أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابراهيم الجندي - الاسلام دين وليس دولة !!














المزيد.....

الاسلام دين وليس دولة !!


ابراهيم الجندي

الحوار المتمدن-العدد: 3401 - 2011 / 6 / 19 - 05:46
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


اعترف الاسلاميون ان الاسلام يفتقر الى برنامج لحكم دولة فى زماننا ، فقد شكّلت التيارات الاسلامية المختلفة احزابها بعد الثورة بدءا من الاخوان المسلمين مرورا بالجماعة الاسلامية انتهاء بالسلفيين ، وتقدموا ببرامج مدنية بحتة وغيّروا خطابهم الذى أكد لسنوات طويلة على ان القرآن دستورهم الى الاعتراف بالدستور المدني !!

ما زلنا كعلمانيين نتحداهم ان يأتوا ببرنامج من (نصوص ) القرآن والحديث، لحكم دولة حديثة بكل تعقيداتها، يبدأ من رؤية (نصوص ) القرآن والسنة للتعاطي مع التعليم والسياحة والتجارة ، مرورا بموقفه من اسرائيل والمرأة والاقباط ، انتهاء بنظرته للعلاقات الخارجية والاقتصاد والتكنولوجيا !!

اذا افحمنا أحد بأن الاجتهاد ركن من اركان الاسلام ويمكن من خلاله ابداع البرنامج ، سنرد عليه بأن الاجتهاد ركن انساني وليس اختراع اسلامي ، فالمجتمعات غير المتدينة كاليابان تجتهد لابداع برامجها التى تتلاءم و مصالحها !!
الا اذا كان العالم قد سرق هذا الركن من المسلمين وهم فى غفلة من امرهم ، فهذا أمر اخر !!

والاسئلة المشروعة هنا ..
اذا كانت نصوص القرآن والحديث بل والتاريخ الاسلامي كله ، لا يوجد بها برنامج لحكم دولة .. فما هو المانع من الاعتراف بأن الاسلام دين فقط ؟
واذا كانت تلك النصوص بها برنامج.. فما هو المانع من عرضه على شبكة الانترنت ( وهو امر متاح الان ) حتى تخرس السنتنا نحن العلمانيين؟
واذا افترضنا قدرة تلك (النصوص) على ابداع هذا البرنامج وهو امر مستحيل وعرضناه على الشعب ورفضه.. فهل نطبقه عليه بالقوة ؟
واذا وافق عليه الشعب .. فمن سيطبقه ؟ الاخوان أم السلفيين أم الجماعة الاسلامية ؟ ولماذا ؟
واذا وافق الشعب على ان يتولى تطبيقه الاخوان .. فما هو موقف السلفيين والجماعة الاسلامية والتكفير والهجرة والامر بالمعروف والنهى عن المنكر ؟
واذا وافقت كل تلك الجماعات على ان يتولى تطبيقه الاخوان .. فهل سيسمح الاخوان للجماعات الأخرى بالمعارضة.. أم انه حكم الله ولا تجوز معارضته؟
واذا سمحوا بالمعارضة والخلاف .. فما هو الفيصل اذا احتكموا (حكومة ومعارضة ) الى القرآن بتأويلاته المختلفة ؟ فالقرآن حمّال اوجه !!
واذا أثبتت التجربة أن البرنامج لا يصلح للواقع الحالي .. فهل يمكن الرجوع عنه ... ام ان هذا كفر مباح ؟
وما هو النموذج الذى سنتبعه فى التطبيق .. السعودية السنية أم ايران الشيعية أم دولة الخلفاء ؟
واذا كانت دولة الخلفاء ، فأى خليفة سنتبع ؟ عثمان الذى قتله المسلمون ورفضوا ان يدفن في مقابرهم .. أم من ؟

على التيارات الدينية ان تواجه نفسها بالحقيقة وتبتعد الى عن مصطلحات ( برنامج لا يتعارض مع الاسلام) و (برنامج ذات مرجعية اسلامية ) فهى لا تقنع طفلا ، وتدليس بدأه الشعرواى وانتهى بزغلول النجار !!

فاما ان مصادرك نفسها ( نصوص القرآن والسنة ) قادرة على ابداع البرنامج دون لف او دوران .. اما ان تعترف بأنها نصوص للعبادة والشعائر ، وهذا لا ينقص من قدرها بل يؤكد قداستها فى صدور المؤمنين بها بعيدا عن دنس السياسة

الاسلام دين فقط وليس دولة ، ومن يصر على كونه دولة .. أن يقرأ المقال من أوله





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,425,447,535
- اسقاط جنسية موريس صادق
- عمر سليمان .. مدير المخابرات الفاسد -٣-
- عمر سليمان المدمر -٢
- عمر سليمان الجلاّد - ١
- مصر ما بعد مبارك -٣
- النائب العام المصري مجرم .. وهذا هو الدليل !!
- مصر .. ما بعد مبارك -١
- 300 مليون دولار سنويا .. فشخرة للدبلوماسية المصرية !!
- المتغطي بالعرب .. جربان !!
- من الطائفي الى السياسي !!
- وقد حدث .. ما حذّرنا الاقباط منه !!
- عاجل للمجلس العسكري .. امنعوا رعاع الكنيسة !!
- مبارك .. أرجوكم سامحوني!!
- المجلس العسكري!!
- شلح شفيق وطنطاوي ؟
- محمود سعد .. وباراك أوباما!!
- قبل فوات الاوان !!
- ماذا بعد ثورة التحرير؟
- لماذا لا يرحل مبارك؟
- عمر سليمان .. في مواجهة الثورة!!


المزيد.....




- فتيات غير محجبات في قوائم حركة النهضة الإسلامية في تونس
- الرئيس الأفغاني يرجح بدء المحادثات بين الحكومة وحركة طالبان ...
- شيخ الأزهر يعود من رحلة علاج
- قبل إسرائيل.. تعرف على محاولتين لإقامة «وطن» لليهود في أمريك ...
- صحيفة: الشرطة الإيطالية تبحث عن سوري هدد بالتوجه مباشرة من ر ...
- اتحاد الشغل في تونس يطلب تحييد المساجد والإدارة قبل الانتخاب ...
- راهب برازيلي يحظر الجنة على البدينات ويثير على مواقع التواصل ...
- قبل إسرائيل.. تعرف على محاولتين لإقامة -وطن- لليهود في أمريك ...
- أردنيون ضد العلمانية، وماذا بعد؟
- الأرجنتين تحي الذكرى الـ25 للهجوم على الجمعية اليهودية وسط م ...


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابراهيم الجندي - الاسلام دين وليس دولة !!