أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مراد كافان علي - كابارا ... المزارات والأطلال ؟!














المزيد.....

كابارا ... المزارات والأطلال ؟!


مراد كافان علي

الحوار المتمدن-العدد: 2102 - 2007 / 11 / 17 - 10:19
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


الحلقة الثالثة :ـ
كابارا قرية سكانها من الأكراد الأيزيدين المسالمين تقع على الحافة الجنوبية لجبال داسن العريق . وهي تابعة لناحية القوش وسابقاً قضاء الشيخان وتبعد حوالي خمسين كيلومتر إلى الشمال من مدينة الموصل وموقع القرية جذاب وجميل وهي تقع على فتحة من الجبل وعلى بعد إثناعشر كيلومتر من منتجع سياحي في وادي بالجبل وأسمها قيصرية ( قيصر : حسب إدعاء أهل القرية ويجهلون تاريخ بناء هذا المنتجع لأنه مذكور في الفلكلور الكردي العريق سماعاً وليس مدوناً ولكنهم يتفقون على بنائها قبل الميلاد والجواب سنحصل عليها حتماً لدى كوادر وعلماء الآثاروفرق التنقيب مستقبلاً) وفيها مجموعة من الكهوف على جانبي الكلي ( الوادي ) وأحد هذه الكهوف فيها تسع غرف مصمم بشكل هندسي رائع وهي تصلح للسكن لحد اليوم . وهناك كهوف كثيرة على جانبي الكلي ولكن ليست بجمال وروعة الكهف ذات التسع غرف وفي هذه الكهوف آثار لحضارة عريقة وأحد هذه الكهوف تسع لأكثر من مئة نعجة وفيها أماكن مخصصة لحراسة ساكني هذه الكهوف ومعالف للخيول وحلقات في الصخور لربط هذه الخيول والذي يشاهد هذه الكهوف يشعر إنه ينظر إلى معسكر رائع بناه ناس متطورون وذو خبرةٍ . وفي القيصرية عين ماء صافي ونقي وبارد في الصيف وغزير المياه وفيها أشجار مختلفة من التين والعنب والزيتون والرمان وغيرها ... بلا شك هذا المنتجع السياحي البديع والمنسي يجذب السواح ولكنه مقطوع في الجبل وله نصيب كبير من الإهمال والتهميش حاله حال ساكني أهل القرية قديماً وحديثاً الإهمال والإقصاء وهذا الانقطاع عن العالم كانت له فائدة لأن السيارات والشفلات لم تستطع الوصول إليها لتجريف هذه الآثار الرائعة كما فعلت حركة طالبان بآثار البوذيين عندما كانت ترميهم بالدبابات والمدافع في أفغانستان ، والباب الرئيسي في هذه الكهوف ليس عالياً وهذا يجسد جانب من العقيدة الأيزيدية العريقة وهي الذي يدخل البيت الأيزيدي يجب أن ينّزل رأسه ( ينحني ) قليلا خضوعاً للخالق العظيم واحتراما لأهل البيت ... ولكن كانت تستخدم هذه الكهوف سابقا أي في بداية الستينات ملاذاً آمناً للبيش مه ركه خلال الصراع المسلح بين الأكراد والسلطات العراقية المتعاقبة على مدى عقود ...
وفي القرية مزارات للأكراد الأيزيدين وهم يدفنون موتاهم حول هذه المزارات . وهذه المزارات للشيخ الصالح آفدل أومر وله مقامين أحدهم في مقبرة القرية والثانية في القمة الجبلية خلف الأشجار المقابلة للمقبرة وهذه الأشجار القديمة تعود للشيخ الصالح المذكور سابقاً وممنوع القطع أو استخدامهن لأية غرض منذ زمن موغل في التاريخ والشيخ آفدل اومر هو شقيق بيرى وبيرى هي والدة الشيخ لآفش وهذا الرجل الفارس مذكور مع بطولاته كثيراً في الفلكلور الكردي الأيزيدي ، والشيخ عفدى رش ولهذا الشيخ الصالح مزارات متعددة في المنطقة خاصة قرب عيون الماء ، ثم الشيخ سجادين وقال الكثير من ساكني القرية والعابرين بأنهم شاهدوا مشاعل أو سراج ( جرى ) هذه المزارات منورة بحالة تلقائية أي قبل قدوم المجيور ( المجيور رجل الدين في اللغة الكردية القديمة والتراث الأيزيدي الذي يشعل السراج ويهتم بأمورهذه المزارات ) ... إضافة ما ذكرناه كان يوجد في القرية مزار للرجل الصالح كوجك بريم وكان يعيش في هذه القرية وله أحفاد لازالوا يرزقون وكانوا يسكنون في القرية قبل الترحيل والتجريف وله الكثير من المريدين في قرى ناحية القوش وقضاء الشيخان وأغلب أهالي قرى منطقة سنجار من مريديه إلى اليوم ويقال أن هذا الرجل الصالح تنبأ ذات يومٍ وأوصى أهل القرية بعدم تهديم ( مسكفتوك ) وهي بقايا مسجد صغير بالقرب من المزارات وقد حدث فعلا أثناء حملة الإبادة التي نفذها ميرى كوره حاكم راوندوز (الأمير الأعور ) في 1832م لم يدمروا القرية بسبب وجود بقايا ذلك المسجد ...
ذكرنا سابقا بأن القرية تعرضت للخراب والدمار والتجريف عندما تقدم الجيش العراقي والجيش الشعبي والحرس الوطني والمرتزقة من الجحوش في 1987م خلال عمليات الأنفال المريبة لتجريف القرية مع المزارات ... لذلك لم تنجوا حتى المقابر والمزارات من بطش العهد البائد :ـ حيث تقدمت الشفلات مع القطعات العسكرية لتجريف بيوت المساكين والمزارات ليس للأيزيدين حصراً وإنما لجميع الطوائف بحق كانوا عادلين في توزيع المآسي والنكبات على جميع المواطنين ولكن كان للأكراد والشيعة الأفضلية في التوزيع ... لذلك لم نشاهد في القرية غير أطلال البيوت وأطلال سور المزارات لأن أهل القرية قد تعاونوا في إعادة بناء هذه المزارات على نفقتهم الخاصة بشكل بسيط من جديد ولكن أطلال الأنفال في القرية وسور المزارات لازالت شاخصة لحد الآن لفضح حقيقة الإرهاب ... ليت التاريخ يعيد نفسه ليدون حجم الدمار والمآسي ومغزى فلسفة الإرهاب وهي القتل والسلب والنهب وتداعياتها وطبيعة الكوارث لهؤلاء المساكين لكي يسجل بخط عريض بشاعة الأرهابين قديما وحديثا ... وقد ناشدوا أهل القرية كافة المسئولين مساندتهم لإعادة بناء القرية والمزارات ولكن لا صدى لمناشداتهم ... وعسى أن تدعمهم الحكومة لإعادة البناء وتوديع نكبات العهد البائد والى الأبد ...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,713,108
- الانحناء ... لبرميل النفط ؟!
- كابارا ... والمصائب ؟!
- ما جدوى البطاقة الوقودية ؟!
- من هم الإرهابيون ؟!
- كيف تفكر تركيا ؟!
- الأكراد ليسوا أعداءً للأتراك
- تهميش ... المجتمع الدولي ؟!
- وعدونا ... خيراً ؟!
- نصيحةُ ... لتركيا ؟!
- لالش ... إلى أين ؟!
- عراقيو ... الحاجة ؟!
- الفضائية الأيزيدية ... إلى أين ؟


المزيد.....




- أردوغان يرد انتقاد -زملاء روحاني- لعملية تركيا بسوريا
- بالصور.. القوات الأمريكية بقاعدة الأمير سلطان في السعودية
- فاينانشال تايمز: غضب الشباب العربي وصل إلى درجة الغليان
- -لا حاجة لعملية جديدة-.. واشنطن تبلغ أنقرة باكتمال انسحاب ال ...
- ناسا تدعو الروس للقيام برحلات فضائية على متن المركبات الأمري ...
- تابوت -حالته ممتازة-.. قطعة مصرية ثمينة تعرض للبيع في مزاد
- تعثر تشكيل الحكومة في إسرائيل.. أسئلة وأجوبة
- اليمن.. وصول قوة سعودية إلى مطار عدن
- -استغلال قضية محمود البنا-.. مصريون يسخرون من فيديوهات الاعت ...
- إغلاق مدارس وجامعات في مصر بسبب الأمطار الغزيرة


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مراد كافان علي - كابارا ... المزارات والأطلال ؟!