أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - حسين محيي الدين - كل عام وقراء الحوار المتمدن وكاتباته وكتابه بألف خير














المزيد.....

كل عام وقراء الحوار المتمدن وكاتباته وكتابه بألف خير


حسين محيي الدين

الحوار المتمدن-العدد: 3233 - 2011 / 1 / 1 - 02:05
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


لم يعد خافيا على احد إننا أسرة واحدة . أسرة الحوار المتمدن . محررين وكتاب وقراء . نلتقي على الحب والمودة . لا يفرقنا أحد . يجمعنا الحوار الهادف إلى مجتمع تسوده العدالة الاجتماعية . نمقت الإرهاب بكل أشكاله . وندعو إلى سلام بين شعوب الأرض . وبين أبناء الشعب الواحد . نحترم كل الأديان والطوائف ونشجعها في أن تمارس طقوسها ولا تتدخل في قضايانا الدنيوية . نؤمن بالديمقراطية ونرفض كل أنواع الإقصاء والتهميش . نقدس الحريات الشخصية وكل قوانين حقوق الإنسان . ندعو إلى مساواة حقيقية بين المرأة والرجل في كل شيء . ونطالب كل الخيرين في العالم دعمنا في اتصاف المرأة . وإخراجها من سجنها الذي أرغمت على العيش فيه

عام مضى بكل أحزانه وعام قادم نتمنى أن يكون كله سعادة للبشرية . حلمنا أن يتعلم القتلة وسائل أخرى غير القتل لتصفية حساباتهم ويتعلم اللصوص كيف يجتهدوا لزيادة دخلهم بطرق غير تلك التي يسلكونها . طرق شرعية بعيدا عن المال الحرام . كما نتمنى على كل من سولت نفسه تزوير شهادته الدراسية أن يعترف أمام مسئوليه بجريمته ولا يتمادى بذلك . أيرتضي من يدعي الشهامة والوطنية أن يكون سارقا ومزور في نفس الوقت ؟ الصراحة والمكاشفة تزيح عن كاهل النفس البشرية الكثير من همومها . نتمنى أن يشعر الجميع بالمسؤولية أمام هذا الشعب الذي ابتلي بحفنة من القتلة واللصوص والجهلة . حتى أصبح بلدنا مدار سخرية لكل شعوب الأرض


نتمنى أن يكون هذا العام بداية النهاية لكل ما ألم بالعراق من تشويه وتدمير . ويتصالح الناس مع أنفسهم ومع الآخرين وأن يكون الرجل المناسب في المكان المناسب ويجد المتخلفين عملا لهم غير قيادة البلد ونهب خيراتها لتنتعش الديمقراطية ومبدأ التبادل السلمي للسلطة وتسود العلمانية بدل الأوهام




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,881,609,703
- الديمقراطية ومشيئة الأقدار !
- لا تصدقهم عندما يقولون لك دك------تور !!
- من هم قوى وشخصيات التيار الديمقراطي ?
- المرجعيات الدينية بين شرعنه الاحتلال وإباحة دم المسلمين !
- خصخصة المزارات الدينية خطوة بالاتجاه الصحيح !
- فضائية الحوار المتمدن
- اعتذر لشعبك ولا تقبل التكليف يا سعادة رئيس الوزراء !
- الاستحقاق العشائري أولا !
- جلطة دماغية بعد جريمة كنيسة الجاة !
- سلوك القادة العراقيين بين الأمس واليوم !
- نحن نعلم من تورط في قتل شعبنا ولكن هل من مزيد ؟
- الكلمة الافتتاحية للمؤتمر الأول للتيار الديمقراطي في النجف ا ...
- الشعب العراقي مكون واحد وليس مكونات !
- التحايل على الأمر الواقع أم تغيره ؟
- حلم بعد منتصف الليل
- الإسلام الحقيقي والإسلام الجديد !!
- هل الحوار المتمدن يعني الخنوع والاستسلام ؟؟
- الحوار المتمدن انتمائي
- الشيعة لايمثلون الأغلبية في العراق ؟!
- ماذا تخبئ لنا كل هذه الحروب ؟


المزيد.....




- بعد الفضيحة.. ملك إسبانيا السابق يقرر مغادرة البلاد
- هل ستسقط الثلوج صيفا؟
- مؤرخ روسي مشهور يكذّب إيلون ماسك: المصريون القدماء بنوا الأه ...
- كورونا.. عزل إقليم كردستان العراق عن بقية المحافظات
- شاهد: كيف يمكن لطائرات مسيرة إنقاذ حيوان الكوالا من الانقراض ...
- بدء محاكمة الصحافي الجزائري المحبوس خالد درارني
- سبيس إكس: لحظة عودة طاقم أول رحلة تجارية لناسا
- الرئيس الألماني يحذر من -الاستهتار- بقيود كورونا
- عودة إيزيديات ناجيات من الاستعباد الجنسي على يد -داعش- إلى د ...
- أمريكا ترسل ألف جندي إضافي إلى بولندا بدعوى -تعزيز احتواء رو ...


المزيد.....

- بوصلة صراع الأحزاب والقوى السياسية المعارضة في سورية / محمد شيخ أحمد
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي العراقي
- شؤون كردية بعيون عراقية / محمد يعقوب الهنداوي
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - حسين محيي الدين - كل عام وقراء الحوار المتمدن وكاتباته وكتابه بألف خير