أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - منجى بن على - انتصار الشيوعيه...وسقوط الحضاره














المزيد.....

انتصار الشيوعيه...وسقوط الحضاره


منجى بن على

الحوار المتمدن-العدد: 3268 - 2011 / 2 / 5 - 03:18
المحور: كتابات ساخرة
    


هناك هوه عميقه تفصل بين المستويات المختلفه من الناس ولا يوجد حلقة وصل بينها فالحكيم لايمكنه التواصل الا مع حكيم مثله والفاشل الغبى لايمكنك اقناعه الا بواسطة غبى وفاشل مثله ..فلا يوجد حلقة وصل بين العبقرى والغبى ولا بين الناجح والفاشل والمشكله تكمن فى ان عدد الاغبياء والفاشلين يزداد بشكل مخيف اضف الى هذه الكثافه العدديه الازمه الاقتصاديه والتى لاحل لها وهذا يعنى بطاله وبالتالى فقر وياس يدفع الجنس البشرى الى اختيار النظام الشيوعى الذى يستطيع ان يحتوى الفاشلين والطفيليات والانتهازيين وما يحملونه من حقد دفين لكل ما هو ناجح (فالانسان الناجح بالنسبه لهم هو انسان فاسد او لص ولا يعترفون بعبقريته او اجتهاده والمشروع الناجح بالنسبه لهم هو استغلال لجهد العمال ولا يريدوا ان يعرفوا ان وراء اى مشروع ناجح تكمن عبقريه افراد مجتهدين وليس عمال يمكن استبدالهم بالات)فالتاريخ والاحداث اليوميه علمتنا ذلك حيت كان الماضى يحتوى على كر وفر بين الشيوعيه والراسماليه اما اليوم والمستقبل فالامر بات محسوما لصالح الشيوعيه
لقد تعلم الفاشلين والطفيليات والانتهازيين الطريق السهل لتدمير اى نظام..اضراب اعتصام ابتزاز تم سقوط النظام تم نظام (ديمقراطى؟؟؟) يحتكم فيه الناس الى صناديق الاقتراع وهذا يعنى وصول من يمثل الاغلبيه(الفاشلين والاغبياء والكساله والمتوهمين والطفيليات) وهذا يعنى توقف النمو الاقتصادى وتجميد حركة الطبقه الراسماليه الناشئه التى تصنع الحداثه والحضاره وفى نهاية المطاف ستنطفى شعلة الحضاره التى صنعها العباقره والبناؤون العظام عبر التاريخ ولن يخرج الجنس البشرى من هذه الحقبه الظلاميه فالكثافه السكانيه للعالم هى فى صالح النظام الشيوعى




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,760,004,553
- لماذا انحاز المفكرين للغوغاء؟؟
- لقد كان العرب اغبياء اما اليوم فهم صيع
- الشعوب الفاشله
- مالفائده من الديمقراطيه والحريه...؟
- يموت الله ولا تموت الراسماليه
- عندما تكرهك الحياة...؟
- الحقيقه ..والهم
- هل انت محظوظ....؟
- اشياء صغيره
- هل هناك مكان للجميع؟
- ورطة اغتيال المبحوح
- الحريه والديمقراطيه
- من صفات المسلم
- هل حقنة الرحمه هى الحل الوحيد؟


المزيد.....




- فيلم وثائقي يكشف تفاصيل مثيرة عن جاسوس إسرائيل الشهير إيلي ك ...
- في ذكرى رحيله.. -الثقافة-: أحمد دحبور ترك إرثاً خالداً يُضيء ...
- شاهد: ضباط يعزفون الموسيقى للطاقم الطبي ومرضى كورونا في مستش ...
- شاهد|4 دقائق من المتعة والتحدي.. 250 من صانعي الأفلام بالعال ...
- بث مباشر حصري للقمّة الثقافية في أبوظبي عبر اليوتيوب
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأربعاء
- حفل ظهور النار المقدسة يقام في 18 أبريل من دون حجاج
- فتاة تشعل الإنترنت بمقطع كوميدي لسمير غانم من -المتزوجون-
- صدوركتاب العالم العربي قضايا معاصرة للباحث السوري حواس محمود
- كورونا : تأثير كبير على المغاربة المقيمين بإسبانيا


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - منجى بن على - انتصار الشيوعيه...وسقوط الحضاره