أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حبيب محمد تقي - ساعة الصفر ، بتوقيت الأحلام ...!














المزيد.....

ساعة الصفر ، بتوقيت الأحلام ...!


حبيب محمد تقي

الحوار المتمدن-العدد: 3199 - 2010 / 11 / 28 - 00:31
المحور: الادب والفن
    


لا تسألني عن أحزاني
أنا ليّ ، في كل العالم أحزان
أسألني ، عن أحلامي
أنا ليّ ، في كل العالم أحلام
أحلامي ، تَفْقَأُُ عيونَ الظلام
وتبصرٌ في العتمة ، خيوط النهار
هيّ ليست ، من وحي الخيال ،
ولا تبنى على كثبان من الرمال
لايقرب ، أو يجرأ منها أستهجان
ولا يدنسها وازع ، من ضمائر النسيان
لها خطى
لها صدى
وصراخها صواري
تمخر عباب أمواج القدر
مركبها الموجوع في السفر
يعرف كيف يقاربُ بوصلتهِ
وكيف يدك الأنتصار ،
المزعوم للقدر
إذ ، ثمة غد يتملكهُ
ثمة غد يسكنهُ
في ساعة صفر
أجراسها ...
آجلة ...
عاجلة ...
رغم أنف الدولار

٢٧ / ١١ / ٢٠١٠
المهجر
حبيب محمد تقي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,165,061,329
- دكوا أنتصارات القدر ...!
- بلغ الحلم بكم الفحولة ...!
- جيان ........!
- لكَ أن تصرخ ...!
- كيمياء القلق ، وفيزياء الأرق ...!
- دثاركَ ، رمال القفار ...!
- لواعجُ الهم في صدركِ شرارة ...!
- على وجههِ مشهد القيامة ...!
- مقابر الخرافة ...!
- أنتعال الوهم ...!
- أسير كلاب ، وتتربص به ذئاب ...!
- تخثر الطعنات ...!
- قصيدة نازفة من خُرم ضوء ضرير...!
- توحّم على بقايا غد ...!
- شعر / الحوار المتمدن ...!
- ظل يأبى الوداع ...!
- عراق ، شغله الشاغل عراك ...!
- السقوط في حقيبة ...!
- موعدٍ مع الجدب ...!
- قرآه لقصيده (تشظيات الذات...في أنفاق ألغربه)


المزيد.....




- كاظم الساهر: لهذه الأسباب تركت -ذا فويس-
- حب جيهان وجمهورية الأسواني.. صدى 25 يناير في الإبداع
- الأردن يرفع التمثيل الدبلوماسي في سوريا
- -روما- و-صاحبة الحظوة- يتصدران ترشيحات الأوسكار 2019
- فنان جزائري.. من دراسة النحت إلى افتراش الرصيف
- التسليات الشتوية في روسيا: من التزلج إلى ركوب زلاجات الكلاب ...
- النهضة الثقافية الأمازيغية
- جوائز الأوسكار: -كفرناحوم- لنادين لبكي مرشح في فئة أفضل فيلم ...
- ترشح الممثل رامي مالك لجائزة الأوسكار 2019
- بورتريهات ومقتنيات لشهداء الثقافة الفلسطينية تقاوم غيابهم


المزيد.....

- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد
- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حبيب محمد تقي - ساعة الصفر ، بتوقيت الأحلام ...!