤامرة تقدم "مفتاحا سحريا يناسب كل العناصر ويربطها مع بعض" ويحاول فهم عالم عدم اليقين الذي نعيش فيه
وعودة الى عنوان مقالي , سالخص من هم أكبر المستفيدين من تلك العملية ؟ ومن هو المتضرر أو الخاسر الأكبر فيها ؟ حسب ظنّي الذي لايُلزم أحداً بالطبع !
*****
الشعوب التي حُوربت أنظمتها الديكتاتورية واُقتلعت من جذورها ,بسبب تلك الأحداث ( حتى لو كانت حُجّة حسب نظرية المؤامرة ) هي المستفيد الأوّل كنتيجة عرضية , سواءً كانت مقصودة أو غير مقصودة !
المهم بالنسبة لتلك الشعوب ( أفغانستان والعراق ) أنّ سقوط الطغاة حدث بعد أحداث 11 سبتمبر , أو كسبب مباشر لها !
ولا داعي للتذكير بنظامي طالبان وصدّام وفاشيتهم ودمويتهم .
وكلّنا نعلم الباقي , بعد تحرّر العراق من طاغيتهِ صدّام عام 2003 حدثت ثورة الإرز في لبنان عام 2005 فطردوا النظام الفاشي السوري بعد 30 عام من العبث بالبلد بحجة حمايتهِ من الحرب الأهلية وإسرائيل !
وبعد ذلك بخمس سنوات إبتدأ الربيع العربي في نهاية عام 2010 في تونس الخضراء , ليمتد الى دول الجوار والبعيدة ايضاً بصحوة شعبية متأثرّة كثيراً بالعراق ولبنان والإنترنت والتوق الى الحريّة والكرامة .
صحوة حيّرت الكثيرين حتى أنّ بعضهم مازال يُردّد عن تلك الثورات قوله / تلك ثورات تصنعها الصهيونية ويقودها ليفي الفرنسي الصهيوني !
**********
من المتضرر ؟
أكبر المتضررين الضحايا أنفسهم بالطبع الذين خسروا حياتهم وذويهم
ثم الإقتصاد الأمريكي والغربي عموماً ب تريليونات الدولارات .
ثمّ المُسلمين العاديين المسالمين الذين نظر إليهم البعض على أنّهم بيئة القتلة الذين قاموا بالعملية ذاتها .
كثير من الناس في مختلف بلدان العالم خسروا بطريقة أو أخرى جزء من حريتهم وأمانهم بعد شيوع الإرهاب والحرب عليه .
حتى البيئة في كوكبنا خسرت الكثير بسبب تلك العمليات وما تبعها من حروب وكوارث .
تعازينا الحارة تتكرّر لذوي الضحايا وأصدقائهم كلّ عام .
وعزائنا اليوم أنّ ربيع الثورات العربية يحمل الأمل ( رغم الشكوك ) لشعوب منطقتنا في الخلاص من مسوخ الجهل والظلام والطغيان !

تحياتي لكم
رعد الحافظ
11 سبتمبر 2011





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,923,441,297
- الشيوعيّة حُلُم لن يتحقق أبداً !
- قراءة مختصرة لكتاب توماس فريدمان العالم مستوٍ (1) الإنترنت
- الشيوعيّة والليبراليّة , ورغبات الشعوب !
- إعرفوا أعدائكم يا ناس !
- إنّكَ لاتهدي مَنْ أحببتْ , والعقلُ يهدي مَنْ يشاء !
- أما آن لحكومة المالكي , أن تستقيل ؟
- حاكموا مقتداً !
- مصر , مَنْ منكمُ يُحبّها مثلي أنا ؟
- قناديل رمضان 1 / ثلاث شخصيّات وثلاث متناقضات
- الإئتمان في رمضان
- الإقتصاد عموماً , والأزمة الأمريكية خصوصاً
- فيدرالية أم كونفدرالية .. أم تقسيم العراق ؟
- العراق في ضمير أبناءهِ / عُقد متبادلة ( 2 )
- مقالتي الإقتصادية الأولى
- العراق في ضمير أبناءه / تجاوزات الكويت ( 1 )
- نتائج الإستفتاء حول إتفاق العراقيين
- إستفتاء بسيط حول إتفاق العراقيين
- أحلم ب ( لاغارد ) عراقيّة !
- لاتخشوا فكرة الأقاليم !
- البرجوازية الوضيعة عند فؤاد النمري


المزيد.....




- بيوم واحد فقط.. تجول في أشهر مواقع تايوان
- ادخل عالم أفخم اليخوت الفاخرة المصممة حسب الطلب
- تصريحات فرانسوا هولاند حول صفقة طائرات -رافال- الفرنسية تثير ...
- تقنية مراقبة القلب في "أبل ووتش 4" لن تكون فعالة إ ...
- بكين ترد على ترامب: ليس من حق أمريكا التدخل في تعاوننا العس ...
- مصر.. النقض تؤيد إدانة مبارك ونجليه بتهم فساد
- الصين تستدعي السفير الأميركي
- تقنية مراقبة القلب في "أبل ووتش 4" لن تكون فعالة إ ...
- هل انتقم يويفا من رونالدو؟
- المعارضة تتأهب بحلب رغم اتفاق المنطقة العازلة بإدلب


المزيد.....

- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رعد الحافظ - المُستفيد والمُتضرّر من أحداث 11 سبتمبر !