أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - محمد نبيل الشيمي - دولة جنوب السودان مستقبل محفوف بالمخاطر














المزيد.....

دولة جنوب السودان مستقبل محفوف بالمخاطر


محمد نبيل الشيمي

الحوار المتمدن-العدد: 3422 - 2011 / 7 / 10 - 15:17
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


التاسع من يوليو 2011 ولدت دولة جنوب السودان وخرجت الي النور كيان قطري جديد اقتطع من السودان اكثر من 620 الف كيلو متر مربع...اشرفت الولايات المتحدة الامريكية والغرب واسرائيل علي عملية الولادة وساهم في اتمامها غباء نظام الحكم في السودان وغياب العرب وهكذا اتضحت المؤامرة وبدا واضحا سعي الغرب نحو تفتيت الكيانات العربية سواء تم ذلك من خلال الانفصال الجغرافي او الفتن العرقية والطائفية ولدينا العراق نموذجا حيا لهذا التوجه....والسؤال ماذا عن مستقبل هذه الدولة؟ لا شك ان هناك من المشكلات ما يعوق انطلاق هذه الدولة وقد لا تتمكن من اشاعة الاستقرار في ربوعها فهي دولة متعددة الاعراق والطوائف مما قد يعمل علي خلق حالة من الاضرابات قد تصل الي حد الاقتتال نتيجة استئثار قبيلة الدينكا بالسلطة والثروة مما يثير حفيظة القبائل الاخري وتشير الدلائل الي تصاعد وتيرة االاضطرابات المسلحة ضد الحكومة وهناك اكثر من فصيل منشق علي الحركة الشعبية يحمل السلاح الآن ثم يجب ان نضع في الاعتبار ان دولة جنوب السودان تفتقر الي وجود بني تحتية كالطرق والاتصالات فضلا عن تدني الخدمات كالتعليم والخدمات الصحية وعدم توافر الكوادر المدربة علي الخدمة من مدرسين واطباء ومهندسين..الخ وهو ما يعني ان هذه الدولة لن تتمكن من تحقيق معدلات التنمية الاقتصادية الكافية لانتشال المواطنين من حالة الفقر والتخلف واشباع حاجاتهم الاساسية..اما المشكلات الحدودية فهي الاخطر علي استقرار هذه الدولة تأتي علي راسها المناطق المتنازع عليها كمنطقة ابيي ومنطقة جبال النوبة والنيل الازرق ثم مشكلة التداخل بين القبائل في كل من الشمال والجنوب وما يمكن ان تفرزه من مشكلات تتعلق بالرعي ومصادر المياه ثم هناك مشكلة اخري تتعلق بكون ان هذه الدولة حبيسة ومن ثم فهي تفتقر الي منافذ لها يتم من خلالها تصدير منتجاتها واستيراد احتياجاتها وهو ما يترتب عليه من استمرار اعتمادها هلي جيرانها في هذا كما ان الاتفاق علي تقسيم عوائد البترول مع الشمال يمثل قنبلة موقوتة ثم ان هناك المشكلات المتعلقة بحركات التمرد التي تتمركز في اراضي هذه الدولة كجيش الرب الاوغندي الذي يقاتل الحكومة الاوغندية مما تجد حكومة الجنوب نفسها في حرب لا ناقة لها فيها ولا جمل. ناهيك عن ان الدولة تتشابك حدودها مع عدد من الدول التي تعاني من اضطرابات عرقية. كما هو الحال في الكونغو الديموقراطية وهذا من شأنه والتأثير علي الاسقرار السياسي الاهم من ذلك كله قد يكون للتدخلات الغربية في ادارة الشأن الداخلي للدولة خاصة الكيان الصهيوني دور في خلق بؤر صراع في المنطقة ..ويبقي السؤال الاهم بالنسبة لمصر ماذا عن موقف هذه الدولة فيما يخص حصة مصر في مياة النيل؟ اتصور ان الايام القادمة ستجيب عن هذا السؤال المهم ولكن يبقي في تصوري أن الخطر مازال قائما خاصة ان مصر مازالت تنظر الي افريقيا نفس نظرة النظام البائد في الوقت الذي تعربد فيه اسرائيل وينجح فيه الغرب في تحقيق مرحلة ما بعد الاستعمار العسكري والقائمة علي فلسفة تجزئة الكيانات العربية وهنا لابد من تحرك مصري سريع يقطع الطريق امام اسرائيل او علي الاقل يحد من تأثير محاولات هذا الكيان العدو في تقزيم الدور المصري بل وحصاره تعوضا عن فقدانها رجالها في مصر الذين اقتلعتهم ثورة 25 يناير واطاحت بعميلها الاول في المنطقة المخلوع حسني مبارك ... هذا ولمزيد من التعرف علي ملابسات انفصال جنوب السودان يمكن الرجوع إلي دراستنا المنشورة علي الموقع بتاريخ 8/12/2010 تحت عنوان جنوب السودان جذور المشكلة وتداعيات الانفصال





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,747,604
- الثورة النبيلة ...تقييم واستشراف المستقبل.5/5
- الثورة النبيلة 4/5 العلاقات المصرية الأفريقية في عهد مبارك
- الثورة النبيلة 3/5 الأوضاع الاقتصادية في عهد مبارك
- الحزب الوطنى النشأة والسقوط
- الثورة النبيلة النظام والثقافة والخطاب الإعلامي 2/5
- ليبيا الي اين؟
- الثورة النبيلة 1/5
- تونس الخضراء مشهد تاريخي ... ورسالة إلي الطغاه
- قراءة في احداث تونس
- دا سيلفا ... في مصاف االعظماء
- لماذا تخلف العرب؟
- اسرائيل ومياه النيل
- الاكراد وحق تقرير المصير
- جنوب السودان ..جذور المشكلة ..وتداعيات الانفصال
- القوة المتغطرسه .. والمصداقيه المفقودة
- نظرية المؤامرة ومحنة الفكر العربى
- ويكيليكس عربية
- خطاب ديني يغدق تخلفاً
- النخبة في العالم العربي دراسة وصفية نقدية
- نعم للدين .... لا للدولة الدينية


المزيد.....




- نائبات الكونغرس اللواتي هاجمهن ترامب ينددن بتعليقاته -الكاره ...
- الاتحاد الأوروبي: خروقات إيران للاتفاق النووي -ليست كبيرة-
- وزير الخارجية الإيراني: لن نعيد التفاوض حول الاتفاق النووي.. ...
- المؤرخ الإسرائيلي إيلان بابيه: خطة ترامب للسلام قائمة على ال ...
- قضية خاشقجي تعود إلى الكونغرس.. تحركات لمحاسبة القتلة وإطلاق ...
- تغريدات ترامب وصفت بالعنصرية.. نائبات ديمقراطيات يُصعّدن وال ...
- إعلامية كويتية توجه رسالة إلى الملك سلمان: -ضربة معلم-
- وصول الطائرة العاشرة المحملة بأجزاء منظومة -إس-400- إلى تركي ...
- -حماس-: العلاقات مع سوريا مقطوعة وعلاقتنا مع إيران في أحسن ص ...
- موسى أبو مرزوق يكشف تفاصيل زيارته إلى موسكو


المزيد.....

- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد
- دراسات (Derasat) .. أربع مقالات للدكتور خالد الرويحي / موسى راكان موسى
- مفهوم ( التكييف الهيكلي ) الامبريالي واضراره على الشعوب النا ... / مؤيد عليوي
- الحياة الفكرية في الولايات المتحدة / تاليف لويس بيري ترجمة الفرد عصفور
- الحرب السريه ضد روسيا السوفياتيه / ميشيل سايرس و البير كاهين
- أحزاب اليمين الأوربي والزعامة الأمريكية / لطفي حاتم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - محمد نبيل الشيمي - دولة جنوب السودان مستقبل محفوف بالمخاطر