أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد ابو حطب - قصص قصيرة جدا / الشعب يريد














المزيد.....

قصص قصيرة جدا / الشعب يريد


عماد ابو حطب

الحوار المتمدن-العدد: 3391 - 2011 / 6 / 9 - 23:42
المحور: الادب والفن
    


1/
انفصال

اشتهر بكونه خير مدافع عن فكرة الوحدة،وحدة بين الدول،بين اصحاب الفكر الواحد،حتى بين الاضداد،ليس مهما،الاهم الوحدة .وللامانة فقد كان وحدويا ديمقراطيا الى ان اغواه الشيطان ،ابن اللئيمة،ان يستمع الى نفسه ويناقشها بمطالبها.بعد الجلسة الاولى شنت نفسه حربا ضروسا للانفصال عنه

2/
الشعب يريد


اصبحت كلما سمعت هتاف الشعب يريد اصاب بالعصاب،ليس لاني ضد الشعب لا سمح الله ولكن لان بناتي يريدن شراء ارنبا وايداعه في الشقة،سيلعبن معه قليلا ثم ساورط مع امهن فيما بعد بتربية الارنب وتنظيفه..منذ ان بدأت الانتفاضات العربية وكلما ظهرت على الشاشة المظاهرات الهاتفة الشعب يريد...تغامزت بناتي وتهامسن ،الى ان فوجئت انهن بدأن كلما دخلت البيت يهتفن الشعب يريد ارنب جديد...وصار البيت ساحة هتاف للارنب العتيد ليل نهار حتى بت لا اطيق سيرة سماع كلمة الشعب وما يريد

3/

انفصال

اشتهر بكونه خير مدافع عن فكرة الوحدة،وحدة بين الدول،بين اصحاب الفكر الواحد،حتى بين الاضداد ،ليس مهما ،الاهم الوحدة . وللامانة فقد كان وحدويا ديمقراطيا الى ان اغواه الشيطان ،ابن اللئيمة ،ان يستمع الى نفسه ويناقشها بمطالبها.بعد الجلسة الاولى شنت نفسه حربا ضروسا للانفصال عنه

4/

هراوة



طالع الرسام لوحة رسم فيها صفا حمل فيه الاستاذ خيزرانة ،احس بالقمع ،اندفع نحو اللوحة مسح الخيزرانة ورسم بدلا منها قلما. ما ان انتهي واستدار حتى كانت عشرات العصي تنهال عليه من كل حدب وصوب

5/

شهرة

حلم مطولا ان يكون مبدعا،درس وكتب والف واجتهد حتى نال الزمن منه.سنوات طوال انكب فيها على الكتابة والابداع لكنه كان يقابل بالرفض من مجتمع الشللية،ولم يلمع نجمه رغم موهبته الكبيرة.حينما يأس كتب قصيدة ووقعها باسم مستعار .ارسلها ضمن رسالة مدبجة بالمديح والتقريظ لمسؤول ثقافي كبير .بعد اسبوع كانت قصيدته تتصدر الصفحات وبات هم النقاد اكتشاف الهوية الحقيقية لصاحب الموهبة الفذة.

6/

حلم ممنوع

منذ ان كان طفلا لم يحلم الا بالسفر.مر العمر سريعا ولم يسافر،حينما لاحت له فرصة السفر وجد اسمه في قائمة الممنوعين من السفر.


7/

نهاية مبدع

كتب روايات عدة لم تحض بقبول دار نشر واحدة.كتب مجموعات قصصية تجاري الف ليلة وليلة...لكن النقاد اهملوها وقفزوا عنها.اصابه اليأس والاحباط .وقع قلمه على الورقة البيضاء تاركا خلفه نقطة سوداء.تأوه النقاد وتسابقت دور النشر عليه مرددين :يا الله ...يالك من مبدع.حرق كل ما دون وكتب واختفى. هل وجدتم اثرا له؟

8/

هتاف مغمس بالدم

شهران منذ اعتقاله .ذاق بها الامرين،رأى نجوم الظهر كما يقولون.للمرة الاولى يسمح له بخمس دقائق تنفس . اعمت الشمس بصره،خفض عينيه قليلا فاذ بجلاده يراقبه من علي.لا اراديا وقف وهتف بالروح ..بالدم...ثم غص حلقه بالدمع واكمل:يا مساعد هلال





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,473,030,071
- خمسون قصة قصيرة جدا بعد المئة /شيوعيون حتي الموت
- قصص قصيرة جدا / فيسبوك قاتل
- صباحات
- اهو نبي ام شبه لهم؟
- ريح
- خريفيات - شهوة
- خريفيات -مستشفى الامراض العقلية
- قصص قصيرة جدا / الثقب
- قصص قصيرة جدا / بيفرجها الله
- قصص قصيرة جدا / شهداء
- قصص قصيرة جدا / اختفاء شاهد عيان
- قصص قصيرة جدا / قنبلة
- قصص قصيرة جدا / قاتل مع سبق الاصرار والترصد
- قصص قصيرة جدا / مصير الديك المعارض
- قصص قصيرة جدا / موعد جنسي
- قصص قصيرة جدا/الشيطان
- نحن والكون والحقيقة ملكه الي الابد
- نصوص لا طعم لها
- ورق متساقط
- قبر


المزيد.....




- تمثال للفنان حسن حسني يثير ضجة
- كاظم الساهر يحيي حفلا ضخما في السعودية
- فرقة الموسيقى العسكرية التابعة للجيش المصري تشارك في مهرجان ...
- بنعبد القادر يمر للسرعة القصوى لتنزيل ميثاق اللاتمركز الادار ...
- أفلام -أكشن- عن -مدن الفضيلة- والنوادي الليلية في عمّان
- بالفيديو.. مفاجأة أمل عرفة لجمهورها بعد قرار اعتزالها!
- عرض مسرحي عن -الهولوكوست- يثير جدلا في مصر
- بعد 20 عاما من أول أفلامه.. ماتريكس يعود بجزء رابع
- -عندما يغني لوبستر المستنقعات الأحمر- تتصدر نيويورك تايمز
- من هو الشاعر والكاتب الإماراتي حبيب الصايغ؟


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد ابو حطب - قصص قصيرة جدا / الشعب يريد