أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - نبأ سليم حميد البراك - الأمم ترتقي بعلمائها














المزيد.....

الأمم ترتقي بعلمائها


نبأ سليم حميد البراك

الحوار المتمدن-العدد: 2668 - 2009 / 6 / 5 - 02:31
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


أريد أن أتكلم عن بذرة عراقية يهمني شأنها كما يهمكم ويهم كل عراقي، في العراق نبتت وتفتحت وخطت أولى خطواتها نحو المدرسة طلبا للعلم، وشاءت الأقدار ان تنقل هذه البادرة الى أرض غير أرضها لتكمل نموها هناك، وأقصد بكلامي الصبي العراقي الفطحل محمد التميمي.
برعم غض تفتح وأشرق وأماط الظلمة عن علم سبت مدة 300 عام. صبي أستطاع حل لغز معادلة رياضية عجز عن سبر أغوارها فحول علماء الشرق والغرب وجاء هذا الصبي العراقي المهاجر ليفك طلاسمها بما وهبه الله من ذكاء وفطرة. صبي أثار اعجاب واستغراب العالم وماهذا بغريب على العراقي الذي حيرت جيناته وخلطته الوارثية عقول علماء الوراثة والجينات في العالم!
هذا الصبي لم يكن بمفرده ولكن وقف ورائه أسرة سهرت على تعليمه وتشجيعه وتهيئة كل الظروف المساندة لتفتح موهبته والعمل على تجاوز وتذليل كل صعاب الهجرة والغربة. انه صبي في الغربة رفع اسم العراق عاليا.
فكيف تلقف العراق الفتح العلمي الذي أجاد به هذا الصبي العراقي؟ محمد التميمي كان مجرد خبر تناقلته بعض الفضائيات والصحف العراقية ليوم أو يومين ثم أختفى الخبر. أرجو أن لاينسى بسرعة هذا الجهد العلمي العظيم الذي لايتناسب مع الستة عشر التي هي كل سنوات عمر "محمد التميمي".
أتمنى على رئاسة الحكومة العراقية ان تهتم بأمر هذا النابغة، أن تتصل به مباشرة أو عن طريق السفارة العراقية والملحقية الثقافية في السويد لتشد على يده وتقدم له التهنئة التي يستحقها هو ويستحقها العراق الذي أنجبه، يجب تكريمه باسم العراق الذي ينتظر منه الكثير لأنه ابن العراق. أطلب من الفضائيات العراقية ان تستضيفه ليشاهده ويتعرف اليه شباب وشابات العراق.
ياوزارة التربية محمد التميمي يجب ان يتوج قدوة في مدارس العراق والانجاز العلمي لهذا الصبي يستحق ان يكون حافزا ودافعا للاستزادة في طلب العلم واعمال العقل والفكر لطالبات وطلاب العراق. أبحثوا عنه وعن الأسرة التي أنجبته وسهرت على تربيته، أبحثوا في العراق عن مدرسته الابتدائية وعن المعلمين والمعلمات الذين علموه قراءة الحرف الأول وزرعوا عنده حب العلم والمعرفة! كل هؤلاء يستحقون التكريم ولهم الفضل في انتاج هذه المفخرة. والعلم أولى بالتكريم مثلما يكرم الرياضيون والشعراء وغيرهم من المبدعين.
أن أرض العراق ولادة وبحاجة الى رعاية ومحمد التميمي لن يكون آخر المبدعين.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,095,061
- بوخزة أبرة يمكنك انقاذ حياة انسان! وسيلة للشفاء من السكتة ال ...
- ماخاب من استجاب
- بوصلة الحريات الشخصية والقوانين الوطنية بحاجة الى ضبط و توجي ...
- آن الأوان للاقتصاص من هؤلاء الذين ارتكبوا أكبر فضيحة في التأ ...
- شعب لايقهر وأمة لن تموت!!!
- مافرّقه الوطن جمعتهُ الغربة!!!
- أمنيات شابة عراقية لم تستطع تحقيقها....
- شاخ الربيع في بلادي.....
- الثامن من آذار ، عيد المرأة...
- الموج قادم وصمتكم لاينقذ الموقف!
- لنحدث التغير
- لن نتنازل عن عراقيتنا لكائن من يكون


المزيد.....




- حديقة حيوان باريس تعرض -كائن غامض- للزوار
- نائب الرئيس الأمريكي يعلن وقف العملية العسكرية التركية في سو ...
- دول الاتحاد الأوروبي الـ27 تتبنى اتفاق بريكسيت مع لندن
- باريس تدعو لاجتماع عاجل للتحالف الدولي
- مصر تعلن عن أحد "أكبر وأهم الاكتشافات" لتوابيت فرع ...
- فيديو يحبس الأنفاس لوليمة في قعر البحر
- ما التهمة التي وجهها القضاء الأمريكي لأكبر بنك حكومي تركي؟
- كيف يبدو شكل المدن الكبرى بدون سيارات؟
- الحرب في سوريا: الحلم الكردي ضحية -تحالفات متحركة-
- العملية التركية في سوريا: أنقرة -تقرر تعليق- الحملة مؤقتا


المزيد.....

- مقترحات غير مسبوقة لحل أزمة التعليم بالمغرب / المصطفى حميمو
- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة
- التعليم والسلام -الدور الأساسي للنظام التربوي في احلال السلا ... / أمين اسكندر
- استراتيجيات التعلم النشط وتنمية عمليات العلم الأهمية والمعوق ... / ثناء محمد أحمد بن ياسين
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في السياقات العربية ، إشكا ... / زياد بوزيان
- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين
- خبرات شخصية بشأن ديمقراطية العملية التعليمية فى الجامعة / محمد رؤوف حامد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - نبأ سليم حميد البراك - الأمم ترتقي بعلمائها