أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرزاد همزاني - أتتمنى وطناً أكثر من وطنك














المزيد.....

أتتمنى وطناً أكثر من وطنك


شيرزاد همزاني

الحوار المتمدن-العدد: 3163 - 2010 / 10 / 23 - 20:06
المحور: الادب والفن
    


هناك أرضٌ
أرضٌ للغابات
لألأدغال ولألأشجار
أرض للجداول
للبحيرات وللبحار
أرض للعواصف
للثلوج ولألأمطار
أرض للربيع
للجمال ولألأزهار
أرض التنوع
أرض التغير
وألأزدهار
أرضٌ
في الشمال
في مملكة ألألهة اسار
أرض مملكة السويد
حيث ألأمان
يجري مع ألأنهار
ومع
زقزقات العصافير
وضحكات
أطفالٍ صغار
ثلوج السويد
دثار
ثلوج السويد
تمنح دفئا
كشمس أيار
تمنح للمظطرب
ألأستقرار
تخلق في النفس
وطناً تحبه
ذكرى جميلة
هدوءً
تبرد نفساً
تضطرم قي النار
أتتمنى وطناً
أكثر من وطنك
نعم
أتمنى وطني
كالسويد
تمنح للأنسان
قيمة ألأنسان
ولا يكون البشر
بضاعة في السوق
يـُقَيَمُ
فيه الفقراء
للأغنياء
الشريف
للوضيع
والشجعان
للجبناء
يقيم فيه الوطن
للحزب
للقائد
للمغرور
للملطخة يديه بالدماء
تقيم فيه الحياة
لأفاكي الدين
لكذابي الفتاوي
للمتاجرين بالدعاء
يقيم فيه الفكر
للبلهاء
والكذابين
للأدعياء
يقيم كل شئ
أنما ليس لكل شئ
يذبح فيه الصغار
المرضعة
الصاحب والجار
لكي يتنعم الكبار
والكبار ليسوا
الوطن
الشعب
ألأمة
بل هو القدر المختار
من أتى ليحكم
بحُكمِ الله
ليحكم بالحديد والنار
ليصمت من له لسان
يخصي كل رجل
لا يرضى بأن يكون أنثى
ويجعل ألأنثى رجلاً
أن رفضت أن يتسري بها
الكبار
الكبار
يحكموننا
بالحديد والنار
يحكموننا
ببركة
الواحد القهار
يقتلوننا في الصباح
ويذبحوننا في المساء
يميتونا مرتين
كل نهار
أأتمنى وطناً
أكثر من وطنك
نعم
أتمنى وطني
وطناً كالسويد
مملكة ألألهة أسار
حيث يقيم ألأنسان
بألأنسان
ولا يقيم
بضاعة
في سوق النخاسة
بشراً بالدينار






الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,327,675,220
- نجمتان عاشقتان
- لما يكون ألأنسان وحيداً
- ألا يا أيها الساقي -7-
- حمامي الزاجل
- نُحِبُكُمْ , لكن وطننا أسمه كوردستان
- FLORA .. ألهة الورود
- يا نصفي روحي
- شهادة زور
- روتين الحياة
- ألا يا أيها الساقي -6-
- ضياع
- عتاب
- في لحظة من الحياة
- ماذا سأكتب لك الليلة
- مناجاة مع القمر
- عدل المحبين
- أنا الكتابة
- أنتِ مَعْلَمُ كل حيٍّ
- فرحتي إذ ألتقيت الحب
- رسمٌ للعيد


المزيد.....




- منجيب يخترع حقا جديدا من حقوق الإنسان : الحق في -السليت- من ...
- فنانة? ?مصرية? ?تصدم? ?زوجها? ?بكلمة? ?حب? ?غير? ?متوقعة? ?ع ...
- قيادي في المعارضة السودانية لـ(الزمان): مسرحية هزلية لإعادة ...
- -بريد الليل- يوصل هدى بركات إلى البوكر
- المجلس الحكومي يتدارس السياسة الرياضية
- جائزة البوكر العربية تعلن اليوم الفائز بدورة 2019
- مهرجان موسكو السينمائي يعرض فيلما عن تمثال بطرس الأكبر في بط ...
- رسام روسي يجمع ذنوب الإنسانية في مكان واحد
- رغم الجدل.. جائزة -البوكر- تعلن هوية الرواية الفائزة هذا الع ...
- بنعبد القادر يدعو إلى الانتقال إلى تدبير مهني مبني على الكفا ...


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شيرزاد همزاني - أتتمنى وطناً أكثر من وطنك