أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - محمد شفيق - الصحفي والجوع الكافر














المزيد.....

الصحفي والجوع الكافر


محمد شفيق

الحوار المتمدن-العدد: 3121 - 2010 / 9 / 10 - 23:09
المحور: الصحافة والاعلام
    


هل الصحافة مهنة ام رسالة ؟ سؤال طرح كثيرا على ذوي الاختصاص واصحاب الشأن . السواد الاعظم من الذين طرح عليهم هذا السؤال يكاد يتفقون على ان الصحافة هي مهنة ورسالة في نفس الوقت . بينما ذهب عدد قليل منهم الى ان الصحافة هي رسالة وليست مهنة . واطرح السؤال مرة اخرى للنقاش
هل الصحافة مهنة ام رسالة ؟ اذا كانت مهنة , فلايمكن للصحفي والاعلامي ان يحافظ على استقلاليته لان حاله سيكون كحال عامل البناء لايهمه ان بنا مقبرة او بيتا , متنزها او سجنا , المهم هو ان يضع لبنة فوق اخرى حتى يكتمل البناء ويستلم اجرته . اما اذا كانت الصحافة رسالة , فهل سمعنا برسول طلب اجرة من قومه ؟!
ولهذا الحديث شجون والآم كثيرة , فقبل ايام كنت اتكلم مع احد الزملاء الصحفيين . فسألته عن الصحيفة التي يكتب فيها فقال ( حاليا اكتب في صحيفة ... ) فقلت له ( لكن ياعزيزي هذه صحيفة طائفية ومهرجة ) فرد علي قائلا ( حبيبي ابو جاسم هل تتفق معي بأن الجوع كافر ) في حينها صدمت برده وادركت ان حالته المادية الصعبة قد اجبرته على العمل في مثل هكذا صحف , وبعدها انفجر بالكلام وذكر المعاناة التي يلاقيها من قبل الصحفيين المزيفين الذين يطبلون لاحزابهم واصنامهم واروع ماقاله بحقهم ( استاذ احنة ضحية هذولة المنافقين عندهم افلوس هواي ويفتحون جرايد وفضائيات )
نعم بأمكانهم فتح عشرات الصحف والقنوات والاذاعات لان تلك الاموال حسب تعبرينا الدارج ( ما تعبانين بيهة ) فهي اموال الحواسم والفساد والرشوة والابتزاز , والتأكيد اصبحت اداة تطبل لهم صباح ,مساء وعينوا فيها اشخاص بعدين عن الصحافة والاعلام بعد المشرق عن المغرب , وللاسف لم يبق امام اصحاب المبادىء والاقلام الحرة الا الدخول معهم .
ينبغي علينا نحن معاشر الصحفيين والكتاب ان لانرتزق من عملنا الصحفي او من كتابة الاعمدة والمقالات وان نحاول ان نصنع جيلا يدرك هذه الحقيقة حتى لايدخل الى عالم الصحافة فيصدم بما خلف الكواليس . قبل ايام سألني احد الاصدقاء يريد دخول كلية الاعلام فقلت له ( تريد المال ام القلم ) فقال ( اكيد اريد المال والمستقبل ) فقلت له ( لاتذهب للاعلام ) . لانه بصراحة لايمكنك الحصول على المال ام العمل في صحيفة ام محطة الا بمدح س وذم ص , وخيانة المبدأ ومخالفة الاخلاق .
اتمنى على الحكومة القادمة والبرلمان العراقي ان تراعي حال الصحفي والاعلامي والكاتب وان تعمل الحكومة على تخصيص راتب شهري لكل صحفي وكاتب ليتقي به شر السياسين والمهرجين .
اللهم غير سوء حالنا بحسن حالك , اللهم اغن كل صحفي فقير , واشبع كل صحفي جائع , ولاتؤاخذنا بما يفعل السفهاء منا . آمين





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,318,959,821
- احرقوا المتطرفين
- حوار مع الكاتب والباحث ( نضال نعيسة )
- من قال انهم مسلمون ؟
- يأيها المثقفون كتب عليكم الاخلاق
- حوار حول الرسول محمد
- جهاز امني..ام انكشاري
- تمجيد القتلة ! تعليقا على مقال للكاتب حسن ناظم
- الصومال اسعد من العراق !
- مع الشيخ محمد حسين يعقوب
- تعليقا على رسالة الدكتور ( كاظم حبيب ) الموجهة للسيستاني
- مرصد الحريات الصحفية : ينتخب مجلس ادارة جديد
- النظام الدينقراطي
- كاد المعلم ان يكون رئيسا
- الدكتور الجاهل !
- بمناسبة 14 تموز ..اقتراح للخروج من ازمة تشكيل الحكومة
- ضريبة الطقوس
- رحيل رئيس سلطة العقل ( ابو زيد )
- العلامة - فضل الله -
- - حمدان هاشم - وانتفاضة حسن سريع
- علماء الوطنية


المزيد.....




- القضاء الفرنسي يصدر الخميس حكمه على شقيق محمد مراح منفذ هجما ...
- -القمر الوردي- يطل على الأرض في -الجمعة العظيمة-
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...
- الرئيس الإندونيسي يعلن فوزه في انتخابات الرئاسة
- شاهد.. دب قطبي يفاجئ سكان قرية روسية بعيدة عن موطنه المعتاد ...
- 5 معالم تاريخية فقدها العالم
- تمرير صفقة القرن -لن يكون سهلا- رغم تصريحات كوشنر
- عمر البشير في مقره الجديد بسجن كوبر البريطاني
- 9 مسلمين ضمن شخصيات "تايم" الأكثر تأثيراً عام 2019 ...
- شاهد: اللحظات الأولى لزلزال تايوان من داخل إحدى غرف الأخبار ...


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - محمد شفيق - الصحفي والجوع الكافر